أخبار:بعد آلاف الزلازل ثوران بركان بآيسلندا

هذا المقال يتضمن أسماءً أعجمية تتطلب حروفاً إضافية (پ چ ژ گ ڤ ڠ).
لمطالعة نسخة مبسطة، بدون حروف إضافية
بركان ريكانس، مساء 19 مارس 2021.
ثوران بركان آيسلندا، 19 مارس 2021.
صورة لبركان آيسلندا، 19 مارس 2021.

في 19 مارس 2021، أفاد مكتب الأرصاد الجوية في آيسلندا إن بركاناً في شبه جزيرة ريكانس جنوب غرب البلاد، ثار في أعقاب وقوع آلاف الزلازل الصغيرة في المنطقة في الأسابيع الأخيرة. وأوضح المكتب في تغريدة أن "ثوراناً بركانياً بدأ في فگرادالسفال، في إشارة إلى جبل يقع على بعد حوالي 30 كيلومتراً جنوب غربي العاصمة. وأضاف أن الحركة الجوية من وإلى مطار كفلاڤيك الدولي قد توقفت، فيما تم إرسال مروحية على متنها طاقم علمي لتقييم مدى ثوران البركان. وتظهر الصور المنشورة على مواقع وسائل الإعلام المحلية سماء الليل وهي متوهجة جراء الحمم البركانية.[1]

مرئيات

ثوران بركان ريكانس، آيسلندا، 19 مارس 2021.

المصادر

  1. ^ "بركان يثور في جنوب غرب إيسلندا (صور)". روسيا اليوم. 2021-03-20. Retrieved 2021-03-20.