أخبار:الذهب الأسود يواصل الارتفاع بفعل تداعيات إيدا

هذا المقال يتضمن أسماءً أعجمية تتطلب حروفاً إضافية (پ چ ژ گ ڤ ڠ).
لمطالعة نسخة مبسطة، بدون حروف إضافية
صعود مستمر لأسعار النفط بعد إعصار أمريكا.
  • واصلت أسعار النفط ارتفاعها، في ظل انتعاش بطيء في إنتاج الخام بخليج المكسيك بعد إعصار إيدا، فضلاً عن توقعات بانخفاض احتياطيات الذهب الأسود.

في 13 سبتمبر 2021، أفادت وكالة الأنباء رويترز، عن صعود أسعار النفط إلى أعلى مستوى في أسبوع، وذلك بسبب المخاوف بشأن الإمدادات الأمريكية المتعلقة بالإعصار الذي ضرب البلاد.[1]

ولا تزال منشآت إنتاج النفط، التي تمثل ما يقرب من نصف إنتاج الولايات المتحدة، في خليج المكسيك معلقة بعد أكثر من أسبوعين من إعصار "إيدا"، وذلك وفقاً لبيانات من مكتب الولايات المتحدة لشؤون السلامة والبيئة.

وأشار خبراء بنك "گولدمان ساكس" إلى أن المشكلات التي تسبب بها الإعصار أدت إلى انخفاض المخزونات الأمريكية من النفط بنحو 30 مليون برميل، وقد يرتفع الانخفاض إلى 40 مليون برميل.

وبحلول الساعة 08:10 بتوقيت موسكو، ارتفعت العقود الآجلة لخام "برنت" في بورصة لندن بنسبة 0.85% إلى 73.54 دولار للبرميل، وكان الخام قد صعد بنسبة 2.1% إلى 72.92 دولار للبرميل.

فيما صعدت العقود الآجلة لخام "غرب تكساس الوسيط" بنسبة 0.93% إلى 70.37 دولار للبرميل، وفي الجلسة السابقة ارتفع الخام الأمريكي بنسبة 2.3% إلى 69.72 دولار للبرميل.


انظر أيضاً

المصادر

  1. ^ إنترفاكس (2021-09-13). "صعود مستمر لأسعار النفط بعد إعصار أمريكا". arabic.sputniknews.com.