جمال سلامة علي

دكتور/ جمال سلامة علي

د. جمال سلامة علي... هو كاتب ومحلل سياسي مصري، و خبير في الشئون السياسية للشرق الأوسط وقضايا الصراع العربي الإسرائيلي.

  • يتبنى الدكتور جمال سلامة المنهج السلوكي، وهو في تحليلاته يبدو أقرب إلى نهج المدرسة الواقعية لتحليل الظواهر السياسية - لاسيما باتفاقه مع أطروحات نظرية الواقعية السياسية حول مفهومي القوة والمصلحة كمفاتيح حاكمة للعلاقات الدولية. وبصفة عامة يعد جمال سلامة ممن يتخذون من التوجهات السلوكية والنفسية مدخلاً أو اقترابا تحليلياً، لذا ينزع في كتاباته إلى التحليل الجزئي، وهو يقترب في تحليلاته إلى أصحاب نظرية الدوافع في تحليل الظواهر السلوكية والمواقف السياسية.
  • والدكتور جمال سلامة هو من المحللين والخبراء المعنيين بدراسة الصراع العربي الإسرائيلي. ويرى سلامة خلال مؤلفاته وأبحاثه أنه صراع ممتد لن ينتهي إلا بانتهاء مسبباته، فإذا وصلنا لمرحلة من مراحله وتصورنا أننا توصلنا إلى حل - نجد أنفسنا نقف في طريق العودة مرة أخرى لأننا لم نعالج مسبباته، إذ سرعان ما سيتفاقم مرة أخرى وبشكل أكثر عنفا عن ذي قبل … ويرى سلامة أن التوصل لتسوية مؤقتة أو إنهاء لحالة الحرب لا يعني بالضرورة انتهاء الصراع، فالحرب هي مجرد أداة من أدوات الصراع. ويرى أن هذا الصراع يصعب أن ينتهي بحل وسط، فلا حل وسط بين التاريخ والجغرافيا، فهناك رقعة جغرافية واحدة، وهناك صراع بين طرفين: طرف عربي يملك حقا تاريخيا معززا بالوجود الجغرافي الفعلي عليها، وطرف أخر مكن له الخروج من بين طيات الماضي وثنايا التاريخ ليغتصب مكانة جغرافية ليست له ويعمل جاهدا على إخراج الآخر من واقعه الجغرافي وزحزحته إلى ذاكرة التاريخ. ويرى سلامة أن الحركة الصهيونية منذ بداياتها قد بنت مشروعها على فكرة "استحضار الماضي بغرض استملاك الحاضر " وذلك تحت زعم الاستمرارية والتواصل التاريخي للشعب اليهودي بفلسطين - في الوقت التي عمدت فيه إلى طمس أي مفهوم مماثل للتواصل الأصيل للشعب الفلسطيني على أرضه.

مؤلفاته العلمية

د. جمال سلامة

له العديد من الكتب والبحوث والدراسات والتحليلات في مجال الصراع العربي الإسرائيلي وقضايا الشرق الأوسط. له عدة مؤلفات في النظم السياسية والاجتماعية، والنظرية السياسية وقضايا الفكر السياسي، وكذلك مؤلفات علمية معنية بتحليل العلاقات الدولية وإدارة الصراع الدولي، ونظريات الصراع، وأبحاث وكتابات في القانون الدولي والمنظمات الدولية، فضلاً عن عدة دراسات مرجعية في مجال تحليل وقياسات الرأي العام.

علاقات دولية

تتركز مؤلفاته في مجال العلاقات السياسية الدولية على تحليل العلاقات الدولية وإدارة الصراع الدولي، فضلا عن كتابات أخرى في القانون الدولي وقانون البحار و المنظمات الدولية، وتتمحور كتاباته في تحليل نظريات العلاقات الدولية، و نظرية الصراع الدولي واستراتيجيات إدارة الصراع الدولي.

ففي كتابه تحليل العلاقات الدولية.. دراسة في ادارة الصراع الدولي يركز سلامة على ظاهرة الصراع الدولي التي يراها طبيعة وسمة غالبة على العلاقات الدولية، وشأنه شأن أصحاب التوجهات السلوكية يركز دكتور سلامة على فهم دوافع الصراع ومحاولة الوقوف على طبيعة الاستشرافات المستقبلية للظواهر التي تتسم بالطابع الصراعي، لذا لا يركز سلامة على الطابع أو النمط التعاوني للعلاقات الدولية - بل يرى أن معظم الجوانب في العلاقات الدولية هي ذات طابع صراعي وإن بدت أو اتخذت نمطا تعاونيا، ويتناول في هذا الكتاب نظرية الصراع الدولي من خلال تناول مفهوم الصراع ووظيفته ومحدداته وأنماطه وكيفية إدارته، وأدوات وإستراتيجيات إدارة الصراع.. كذلك يتناول عدة نظريات ترتبط بفهم وتحليل العلاقات الدولية مثل نظرية الواقعية السياسية ونظرية المباريات أو نظرية الألعاب ونظرية الردع ونظرية التهديد ونظرية التفاوض ونظرية لحظة النضج.

ويتناول سلامة في كتابه قانون البحار في عالم متغير المركز القانوني للمناطق البحرية المختلفة طبقا لما أقرته اتفاقية الأمم المتحدة لقانون البحار مثل: المياه الداخلية، والمياه الدولية، وأعالي البحار والجرف القاري والمياه الإقليمية والمنطقة المتاخمة، والمنطقة الاقتصادية الخالصة، وحقوق الملاحة والصيد، وكذلك حقوق الدول وواجباتها في المضايق والخلجان والقنوات الملاحية والأنهار الدولية، كما يتناول في هذا الكتاب أهم المشاريع المائية في العالم ومصر وأهمها قناة السويس والسد العالي.

وفي كتابه المنظمات الدولية The International Organizations الصادر باللغة الإنجليزية عام 2009 يتناول سلامة الأمم المتحدة بأجهزتها الرئيسية ووكالاتها الفرعية، وكذلك جامعة الدول العربية .[4].

نظم سياسية

له عدة مؤلفات في كل من النظم السياسية والحكومات، والنظم الانتخابية، وعلم الاجتماع السياسي، والنظرية السياسية والفكر السياسي، ولعل أهمها هي المعنية بتحليل النظم السياسية في إطار من التحليل السلوكي والاجتماعي.

د. جمال سلامة

في كتابه النظام السياسي والبناء الاجتماعي الصادر عام 2006 يصيغ سلامة نموذجا تحليليا أو إطارا لتحليل النظم السياسية يطلق عليه اسم "النموذج الواقعي لتحليل النظم السياسية" حيث يتبنى جمال سلامة في هذا النموذج "المنهج السلوكي" في التحليل، وفي هذا النموذج التحليلي يعمد سلامة إلى الربط بين النظام السياسي وغيره من النظم الاجتماعية التي يتضمنها البناء الاجتماعي، وينتقد سلامة النموذج التحليلي الذي صاغه ديفيد ايستون المسمى ب" نموذج المدخلات والمخرجات" حيث يرى جمال سلامة أن نموذج إيستون الذي يعتمد على "المدخل الوظيفي" أو "المنهج الوظيفي" لا يصلح لتحليل النظم السياسية في دول العالم الثالث، فهو يرى أن نموذج المدخلات والمخرجات الخاص بإيستون يصلح فقط لتلك الدول التي يتخذ نظامها السياسي شكل ال system.

أما كتابه النظام السياسي والحكومات الديمقراطية.. دراسة تأصيلية للنظم البرلمانية والنظم الرئاسية الصادر عام 2007 فهو دراسة مقارنة لكل من النظام البرلماني والنظام الرئاسي، حيث يوضح فيه خصائص النظام البرلماني القائم على فكرة المسئولية السياسية وحدود تلك المسئولية ومظاهرها وإجراءاتها، ويوضح بشكل تحليلي مقارن الفرق بين النظام البرلماني وبين النظام الرئاسي القائم على فكرة الضوابط والتوازنات.

ويتناول سلامة في كتابه النظم الانتخابية.. دراسة في التنمية السياسية الصادر عام 2011 - النظم الانتخابية الحديثة ويفرق فيه بين نظم الأغلبية التي تستند في نتائجها إلى أغلبية الأصوات ونظم التمثيل النسبي التي تستند إلي عملية التصويت للقائمة والنظم المختلطة التي تجمع بين النظامين السابقين موضحا ما تضمه تلك النظم من نظم فرعية متعددة وكيف تعتمد النتائج السياسية لأي انتخابات مهما كانت نزيهة أو محايدة بشكل أساسي على طبيعة النظام الانتخابي.

وفي كتابه " أمة قلقة.. أميركا الديمقراطية ويمينها الديني والمحافظ " .[5] يتناول سلامة أمريكا من الداخل، وطبيعة النظام الرئاسي الأمريكي وعمل الكونجرس بمجلسيه الشيوخ والنواب، والسلطات الممنوحة لرئيس الولايات المتحدة بموجب الدستور الأمريكي.[6]. كما يتناول النظام القضائي في الولايات المتحدة وسلطات المحكمة العليا للولايات المتحدة ونظام هيئة المحلفين.[7]. و يتضمن هذا الكتاب تحليلاً لطبيعة نظام الضوابط والتوازنات Checks and balances الذي يقوم عليه النظام الرئاسي الأمريكي. كذلك يتناول القوى السياسية والاجتماعية والدينية والمذاهب الأصولية.[8]. وكيف تصاعدت الأصولية الإنجيلية، والكنائس المسيحية الصهيونية.[9]. كما يتناول في هذا الكتاب الدور الذي يلعبه تيار المحافظون الجدد في السياسة الأمريكية.[10].

الرأي العام

وفي كتابه الرأي العام بين الكلمة والمعتقد، يتناول سلامة تحليلياً مفهوم الرأي العام والدور الذي يؤديه، وعملية صناعة الرأي العام وأثر وسائل الإعلام في التأثير على الرأي العام وتفضيلاته، وكيف تؤثر استطلاعات الرأي العام على السلوك التصويتى للناخبين، كذلك يتناول طرق قياس الرأي العام والدعاية السياسية وأدواتها والشائعات والحرب النفسية.. ولعل أهم ما يضفيه سلامة في هذا الكتاب هو ذلك التناول الهام لدور الأبعاد النفسية وأثرها على صياغة الرأي العام حيث يتضمن تحليلا لنظرية الدوافع لويليام مكدوجال و نظرية الغرائز لـ سيجموند فرويد. ويتناول خلالهما تأثير الدوافع والقيم الاجتماعية. وكذلك الحيل النفسية مثل التماثل الاجتماعي، والاسقاط النفسي، والتعويض، والتبرير.

صورة كاريكتورية للدكتور/ جمال سلامة

نظرية سياسية

وفي كتابه السياسة بين الأمم.. النظرية السياسية وقضايا الفكر السياسي.[11] يتناول سلامة أهم النظريات السياسية وأهم قضايا الفكر السياسي التي شغلت الجماعة الإنسانية عبر العصور، وفيه أيضا يتناول اتجاهات الفكر السياسي المختلفة، و نظرية الدولة ونظرية السيادة ونظرية السلطة، ونظرية العقد الاجتماعي وغيرها من النظريات السياسية، كما يتناول تحليلياً آراء كتابات بعض المفكرين السياسيين في العصور القديمة والوسطى والحديثة .

قضايا الصراع العربي الإسرائيلي

للدكتور سلامة العديد من الكتب والأبحاث والتحليلات والمقالات المعنية بدراسة وتحليل قضايا الصراع العربي الإسرائيلي وقضايا الشرق الأوسط وتشمل تلك الدراسات تطور القضية الفلسطينية، وملفات الصراع العربي الإسرائيلي، والحروب العربية الإسرائيلية، وتحليل لاتفاقيات التسوية على المسارات المختلفة، والقرارات الدولية والإقليمية والوثائق المتعلقة بالصراع العربي الإسرائيلي.

ففي كتابه ذاكرة أمة .. قراءة في ملفات الصراع العربي الإسرائيلي الصادر عام 2009 في 1200 صفحة.[12]. يتناول بشكل تحليلي وموثق قضايا الصراع العربي الإسرائيلي بكل أبعادها منذ القرن الثامن عشر وحتى النكبة عام 1948.[13]. ويستعرض فيه طبيعة المخططات الصهيونية والسياسات التي تبنتها الدول الكبرى لإخراج المشروع الصهيوني إلى حيز الوجود مرورا بالقضاء على الدولة العثمانية أو رجل أوروبا المريض انتهاء بنكبة العرب في فلسطين. وتوقيع اتفاقيات للهدنة مع إسرائيل في جزيرة رودس. وفي هذا الكتاب يتناول سلامة الدور الذي قامت به بعض الشخصيات المحورية بدء من جهود الزعيم الصهيوني ثيودور هرتزل للتأثير على السلطان عبد الحميد الثاني للموافقة على الاستيطان اليهودي في فلسطين. وكذلك الدور الذي لعبته جمعية الإتحاد والترقي على يد رجالاتها جمال باشا و أنور باشا و طلعت باشا في الإجهاز على ما تبقى من رجل أوروبا المريض عبر توريط الدولة العثمانية بدخولها الحرب العالمية الأولى بجانب ألمانيا ضد انجلترا وفرنسا وروسيا، وما صاحبها من توقيع اتفاقية سايكس بيكو التي كان من ضمن نتائجها صدور وعد بلفور.[14]. وقرار الانتداب البريطاني على فلسطين . كذلك يتناول حركة الشريف حسين واتفاقية فيصل وايزمان ثم دور ملك الأردن عبد الله الأول وصراعه مع الحاج أمين الحسيني مفتي القدس وكذلك دور فوزي القاوقجي قائد جيش الانقاذ عبد الله التل . كما يتناول قرار تقسيم فلسطين ، والظروف التي دفعت مصر إلى دخول حرب 1948 برغم عدم الاستعداد والجاهزية، ودوافع الملك فاروق ورئيس وزراءه النقراشي، كذلك يتناول دور البطل أحمد عبد العزيز والمجاهد عبد القادر الحسيني.[15].. ويخرج منه بنتائج تجيب عن سؤال: كيف ضاعت فلسطين؟.[16].. يذكر أن هذا الكتاب قد صدر أولا باللغة الانجليزية عام 2007.[17].

وفي كتابه من النيل إلى الفرات .. مصر وسوريا وتحديات الصراع العربي الإسرائيلي الذي صدر عام 2003، يتناول سلامة فيه اثر متغيرات الصراع العربي الإسرائيلي على العلاقات المصرية السورية منذ 1948 حتى عام 2000 ويتضمن تحليلاً لفترات المد والجذر في هذه العلاقات - التي تشمل قيام الجمهورية العربية المتحدة أو فترة الوحدة المصرية السورية وكذلك النكسة أو حرب 1967 و حرب الاستنزاف حرب أكتوبر 1973، و ثغرة الدفرسوار ، ومباحثات الكيلو 101 ، و اتفاقية فك الاشتباك الأولى (مصر إسرائيل) و اتفاقية فك الاشتباك الثانية (مصر إسرائيل) وكذلك اتفاقية فك الاشتباك بين سوريا وإسرائيل و اتفاقية كامب ديفيد و معاهدة السلام المصرية الإسرائيلية وتأثير كل تلك المتغيرات على العلاقات المصرية السورية .[18].

أبحاث علمية

للدكتور جمال سلامة عدة أبحاث علمية منشورة في الدوريات العلمية في مصر والخارج، ومن أهمها بحث: الجهود الدولية لمكافحة ظاهرة الفساد وإشكاليات التطبيق وبحث: الأبعاد الدولية لمشكلة القرصنة وتأثيرها على أمن البحر الأحمر، وبحث: "الواقعية السياسية في عالم متغير".[19]. وبحث: "التدخل الدولي للاعتبارات الإنسانية بين مفهومي السيادة والالتزام".[20]. وبحث: "أزمة البرنامج النووي الإيراني - بين تكلفة المواجهات وجدوى العقوبات ".[21]. وبحث: "أسباب وأدوات سيطرة المحافظين الجدد على الساحة الأمريكية".[22].

الكتب

The Political Sciences.. Basic Concepts in a Changing World - Dar Al Nahda Al Arabia ,2004

A Nations Memory .. A Reading in The Arab - Israeli Conflict Files - Dar Al Nahda Al Arabia ،2007

The International Organizations - Dar Al Nahda Al Arabia, 2009

مقالات منشورة عبر وصلات خارجية

القدس‏.‏ متى نصر الله ولدي‏.‏ شهيد الحرم القدسي المطران كابوتشي وعروبة القدس أيام المخاض
أمريكا وسياسة التظاهر باللامبالاة دولاب الشر غزة بيت لحم أولا‏ أم غزة أخيرا؟ مخطط تقسيم المسجد الأقصى‏ !‏
الأمم المتحدة بين الغياب والغيبوبة الأبواب التي لم يطرقها العرب صفحة أولى التباهي بالإجرام‏!!
قراءة في ورقة المقاومة الفلسطينية عرفات ومأزق شارون مانديلا ‏2‏ تأبط شرا !!
خرافة نظرية الأمن الإسرائيلي العيب في الذات الصهيونية دبلوماسية الصفعة ‏!‏ سفير الظلام ‏!‏
خرافة النظام العالمي الجديد استحضار التاريخ وتغييب الجغرافيا ثقافة الاحتضار علم لا ينفع
تساؤلات بريئة على هامش خطاب بوش‏ ! المحافظون الجدد وإعادة الانتشار التصعيد الأمريكي أبعاد الحملة على سوريا
إسرائيل والاصطياد في الماء العكر إسرائيل ومنظومة الرد الأمريكي عملية توزيع الأدوار الوحدة المصرية السورية‏
قراءة جديدة في الملف السوري سوريا والملف اللبناني ارفعوا أيديكم عن لبنان‏ وحدة الصف الفلسطيني
القضية الفلسطينية والاهتمام العربي القضية الفلسطينية لحظة مصيرية مستقبل فتح وخطاب حماس عطاء من لا يملك لمن لا يستحق
عملية صناعة الصديق‏. ! الدور المصري عمل غير مبرر ترميم المشروع الصهيوني
الإناء كان فارغا. !

جورج بوش يفاوض جورج بوش !! صداقة من نوع خاص !! ديمونة رايح جاي !! إسراطين .. وأشياء أخرى !!
النفخ في القربة المقطوعة !! المظلمة الإسرائيلية السفلى !! أول الخريطة كفر !! الميت أبقي من الحي !!
نظـريــة البــويــة !! طوبة لجوسبان !! المبادرة الخفية !! دبلوماسية التسول
العراق يا عرب الحملة الأمريكية على العرب العرب و حالة اللا حول واللا قوة !! أمة على الهامش
عبقرية المقاومة مفاتيح غزة إشكالية الفرض والرفض ثقافة الهزيمة
نوبة صحيان ذاهب إلى الكعبة ومقام الرسول عين و عين المعـذرون
إدارة بوش .. و الود المفقود المقايضة الأمريكية !! لبنان والقائمة الأمريكية حرب إسرائيلية بالوكالة
حاخامات البيت الأبيض حاخامات الإدارة الأمريكية جريمة الكذب والحملة على العراق دستور تفكيك العراق
استغباء الغير! قميص رابين هرولة جديدة القوانين سيئة السمعة
نظرية القطط والمخالب ذئاب تل أبيب دولـة العصـابات توسيع دائرة الاشتباه
موسم الاستقواء بأمريكا

تحليلات سياسية

العراق يا عرب غباء شارون الفتنة بين المقاومة الشرطة في خدمة الشعب
مذبحة شاكيدا المجزرة ضد الجنود المصريين بوش يبتز مواجهات السلطة والمقاومة
قمة شرم الشيخ القرصنة في البحر الاحمر عملية الحريري العدوان الإسرائيلي
السياسة بين الأمم من النيل إلى الفرات الأهرام - أمة قلقة ذاكرة أمة - اليوم السابع
الجزيرة - أمة قلقة من النيل إلى الفرات - البيان الاسلام اليوم مأساة فلسطين
سودان أمة قلقة أمريكا من الداخل دراسة المجتمع الأمريكي جودنيوز أمة قلقة
الأمس لم يعد أشبه بالبارحة نصب سياسي وثيقة الأسرى حياتنا

مقالات وتحليلات سياسية باللغة الإنجليزية

Pull Together The Iranian Show The Bush Crisis Barking wars
Celebrating. mullah style Courting Iran Seizing the advantage Iran's not the problem
Syria Withdraw Media and Society Shame in Zionist Nature Nazism/Racism
Paris brings its guns Syria diverts blame Signs of the Times Paris brings its guns
Mossad behind Hariri assassination The problem

أعماله الشعرية

  • من أعماله الشعرية قصيدة المعذرون التي كتبها في: 22صفر 1423 الموافق 5/5/2002 أثناء الانتفاضة الثانية التي ظلت مستمرة و متصاعدة منذ اقتحام شارون ساحة المسجد الاقصى في سبتمبر 2000، و هي فترة شهدت تصاعد أعمال المقاومة المستمرة منذ بداية الانتفاضة الثانية، و تزايد العمليات الاستشهادية، و تصاعد القمع الاسرائيلي ضد الفلسطنيين لإخماد الانتفاضة, وشهدت أيضا حصار الزعيم الفلسطيني ياسر عرفات (أبو عمار) في رام الله.
  • و قد نشرت جريدة الاخبار القاهرية القصيدة كاملة في حينها في 15 مايو 2002 .
  • و من ابيات القصيدة المقاطع التالية:


  • المُعَذِّرُونْ
د. جمال سلامة

أخي في الأرض التي بوركت من رب السماء

يا نبتاً صالحاً يخرج من مسرى خاتم الأنبياء

يا نفساً أبية و روحاً زكية سارت في موكب الشهداء

عذراً ..‏ فلسنا مثلكم، ولسنا في قدركم ، ولسنا سواء

وددت أن أنقل إليكم ما تقر به أعينكم من إخوان لكم أشقاء

فلم أجد منهم ما يطيب لكم، أو ما تجدون فيه تثبيتا و عزاء

عذراً - سأتل عليكم جواب المعذرون على النداء :-


لسنا سواء ..‏ فأطفالكم رجال و نسائكم رجال - و رجالنا أطفال ونساء

لسنا سواء ..‏ فمفردكم جمع وصمتكم سمع، و جمعنا صفر و صوتنا خواء

لسنا سواء ..‏ فضعفكم قوة، و ضعفنا هوان، و هواننا فناء

لسنا سواء ..‏ فاختلافكم رحمة، و خلافنا تطاحن و عداء

لسنا سواء ..‏ فكلامكم جهاد يزلزل، و كلامنا طنطنة و رغاء

لسنا سواء ..‏ فأنتم أهل حرب و ضرب ، و نحن حاصل قسمة - و هكذا حال الفرقاء


د. جمال سلامة


هل أدلكم على حالة واحدة تساوينا فيها معكم و تماثلنا- فأصبحنا سواء؟

أجساد شهدائكم بفعل البارود تناثرت - و نحن بلا بارود حطام و أشلاء


عذراً .. لا نستطيع بحث قضيتكم الآن - فمازلنا نتباحث حول داحس و الغبراء.

عذراً .. لم يأت دور قضيتكم بعد - فأمامنا بكائية صخر و أخته الخنساء.

عذراً .. فلن نقرب قضيتكم - حتى ترجع براقش إلى أهلها، و تعود البسوس إلى الصحراء.

عذراً .. لا نستطيع الاقتراب من قضيتكم - فهي لنا كالغول أو هي العنقاء.


د. جمال سلامة


يا أبنائنا انكم تواجهون طوفاناً .. فلا تلومونا إن وضعناكم تحت أرجلنا - فهكذا قال الحكماء.

يا أبناءنا لا تطلبوا منا التجمع من أجلكم - فكيف تلتئم بعد تمزقها الأجزاء.

فأذهبوا انتم رجالاً و نساءاً فقاتلوا، و اتركوا لنا مهمة النواح و البكاء.

و لا تسألونا دعاءاً - لسنا أهلاً له، و أنتم أطهر من أن تطلبوا من أمثالنا الدعاء.


أذهبوا - و لنضرع نحن للسيد في البيت الأسود نقدم له قرباًناً و نتقوس له انحناء


لقد فرح المخلفون من قبل و قالوا لن ننفر في الحر - و رضوا بمقعدهم مع الخوالف الأشقياء

واليوم لا تجدهم ينفرون في حر و لا برد - و لا في أي من الأجواء

و جاء المعذرون منهم ليقولوا: شغلتنا نساءنا و كنوزنا و مستقبل الأبناء

فلا تبتئسوا من فرح المخلفين و مجيء المعذرين، ففرحهم مذلة و مجيئهم شقاء

و لا تبتغوا النصرة منهم - فلن يقوموا من قعودهم و لو افترش مضاجعهم الأعداء

لا تبتغوا النصرة ممن سفهوا - فانبطحوا و انسحقوا، و تناثروا في الهواء


دكتور. جمال سلامة


فلتتركوهم في غفوتهم السرمدية يًغُطّون نوماً - متدثرين - لا ترفعوا عنهم الغطاء

فلتتركوهم في سراويلهم المخملية - متسربلين - فستنزع عنهم يوم يعم البلاء

فلتتركوهم ليناموا بعجزهم - ملتحفين - و ما نامت أعين الجبناء

و ليرفلوا في ثوب الخمول بعقول مُغَيَّبةٍ - أموات - يظنون أنهم أحياء


لا تبتغوا النصرة منهم .

فمنهم من يبتغي عَرَض

و منهم من في نفسه غَرَض

و منهم من في قلبه مَرَض .. و داء.

المراجع

  1. ^ جامعة قناة السويس
  2. ^ وثيقة المعايير الأكاديمية القومية القياسية للعلوم السياسية NARS للجامعات والمؤسسات التعليمية العاملة في مصر
  3. ^ مشروع الأمم المتحدة لدعم القدرات في مجال حقوق الإنسان
  4. ^ The International Organizations - Dar Al Nahda Al Arabia, 2009
  5. ^ كتاب أمة قلقة موقع جريدة البيان الإماراتية
  6. ^ موقع الجزيرة
  7. ^ النظام القضائي في أمريكا
  8. ^ كتاب أمة قلقة - هيئة علماء بيروت
  9. ^ حملة 100 ألف كتاب
  10. ^ دنيا الثقافة - الاهرام
  11. ^ السياسة بين الأمم - النظرية السياسية وقضايا الفكر السياسي – الأهرام
  12. ^ ذاكرة أمة على موقع الإسلام اليوم
  13. ^ عالم الأرشفة
  14. ^ كتاب ذاكرة أمة على موقع اليوم السابع
  15. ^ موقع النور
  16. ^ مكتبة المجلس التشريعي الفلسطيني
  17. ^ A Nations Memory. A Reading in The Arab - Israeli Conflict Files - Dar Al Nahda Al Arabia، 2007
  18. ^ كتاب من النيل إلى الفرات على موقع جوجل كتاب
  19. ^ جمال سلامة علي: الواقعية السياسية في عالم متغير، القاهرة، مجلة بحوث الشرق الأوسط، عدد 30، مارس، 2012.
  20. ^ جمال سلامة علي: التدخل الدولي للاعتبارات الإنسانية بين مفهومي السيادة والالتزام، القاهرة، المجلة المصرية للقانون الدولي، عدد 67، 2011. .
  21. ^ جمال سلامة علي: أزمة البرنامج النووي الإيراني - بين تكلفة المواجهات وجدوى العقوبات، القاهرة، مجلة البحوث الإدارية، يوليو 2010.
  22. ^ جمال سلامة علي: أسباب وأدوات سيطرة المحافظين الجدد على الساحة الأمريكية، القاهرة، مجلة السياسة الدولية، عدد 166، أكتوبر 2006.

وصلات خارجية