تجلي الحقيقة

(تم التحويل من Anagnorisis)

تجلي الحقيقة (؛ Anagnorisisplay /ˌænəɡˈnɒrɪsɪs/؛ باليونانية قديمة: ἀναγνώρισις)، هي لحظة في مسرحية أو في عمل آخر تشكل اكتشاف حاسم. تعني تجلي الحقيقة في الأصل الادراك في السياق اليوناني، ليس فقد الادراك الشخصي لكنه أيضاً ما قد وقف عليه الشخص. كان تجلي الحقيقة وعي مفاجي للبطل بموقف حقيقي، حقيقة الأشياء التي قد يدركها، وفي النهاية، هي تبصر العلاقة مع الشخصية المعارضة في التراجيديا الأرسطوية.[1]

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

التراجيديا

"لير وكورديلا" لفورد مادوكس براون: لير، وقد طردته شقيقته الكبرى وأنقذته شقيقته الصغرى، مما جعله يتعرف على شخصياتهم الحقيقية.

تعريف أرسطو للتراجيديا، كان اكتشاف هوية شخص أو شخصيته الحقيقية (مثل كورديلا، إدگار، إدموند... في الملك لير، لشيكسپير) أو التعرف على هوية شخص آخر أو طبيعته الحقيقية (مثل أطفال لير، أطفال گلوستر) بواسطة بطل تراجيدي. في فن الشعر لأرسطو، يعرف تجلي الحقيقة على أنها "تغير من الجهل إلى المعرفة، مما يولد الحب أو الكراهية بين الأشخاص، التي يوجهها الشاعر، لحسن الحظ أو لسوء الحظ" (الجزء الثاني: القسم أ.3.د الإدراك).

لا يعتمد شيكسپير في أعماله على النظرية الأرسطوية في التراجيديا، والتي تشمل استخدام هارماتيا، والتي لا تزال شخصياته التراجيدية تصور تجلي الحقيقة على أنها نتيجة لكفاحهم.[بحاجة لمصدر]


الكوميديا

ملصق لآداء كوميديا الأخطاء: عندما يتم الخلط بين التوأمين في المسرحية، ويدرك كل منهما نفسه، فتصل المسرحية للنهاية سعيدة.


اللغز

انظر أيضاً

المصادر

  1. ^ Northrop Frye, "Myth, Fiction, And Displacement" p 25 Fables of Identity: Studies in Poetic Mythology, ISBN 0-15-629730-2