جغرافيا روسيا

خريطة للاتحاد الروسى
طبوغرافيه

تُعدّ روسيا أكبر دولة في العالم من حيث المساحة؛ إذ تبلغ مساحتها 17,075,400كم²، وهي تقريبًا ضعف مساحة كندا ثاني دولة من حيث المساحة. وتستغرق رحلة بالقطار بين موسكو في الغرب و ميناء فلاديفستوك في الشرق سبعة أيام تمر خلالها عبر ثمانية من أقاليم التوقيت.

الثلوج تغطي أكثر من نصف روسيا لستة أشهر من السنة. تقع هذة القرية بالقرب من مدينة أكستك


المساحة والحدود

المنطقة :

* المجموع : 17075200 كم ²
* الأرض : 16995800 كم ²
* المياه : 79400 كم 

الجغرافية الطبيعية

الصخور متنوعة، ففي القاعدتين القديمتين الروسية والسيبيرية تبرز الصخور المتبلورة والمتحولة: (غرانيت، شيست، كوارتزيت، بيريدوتيت وسواها) والبركانية: (بازلت، غابرو، آنديزيت، تراكيت) والرسوبية: (كلس، دولوميت، حجر رملي والغضار والجص والرمال).

الأقاليم الجغرافية

The wider area of the Urals, showing the transition of temperate forest, taiga, steppe and semi-desert.
Russia vegetation.png

    polar desert     tundra     alpine tundra     taiga     montane forest
    temperate broadleaf forest     temperate steppe     dry steppe

يمكن تقسيم روسيا إلى أربعة نطاقات على أساس ظروف التربة والنباتات التي تعتمد أساسًا على المناخ. وتشكل هذه النطاقات أحزمة واسعة وعريضة عبر روسيا، لا تفصل بينها مناطق انتقالية واضحة والنطاقات هي من الشمال إلى الجنوب: 1- نطاق التندرا 2- نطاق الغابات 3- نطاق السهوب 4- النطاق شبه الصحراوي والجبلي.

تندرا

Map of arctic tundra
Map of the Russian Arctic.

يقع نطاق التندرا في أقصى شمالي روسيا، والتندرا عبارة عن سهول خالية من الأشجار، ذات مناخ قصير الصيف وطويل الشتاء، قارس البرودة تتجمد خلاله التربة. وتشكل التربة دائمة التجمد نصف مساحة النطاق وتسمى الجليد الدائم. وفي هذه الأماكن القاحلة يقل عدد السكان وتتكون الحياة النباتية من شجيرات قصيرة وأشجار قزمية والحزاز، وتعيش فيها حيوانات مثل الرنة و الثعلب القطبي و الأرانب البرية والقاقوم واللاموس.

التيغا

The taiga is found throughout the high northern latitudes, between the tundra, and the steppes.

يقع إلى الجنوب من التندرا نطاق الغابات. ويُعرف الجزء الشمالي من النطاق باسم التيغا، حيث تكثر الأشجار الصنوبرية مثل: الأرز والصنوبر والتنوب والبيسيه، و تربة البدزول الفقيرة التي لا تصلح للزراعة. أما الجزء الجنوبي من النطاق، فيتسم بتنوع أشجاره التي تشمل: الصنوبر والحور والبتولا والقيقب [[والبلوط وأنواعًا أخرى. أما التربة فتصلح للزراعة في بعض المناطق خاصة في تلك الأماكن التي تتمتع بمناخ أكثر اعتدالاً ورطوبة. وتعيش هنا حيوانات متنوعة، مثل الدب البني والرنة والغزلان والسناجب والقندس. [[ملف:11_165170_15.jpg|تصغير|الغابات الكثيفة تغطي الجزء الشمالي من روسيا امتدادًا من أوروبا حتى المحيط الهادئ، كما تغطي جزءًا كبيرًا من سيبريا، وفي هذه الغابة الواسعة يقل السكان.

نطاق السهوب والغابات

يقع نطاق السهوب إلى الجنوب من نطاق الغابات ويتكون الجزء الشمالي منه من مروج وسهول تغطيها الغابات، بينما يتكون الجزء الجنوبي من براري شاسعة خالية من الأشجار، وهنا توجد التربة السوداء تشيرنوزيم التي تُعدّ من أجود أنواع التربة في روسيا وأخصبها، ولذلك فإن معظم أراضي السهوب زراعية. أما الحياة الحيوانية فإنها تتكون من: الطيور والسناجب والظباء والجرابيع.

في أقصى جنوب روسيا يقع النطاق شبه الصحراوي والجبلي. ويتسم هذا النطاق بتنوع تربته ومناخه لتباين التضاريس، ويشمل هذا النطاق المنخفضات شبه الصحراوية الجافة حول بحر قزوين ، كما يشمل جبال القوقاز ذات المناخ الرطب والغابات الكثيفة الخضراء.

قسَّم الجيولوجيون روسيا إلى خمسة أقاليم تضاريسية، تتباين فيما بينها وتختلف عن التصنيف السابق الذي يعتمد على التربة والنبات. وهذه الأقاليم من الغرب إلى الشرق هي:

1- السهل الأوروبي

2- جبال الأورال

3- سهل سيبريا الغربية

4- هضاب سيبريا الوسطى

5- مرتفعات سيبريا الشرقية.

نطاق الأرض الزراعية الغنية يمتد عبر روسيا من الشرق إلى الغرب. وفي الصورة يقوم العمال الزراعيون بحصد محصول القمح في السهل الأوروبي الذي يشكل معظم الجزء الأوروبي من روسيا.
  • السهل الأوروبي: يكوّن الجزء الأعظم من روسيا الأوروبية وأكثر أجزائها ازدحامًا بالسكان. والسهل الأوروبي أرض منبسطة في معظم أجزائه، تتخللها مرتفعات لا تتجاوز 180م فوق سطح البحر. وعلى الرغم من افتقاره للموارد الطبيعية، فإن الإقليم يحتوي على معظم الصناعات الروسية. وتغطي الغابات معظم أجزاء الإقليم الذي يرتع فيه العديد من الحيوانات المختلفة. وتحف بالسهل من الجنوب ما بين البحر الأسود وبحر قزوين جبال القوقاز حيث يوجد جبل إلبروس ، أعلى قمة في القارة الأوروبية (5642م فوق سطح البحر).
  • جبال الأورال: تشكل الحدود التقليدية بين قارتي آسيا وأوروبا ومن ثم بين روسيا الأوروبية وروسيا الآسيوية، وهي في الحقيقة مرتفعات يصل معدل ارتفاعها إلى 610م، وأجزاؤها الوسطى والجنوبية غنية بمعادن مثل الحديد والنحاس، جعلت الجزء الأوسط منه أكثر مناطقها ازدحامًا بالسكان والصناعات المختلفة.
مرتفعات سيبريا الشرقية مناطق مقفرة من الجبال والهضاب ولكنها تحتوي على موارد معدنية قيمة، يصعب استغلالها بسبب مناخها القاسي. المدن الصغيرة كهذه التي تظهر في الصورة، متناثرة في ربوع مرتفعات سيبريا الشرقية.

سهل سيبريا الغربية. يُعدّ من أبرز الأقاليم المنبسطة السطح في العالم، ويغطي أكثر من 2,6 مليون كم² وبارتفاع يقل عن 150م فوق سطح البحر. ويصرف السهل نظام نهر الأوب الذي يصب في المحيط القطبي الشمالي. والتصريف النهري رديء هنا مما أدى إلى كثرة المستنقعات خاصة في أجزائه الشمالية. ويشهد الإقليم تطورًا كبيرًا بسبب ثروته من النفط و الغاز الطبيعي. ومن أهم مدنه أومسك و نفوز يبيرسك.

  • هضبة سيبريا الوسطى: وتنحدر نحو المحيط القطبي الشمالي ، وترتفع كلما اتجهنا جنوبًا ويصل معدل ارتفاعها إلى 610م، وتخترق سطحها أنهار عميقة، وترتفع جبال بيكال وسايان إلى أكثر من 3,350م على طول الطرف الجنوبي للهضبة. وتغطي الغابات الصنوبرية الكثيفة معظم أجزاء الإقليم الذي يسوده مناخ قاري. وتوجد بالإقليم رسوبات معدنية غنية. من أهم مدنه كرازنويارسك واركتسك.
  • مرتفعات سيبريا الشرقية: معظمها تتكون من جبال وهضاب مقفرة، وترتفع الجبال إلى 3,000م مكونة جزءًا من مجموعة السلاسل الجبلية التي تمتد على طول الساحل الشرقي لقارة آسيا وبعض الجزر المتاخمة له. وفي شبه جزيرة كمشاتكا يوجد 25 بركانًا نشطًا يرتفع أعلاها إلى 4,750م. ويمنع المناخ القاسي الذي يسود المنطقة من استغلال الثروات المعدنية التي يزخر بها الإقليم ومن أهم مدنه: فلاديفوستك وخباروفسك.
بحيرة بيكال أعمق بحيرة في العالم وتقع في سيبريا. ويصل عمقها إلى 1620مترًا ويعيش مجتمع صغير بين البحيرة والجبال المحيطة بها.
  • جبال الجنوب السيبيري: تتكون من سلاسل جبليـة كثيرة بمسـاحة إجمالية قدرها 1.5مليون كم2، وهي مرتفعة في الشمال (2500ـ300م)، وتنخفض في الجنوب إلى 800ـ1300م.
  • جبال المحيط الهادئ: تحاذي سواحل المحيط الهادئ، وتقع في المقعر الآسيوي النشط زلزالياً وبركانياً، وهي مرتفعة عموماً (2000ـ2500م).

الأنهار والبحيرات

[[Image:Baikal-S1999276045323.png|thumb|right|300px|A clear view of Lake Baikal captured by SeaWiFS.]]

Crossing of the rivers Chusovaya (tributary) and Kama (main river) near the city of Perm. Ural mountains on the right.

تؤدي أنهار روسيا الكبرى دورًا مهمًا في النقل والتجارة، وخاصة بعد شق القنوات العديدة التي تربط بين هذه الأنهار. ولكن بعض هذه الأنهار يصب في المحيط القطبي الشمالي مما يفقدها الأهمية خاصة في مجال النَّقل. وهذه الأنهار هي: لينا والأوب وينيسي وآمور وكل أنهار سيبريا تتجمد لفترة تمتد من 7 ـ 9 شهور في السنة. ومن أنهار روسيا الأوروبية نهر الفولجا الذي ينبع من تلال فالداي غربي موسكو ويجري لمسافة 3,531كم ليصب في بحر قزوين، ويُعدّ من أطول أنهار روسيا بعد نهر لينا (4,400كم). وهناك أيضًا نهر الدون الذي يصب في البحر الأسود ويرتبط بنهر الفولجا بقناة، و نهر الأورال الذي يصب في بحر قزوين، و نهر دفينا الشمالي.

تعج روسيا أيضًا بالعديد من البحيرات التي يبلغ عددها 200,000 بحيرة، أكبرها بحر قزوين الذي يُعدّ أكبر مسطح مائي داخلي في العالم. وهو بحر مالح يصل عمقه إلى 28م تحت البحر. أما بحيرة لادوجا قرب سانت بطرسبرج ـ أكبر بحيرات أوروبا ـ فإن مساحتها تبلغ 17,703كم². وفي سيبريا توجد بحيرة بيكال التي تُعدّ أعمق بحيرة في العالم إذ يبلغ عمقها 1,620م.

الشتاء بارد طويل في معظم أجزاء روسيا. تغطي الثلوج منطقة موسكو لمدة خمسة أشهر في السنة. تبين الصورة شارعًا في موسكو خلال الشتاء.

المناخ

المقالة الرئيسية: Climate of Russia
ملف:Baikal-Russia.A2003345.0355.250m.jpg
Lake Baikal. Lake ice is beginning to form at the northernmost end of the lake and in a bay at the middle.

تشتهر روسيا بشتائها الطويل القارس الذي ساعد في صد الغزاة وشل حركتهم، مثل جيوش نابليون عام 1812م وجيوش هتلر إبان الحرب العالمية الثانية. وفي إقليم موسكو تغطي الثلوج الأرض لمدة خمسة أشهر في السنة بينما تمتد فترة الثلوج في أقاصي روسيا الشمالية إلى أكثر من ثمانية أشهر. ولذلك فإن النسبة الضئيلة من أراضي روسيا الصالحة للزراعة، تعاني من فترة نمو أقصر وأمطار غير كافية، فالتربة في نصف أراضي روسيا في حالة تجمد دائم، كما أن معظم سواحل البلاد وبحيراتها وأنهارها تتجمد معظم شهور السنة.

درجات الحرارة في يناير في شرقي سيبريا، تُعدّ من بين أبرد المناطق في العالم إذ تنخفض إلى 68°م تحت الصفر. وفي أقصى المناطق الغربية من روسيا تنخفض الحرارة في الشتاء إلى أكثر من 12°م تحت الصفر.

مناخ روسيا مناخ قاري، يتسم بالتباين الشديد في درجات الحرارة بين فصلي الصيف والشتاء. ففي شمال شرقي سيبريا توجد أبرد منطقة في العالم (فيرخويانسك) حيث يصل معدل الحرارة في يناير إلى أقل من 46°م تحت الصفر (سُجّلت درجات وصلت إلى 68°م تحت الصفر) بينما تبلغ درجة الحرارة في يوليو إلى 16°م، وقد ترتفع إلى 38°م أحيانًا، مشيرًا إلى أعلى مدى حراري في العالم.

تهطل أكثر الأمطار في السهل الأوروبي ومرتفعات سيبريا الشرقية والجبال الممتدة على طول الحدود الجنوبية. وهناك مناطق شاسعة في الأجزاء الداخلية يسقط فيها قليل من المطر.

أما كمية التساقط، فإنها تتراوح بين قليل ومعتدل، فتهطل معظم الأمطار على السهل الأوروبي وبعض أجزاء مرتفعات سيبريا الشرقية، بينما يقل نصيب المناطق الداخلية فيها. أما في غربي ووسط سيبريا، فيكون التساقط في شكل ثلوج غزيرة تصل إلى 120سم في السنة.

تباين درجة الحرارة في يوليو في روسيا من منطقة لأخرى. في معظم البلاد يبلغ المعدل أكثر من 16°م وقد ترتفع إلى 38 ° م في شمال شرقي سيبريا و تنخفض دون الصفر في جزر المحيط القطبي الشمالي.

النبات والحيوان

تتوزع النباتات نطاقياً على النحو الآتي:

  • النطاق التوندري: تكثرفيه النباتات المستنقعية وشجيرات قزمة من السرو والصفصاف والدلب و الترب توندرية متجمدة طينية ومستنقعية هلامية، ويصادف هنا الدب الأسمر والثعالب والوعول والبومة والبط.

الجغرافية البشرية

التركيب العرقي: الأعراق في روسيا كثيرة جداً (100ونيف) وتراوح أعدادها فيما عدا الروس ما بين بضعة ملايين إلى أقل من 10 آلاف نسمة، وأبرز الأعراق ما يأتي:

  • السلاف: ممثلون بالروس خاصة، ثم الاوكرانيين والروس البيض.

الموارد الطبيعية واستخدام الأراضي

الأخطار الطبيعية

Antipodes

انظر أيضاً

المصادر