ال‌كروس (ساتل)

(تم التحويل من LCROSS)
ال‌كروس LCROSS
LCROSS Centaur 1.jpg
LCROSS spacecraft, artist's rendering
تاريخ الاقلاع 2009-06-18 21:32:00 UTC
مركبة الإطلاق Atlas V 401
موقع الإطلاق Cape Canaveral SLC-41
مدة المهمة June 18, 2009 – October 9, 2009
Elapsed: 8 years, 2 months, and 3 days
COSPAR ID 2009-031B
صفحة الإنترنت http://www.nasa.gov/LCROSS
الكتلة LCROSS Shepherding Spacecraft: 621 kg (1,369 lb) (min.); Centaur at impact: 2,249 kg (4,958 lb) (min.)[1]
العناصر المدارية
الرجيم Highly elliptical
الدورة المدارية 37 days

ساتل مراقبة واستشعار الفوهة القمرية Lunar CRater Observation and Sensing Satellite (ال‌كروس LCROSS) كان مركبة فضائية إنسالية تشغلها ناسا. اُطلق سوية مع مدارية الاستطلاع القمري Lunar Reconnaissance Orbiter في 18 يونيو 2009، كجزء من the shared البرنامج الإنسالي الممهد القمري Lunar Precursor Robotic Program المشترك، وهو أول رحلة أمريكية إلى القمر منذ أكثر من عشر سنوات. ومعاً، فإن ال‌كروس وال‌رو LRO يشكلان طليعة عودة ناسا إلى القمر،[2] ويـُتـَوقع أن يؤثـِّرا على قرارات الحكومة الأمريكية فيما يخص استعمار القمر.

صـُمـِّم ال‌كروس ليراقب ارتطام المرحلة العليا المستنفدة من مركبة الإطلاق سنطور، بكتلة ارتطام اسمية قدرها 2,305 كگ (5,081 رطل)، بالفوهة القمرية كابيوس[3] بالقرب من القطب الجنوبي للقمر. وقد عانت ال‌كروس من عطل في 22 أغسطس، استنفذ نصف وقودها مما ترك هامشاً ضئيلاً جداً من الوقود في المركبة الفضائية.[4] الارتطام حدث بنجاح في 9 اكتوبر 2009، الساعة 11:31 التوقيت العالمي المنسق.


المهمة

مسار ال‌كروس
الصاروخ أطلس 5 حاملاً ال‌رو و ال‌كروس .

ناسا تدرس نتائج اصطدام مركبتين بسطح القمر

تدرس وكالة الفضاء الأمريكية (ناسا) نتائج اصطدام مركبتين فضائيتين على شكل صاروخين غير مأهولين بسطح القمر بحثا عن آثار للماء.

ويبلغ وزن الصاروخ الاول ألفين ومئتي كيلوجرام وسيرتطم بسطح القمر الجمعة ليثير عمودا من الغبار يزن 350 طنا ويبلغ ارتفاعه 10 كيلومترات أو أكثر.

وسيوجَّهُ الصاروخ الثاني إلى دراسة هذه المخلفات قبل أن يلقى نفس المصير بعد أربع دقائق من بداية العملية.

وتقدر السرعة التي انطلق بها الصاروخ الأول بضعف سرعة رصاصة، كما بلغت قوة الارتطام في نقطة بالقطب الجنوبي للقمر ما يناهز طنا ونصف الطن من مادة تي إن تي المتفجرة.

ومن المقرر ان ينجم عن الارتطام فوهة بقطر عشرين مترا وعمق أربعة أمتار.

ويقول العلماء إن ذرات الجليد في عمود الغبار سيكون اكتشافا عظيما، على الأقل فيما يتعلق بإيجاد مصدر للماء قد يساعد كثيرا في إقامة مستوطنة من العلماء فوق القمر.

ويفترض العلماء أن الماء موجود في الفوهات القمرية عند القطبين، لكن الفرضية لم تتأكد.

وأُطلق على المهمة اسم LCROSS (مسبار فوهات القمر للملاحظة والتحسس)، وتناهز كلفته 79 مليون دولار.


في وقت مبكر من صباح يوم 22 اغسطس ، 2009 ،المراقبة الارضية الخاصة بال‌كروس اكتشفت مفارقة بسبب استشعار، مما أدى إلى احتراق المركبة الفضائية من خلال 140 كيلوغراما (309 رطلا) من الوقود ، وأكثر من نصف الوقود المتبقية في ذلك الوقت. وفقا لدان اندروز ، وال‌كروس مدير المشروع : "تقديراتنا هي الآن إذا إذا كنا الى حد كبير مهمة أساسية ، وهذا يعني مجرد إنجاز الأشياء التي يتعين علينا أن [لا] لانجاز هذه المهمة نجاحا كاملا مع البعثة ، ونحن لا نزال في سواد على الوقود ، ولكن ليس من قبل الكثير. , ."[5]

المركبة القمرية ، وبعد ما يقرب من ثلاثة مدارات ، وقعت في 9 تشرين الاول 2009 ، الساعة 11:31 UTC .[6] فريق البعثة في البداية أعلن أن Cabeus ستكون الفوهة المستهدفة ال‌كروس الآثار المزدوجة المجدولة ل11:30 بالتوقيت العالمي المنسق في 9 أكتوبر 2009,[7] ولكن فيما بعد تم تركيز الهدف ليصبح الفوهة الكبيرة الرئيسيةCabeus crater , .[8]

وفى مسارها النهائى, فإن المركبة الأم و Centaur إنفصلا في أكتوبر. 8, 2009 عند الساعة 21:50 EDT.[9] و شكلت مرحلةCentaur العليا قذيفة ثقيلة مرتطمة و خلقت سحابة من الحطام الذي ارتفع فوق سطح القمر. وتلى ذلك بعد أربع دقائق من إرتطام مرحلة سنتور العلوية, وطارت المركبة الأم كريشة خلال هذا الحطام , مجمعة البيانات لترسلها إلى الأرض قبل أن تؤثر على سطح القمر وخلق السحابة من الحطام الثانية. وكانت سرعة المرتطم كان من المتوقع أن تكون أعلى من 9,000 كم/ساعة[convert: unknown unit];[10] وفى وقت الإرتطام , التأثير قد تم حسابه 10,000 كم/ساعة[convert: unknown unit].[11]

أثر سنتور ومن المتوقع أن يكون حفر أكثر من 350 طن من المواد على سطح القمر ، وخلق الحفرة 20 مترا (66 قدما) في قطر على عمق 4 أمتار (13 قدما). ورعايه أثر مركبة فضائية من المتوقع أن يكون حفرها على ما يقدر ب 150 طن ، وخلق الحفرة 14 مترا (46 قدما) في قطر على عمق 2 متر (6 أقدام). معظم المواد في الحطام ركام سنتور ينبغي أن تظل في (القمر)على ارتفاعات أقل من 10 كيلومترا (6.2 ميلا) .[1]

ومن المؤمل أن التحليل الطيفي للتأثير الانبعاثى الناتج من الإرتطام سوف يساعد على تأكيد النتائج الأولية من قبل كليمنتين ولونار بروسبكتور البعثات التى لمحت إلى أنه من المحتمل وجود ماء قمرى في الجانب المظلم الدائم. بعثة يقدر العلماء أن سنتور تأثير الانبعاث من شأنه أن يكون مرئيا من خلال تلسكوبات فئة الهواة لونار بروسبكتور مع فتحات صغيرة مثل 25 30 سم (10 إلى 12 بوصة).[12] -وكلا الجرمين سوف يمكن رصدهماأيضا بواسطة المراصد، وربما من حيث الأصول مدارية أخرى.

وسواء وجد ال‌كروس ماءا أم لم يجد فإنه قد قرر أن تكون مؤثرة بالنسبة لحكومة الولايات المتحدة كى تقرر في ما إذا كانت حكومة الولايات المتحدة تنتهج خلق قاعدة القمر.[13]

المركبة الفضائية

المركبة الفضائية ال‌كروس (منظر مفكك)
ال‌رو (أعلى، فضي) و ال‌كروس (أسفل، ذهبي) تستعدان للانطلاق


صور

صور مرور LCROSS على القمر[14]
One of the first images from the Lunar CRater Observation and Sensing Satellite (LCROSS) using the visible light camera during the swingby of the Moon. LCROSS has nine science instruments that collect different types of data which are complementary to each other. These instruments provide for a robust collection of data about the composition of the lunar regolith. 
An infrared camera image from the Moon taken with the Lunar Crater Observation and Sensing Satellite (LCROSS) mid-infrared camera. LCROSS has nine science instruments that collect different types of data which are complementary to each other. These instruments provide for a robust collection of data about the composition of the lunar regolith. 
Another visible light camera image of the Moon taken by the LCROSS spacecraft during lunar swingby. 
صور انفصال سنطور عن ال كروس (الارتطام - سع 9 دق 40، 9 أكتوبر 2009)[15]
صورة بموجة قريبة من تحت الحمراء لانفصال سنطور عن ال كروس كما شوهد من المركبة الفضائية الأم، ال كروس 
Mid infrared (false color) image of the LCROSS Centaur separation (red->hot, blue->cold) 
STK (Satellite Tool Kit) image of the LCROSS spacecraft after Centaur separation 
صور ارتطام سنطور/ال كروس (11:31 UTC October 9, 2009)[16]
صورة مأخوذة من the Centaur upper stage impact in the Cabeus crater near the south pole of the moon. The images were taken by the LCROSS shepherding spacecraft. 
مواقع the Diviner LCROSS impact swaths overlain on a grayscale daytime thermal map of the Moon’s south polar region. Diviner data were used to help select the final LCROSS impact site inside Cabeus Crater, which sampled an extremely cold region in permanent shadow that can serve as an effective cold trap for water ice and other frozen volatiles. 
Preliminary, uncalibrated LRO/Diviner thermal maps of the Centaur/LCROSS impact site acquired two hours before the impact, and 90 seconds after the impact. The thermal signature of the impact was clearly detected in all four Diviner thermal mapping channels. 

انظر أيضاً

المصادر

قالب:Space portal
  1. ^ أ ب "LRO/LCROSS Press Kit v2" (PDF). NASA. Retrieved 2009-08-04. 
  2. ^ "Lunar Precursor Robotic Program". NASA. Retrieved 2009-08-04. 
  3. ^ "NASA's LCROSS Mission Changes Impact Crater". NASA. 2009-09-29. Retrieved 2009-09-29. 
  4. ^ Stephen Clark (August 25, 2009). "Managers mull options after moon mission malfunction". Spaceflight Now. 
  5. ^ CLARK, STEPHEN, Managers mull options after moon mission malfunction, SPACEFLIGHT NOW, Posted: August 25, 2009
  6. ^ Seth Borenstein (October 9, 2009). "NASA probes give moon a double smack". Associated Press. Retrieved 09-10-2009.  Check date values in: |accessdate= (help)
  7. ^ "LCROSS Observation Campaign". NASA. 
  8. ^ "Moon-تحطم المسبار تهدف الى هدف أكبر". MSNBC. 
  9. ^ "NASA LCROSS". NASA. 
  10. ^ "A Flash of Insight: LCROSS Mission Update". NASA. 2008-08-11. 
  11. ^ خطأ استشهاد: وسم <ref> غير صحيح؛ لا نص تم توفيره للمراجع المسماة Moonstar
  12. ^ "LCROSS Observation Campaign". NASA. 
  13. ^ "NASA's Rocket Crash Might Boost Plans for Moon Colonies". The Chosun Ilbo. October 9, 2009. Retrieved 09-10-2009.  Check date values in: |accessdate= (help)
  14. ^ "Visible light camera image during lunar swingby". NASA. 2009-06-23. Retrieved 2009-08-10. 
  15. ^ "LCROSS Centaur Separation". NASA. 2009-10-09. Retrieved 2009-10-13. 
  16. ^ "Visible light camera image during lunar swingby". NASA. 2009-10-09. Retrieved 2009-10-13. 

وصلات خارجية