موالح

(تم التحويل من حمضيات)
موالح Citrus
OrangeBloss wb.jpg
Citrus reticulata
التصنيف العلمي
مملكة: النبات
Division: نباتات مزهرة
Class: Magnoliopsida
Subclass: Rosidae
Order: Sapindales
Family: Rutaceae
Genus: ''Citrus''
L.
Species & major hybrids

الفصائل
Citrus aurantifolia—Key lime
Citrus maxima—Pomelo
Citrus medica—Citron
Citrus reticulata—Mandarin & Tangerine
الهجائن الرئيسية
Citrus ×sinensis—Sweet Orange
Citrus ×aurantium—Bitter Orange
Citrus ×paradisi—Grapefruit
Citrus ×limon—Lemon
Citrus ×limonia—Rangpur lime
Citrus ×latifolia—Persian lime
انظر النص الرئيسي للهجائن الأخرى for other hybrids

الليمون من الموالح
صحن موالح مختلفة

الحمضيات أو القوارص كالبرتقال والليمون والجريب فروت والليمون الحامض واليوسفي . وهي غنية بفيتامين ج . ويجب يراعي أن البرتقال يفقد فيتامين ج بعد تقطيعه . وبها فلافويدنات حيوية Bioflavonoids مضادة للأكسدة . تعمل مع فيتامين ج للإقلال من إحتمال الإصابة بالسرطان او الأزمات القلبية وتقوي العظام والأسنان وإلتئام الجروح وتجعل الجلد نضرا . وتسمى أيضا الحوامض، وهي متوفرة بكثرة في المغرب حيث يصدر إلى أوربا. والبرتقال متوفر طيلة السنة خاصة منه النوع الصالح للعصير. وهو أشهر عصير وأرخصه في المغرب. بالإضافة إلى أنه لذيذ جدا ويمكن استعماله مع أي نوع آخر من الفاكهة للحصول على عصير ممزوج لذيذ أو مع الجزر والقرفة.


. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

ثمار الموالح

تنتمي جميع الأشجار والشجيرات التي تحمل ثمارا شبيهة بالبرتقال والليمون إلى الجنس النباتي سيتروس Citrus. وكثير من هذه الثمار قابل للأكل، تزرع على نطاق هائل، وتؤكل أو تعصر ويشرب عصيرها، أو تستخدم في صنع مختلف المشروبات غير الكحولية، ويحتوي العصير على سكر ذائب و حمض الستريك Citric acid. وتكون الثمرة حلوة المذاق او حمضية تبعا لكثرة السكر أو الحمض في العصير.

ونظرا لإحتواء ثمار الموالح على حمض الأسكوربيك Ascorbic cid ، وهو فيتامين ج ، فإنه يمكن إستخدامها بتعويض نقص هذه المادة في الوجبة الغذائية. وفي الأزمنة التي كانت تستخدم فهيا السفن الشراعية، كان الملاحون إذا خرجوا لرحلات طويلة يتناولون أغذية خالية تماما من الثمار والخضروات الظازجة، ما جعلهم يعانون بشدة من مرض الإسقربوط Scurvy الذي ينجم عن نقص فيتامين ج. ولقد كان من المعروف قبل إكتشاف الفيتامينات بزمن طويل، أن ثمار المالح كانت تشفي وتمنع الإصابة بمرض الإسقربوط ، وقد جعل المسؤولون في البحرية البريطانية سنة 1795 شرب عصير الليمون أمرا إجباريا وبذلك اختفى المرض تماما من البحارة.

كذلك تستخدم ثمار الموالح في عمل المرملاد Marmalade والقشر المسكر Candied Peel. ويزرع نوع من البرتقال إسمه البرجموت Bergamot فقد من أجل الزيت الموجود في قشرته، والذي يستخدم في صناعة عطر البرجموت، كما يستخرج عطر آخر من أزهار البرتقال.


أشجار موالح دائمة الخضرة

إن جميع نباتات جنس سيتروس عبارة عن أشجار أو شجيرات ، وهي أيضا بإستثناء واحد ، دائمة الخضرة. وأوراق الموالح القوية الجلدية دليل على ذلك وأزهارها ذت بتلات لحمية نوعا ، عادة بيضاء ذات رائحة عطرة قوي. وتصنف الثمرة نباتيا كنوع خاص من الثمار اللبية يقال له الثمرة البرتقالية Hesperidium. وتمثل القشرة الطبقة الإسنفجية التي تحتها غلاف الثمرة الخارجي والأوسط ، أما غلاف الثمرة الداخلي فهو الجلد الشفاف المتين الذي يحيط بالفصوص أو المبيايض التي تحتوي على العصير والبذور.

وتزرع الموالح في البلدان التي يكون الجو فيها حارا ، فهي لا تقوى على تحمل الشتاء البارد ولا الرياح القوية ، كما أن الري الجيد يعد أساسيا بالنسبة لها ، وبسبب هذه العوامل فإنها تزرع في مستوى سطح البحر تقريبا ولا تسمح ظروف المناخ عادة برزاعتها على إرتفاع يزيد على 330 مترا.

ومن المحتمل أن تكون جميع الموالح المستزرعة قد وفدت أصلا من شرق آسيا ، إذ يوجد دليل يجعلنا نفترض أنها زرعت منذ الأزمان الأولى جدا، وقبل أن تعرفها أوروربا بكثير. وقد وردت إلى أوروبا ثم إلى بلاد الدنيا الجديدة وغيرها بعد ذلك وفي أوقات مختلفة. وكان الكباد أو الأترج Citron ، هو النوع الوحيد المعروف لدى قدماء الرومان. وقد ظهر حوالي القرون الحادي عشر ، الليمون Lemon الذي قد يكون سلالة الكباد ، و النارنج Sour Orange في بلاد البحر المتوسط بعد أن إستورده العرب من الشرق. كذلك زرع البرتقال في بلاد البحر المتوسط في القرن السادس عشر ، وإن كان تاريخ دخوله غير محدد. وكما هي الحال في النباتات المستزرعة ذات الأهمية التجارية ، فقد أنتج صناعيا عدد ضخم من السلالات بعضها عن طريق التهجين وبعضها الآخر بإنتخاب طفرات تنتجها تغيرات بيولوجية ذات خواص مرغوب فيها وقد مر البرتقال بنوع خاص بهذه العملية ، وربما نشأ الليمون الهندي Grapefruit كطفرة من ثمرة البوميلو Pummelo.

وتزرع الموالح حاليا بكثرة أينما يتوافر المناخ والتربة المناسبين. وتعد أسبانيا والبرازيل وفلسطين ، وجنوب أفريقيا من البلاد التي تنتج كميات كبيرة من المالح.

الأنواع المزروع من الموالح

Slices of various citrus fruits

يوجد عدد من الأنواع المستزرعة من جنس سيتروس ، كما أنتج الكثير منها صناعيا. وها هي بعض الأصناف الأكثر شيوعا.

Limes in a grocery store.

الآفات والأمراض

Clementines have thinner skins than oranges


استخدامات

في المطبخ

Oranges are used in many foods.

طبية

تاريخ

Mandarin oranges, still on the tree

Prior to human cultivation, the genus Citrus originated in جنوب شرق آسيا and consisted of just a few species:

قالب:Sect-stub

قائمة الموالح

Pair of lemons
Lemon, whole and in section

المصادر

  • Freitas de Araújo, E., Paganucci de Queiroz, L., and Machado, M. A. 2003. What is Citrus? Taxonomic implications from a study of cp-DNA evolution in the tribe Citreae (Rutaceae subfamily Aurantioideae). Organisms Diversity & Evolution 3(1): 55-62 (abstract online here)
  • Nicolosi, E., Z. N. Deng, A. Gentile, S. La Malfa, G. Continella, and E. Tribulato. 2000. Citrus phylogeny and genetic origin of important species as investigated by molecular markers. Theoretical and Applied Genetics 100(8): 1155 - 1166 (abstract online here).
  • Sackman. Douglas Cazaux. Orange Empire: California and the Fruits of Eden (2005) comprehensive, multidimensional history of citrus industry in California

وصلات خارجية


Gxermo2.svg هذه المقالة عبارة عن بذرة تحتاج للنمو والتحسين؛ فساهم في إثرائها بالمشاركة في تحريرها.