الدكتور داهش

الدكتور داهش

الدكتور داهش (1909-1984) أديب وفيلسوف لبناني كتب اكثر من مائة كتاب، مؤسس العقيدة الداهشية. في سن الحادية والعشرين اتخذ اسم "داهش". ادعى قدرات روحانية كثيرة، منها احياء الموتى. طورد في لبنان، وفي عام 1944، جـُرِّد من الجنسية اللبنانية وطرد من لبنان. وفي عام 1953، تحت رئيس جديد، أعيدت إليه الجنسية اللبنانية. وقد بدأ د. داهش في جمع الأعمال الفنية منذ عام 1930، ويعرضها في متحف داهش للفن في مدينة نيويورك. جمعية داهش في نيويورك تصدر مجلة أدبية، صوت داهش، وتقوم بأنشطة ثقافية، مثل الرابطة القلمية الجديدة، التي ترعاها الحكومة السعودية.

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

حياته المبكرة

والده موسى العشًي، ووالدته السّيدة شموني. هاجرا من بلاد ما بين النّهرين إلى فلسطين في العام 1906م، وفي العام 1909م رُزقا بصبيٍ بعد ثلاث بناتٍ فسمّياه (سليم). وما أنْ أخذَ الصبيُّ يدرج، حتّى تركَ والداه القدس إلى حيفا، ثمّ انتقلا مع اولادهما إلى بيروت في العام 1911م، وبعد بضعِ سنوات حصل أفراد العائلة على الجنسية اللبنانية.

كان عمر الطفل لايزيد عن الثلاث سنوات عندما أصابه مرضٌ عضال، فاستدعى الوالدُ لعلاجه طبيبا أمريكياً أسمه الدكتور سميث، وجدَ الطفل في غيبوبة، عالجه بالعقاقير حتّى يستردَّ وعيه، لكنّه لم ينجح، وإذْ تسرّبَ اليأسُ إلى قلب أُمه، وهمّ الطبيب بالانصراف، نهض الطفل فجأةً ، ثمّ أخذ يتحدثُ إلى الطبيب بالإنكليزية بطلاقةٍ عجيبة ذاكراً له الدّواء الذي كان عليه أنْ يعالجه به ! ذُهل الوالدين منْ تكلّم طفلهما بالأنكليزية، وسأله الطبيب مستغرباً: (كيف عرفت الدّاء والدّواء)؟ فأجابه الطفل( أنا دواء كلِّ داء.) خرج الطبيب منَ المنزل مُتعجباً، وراح يحدّثُ معارفه بما شاهد وسمع .

و بعد الخامسة منْ عمره، تتالت على يديه ظاهراتٍ روحية كثيرة، منها تكلمُه مع رجلٍ هنديٌ بلغته، وإرشادُ صيادٍ إلى حيثُ السّمك وافر، علماً بأنّ الصيّاد كان قد غادر المكان الذي أرشده الصّبيُّ إليه، فرمى شبكته وسحبها وإذْ بها مملوءةً بالسمك، وأعاد الكرّة مراتٍ عديدة، وفي كلِّ مرّةٍ كان يسحبها مملوءةً بالسمك. ومنها في بيت لحم وأمام حشدٍ منَ المُتنزهين، وحول برك النبي سليمان، مشى على سطح ماء البحيرة وكأنّما يمشى على اليابسة. ومنها إعادةُ كتابٍ إلى حالته بعدما كانت خالته أحرقته وحوّلته إلى رماد.

والجدير بالذّكر، أنّه بعد وفاة والده أُدخل إلى ( ميتم غزير)، حيثُ أمضى بضعة أشهرٍ في مدرسته، وكانت هذه المُدّة الوحيدة التي تلقّى فيها التعليم طوال حياته، ومع ذلك فقد أربت مؤلفاته على ال150كتاباً، تناول فيها شتّى المواضيع الأدبية والفكرية، واحتوتْ مكتبته الخاصّة على ما يزيدُ على الربع مليون كتاب، لعباقرة الأدب والفكر في العالم.


حياته الثقافية

وما إنْ ناهز الفتى العشرين من عمره، حتّى أخذَ يلتفُّ حولَهُ عددٌ منَ المثقفين الفلسطينيِّين ممّن مالت قلوبُهم إلى الأمور الروحيَّة، فتتلمذوا له. وكان بينهم الشّاعر مُطلق عبد الخالق، صاحب ديوان الرّحيل، والوجيه توفيق العسراوي المتوفي في 10 كانون الثاني 1937م متنسِّكاً في أحدِ كهوفِ البتراء، بعد أنْ وزَّع أمواله على الفقراء. أُلهم الفتى العجيب سنة 1929م بأنّه يجب أنْ يُغيِّرَ اسمه، ويتخذ اسماً روحياً، وسيُعطى الاسم الجديد عن طريق القُرعة، فأخبر تلاميذه بذلك؛ فعمدوا إلى كتابة أسماء كثيرة على قصاصاتٍ من الورق، ثمّ طووها وخلطوها، واختار (سليم) منها واحدة، فإذا فيها اسمُ (داهش).

اسمه الروحي

بعد أنْ اتّسعت شهرة داهش، تناهت أخبارُ معجزاته إلى المحافل العلمية في باريس،أرسلت إليه جمعية المباحث النّفسية الفرنسية تستضيفه، فسافر إليها برفقة شقيقته أنتوانيت. طلب المجتمعين منه أنْ يريهم مُعجزةً منْ مُعجزاته، أجابهم أنّه سيريهم آية يونان النّبي (يونس). فطلب منهم أنْ يوضع في صندوقٍ حديديّ، ويُحكمَ إغلاقه، ويُدفنَ في قعرِ نهر السين، سبعة أيّامٍ تحت الحراسة المُشدّدة، أجفلَ المجتمعون أولاً، لخطورة العرض، لكنّهم عادوا فقبلوا، عندما كتب لهم إقراراً بأنّه هو المسؤول عنْ عاقبة طلبه. وبعدَ أنْ فحصته لجنةٌ طبيّة ، قاموا بتنفيذِ طلبه. وبعد مُضيِّ 7 أيّام، وأمام 150شاهداً منَ المهتمين بالأمورِ النّفسية، رُفعَ الصندوق، وفُتِحْ. وإذا بالجثمان الساجي يتحرك، وبالوجه الواجم يبتسم. وبعد هذه المعجزة المذهلة، مُنحَ داهش شهادة العلوم النّفسية منْ قِبَلِ "الجمعيّة النفسية الدولية" بتاريخ 6 أيار 1930م، ثمّ شهادة الدكتوراه منْ قبل معهد "ساج"الإنكليزي في باريس، بتاريخ 22 أيّار 1930. وهكذا اقترنَ اسمه العلميُّ باسمه الرّوحيّ، ليُعرفَ بين الناس باسم( الدكتور داهش.)

مؤلفات الدكتور داهش

  • ضجعة الموت - نثرا، في اليوم الأول من سنة 1936 دارالأيتام السورية القدس
  • كلمات الدكتور داهش، في 20 آذار 1983، دار النار والنورللطباعة والنشر والتوزيع
  • نشيد الأنشاد، في 18 حزيران 1985، دار الداهشية
  • الألهات الست، في 31 آب 1979، دار النسر المحلق
  • عشتروت وأدونيس، في1943
  • جحيم الدكتور داهش -الجزء الأول
  • جحيم الدكتور داهش -الجزء الثاني
  • جحيم الدكتور داهش -الجزء الثالث
  • بروق ورعود
  • مذكرات دينار، بيروت 1986، دار الداهشية للنشر
  • نشيد الحب، في 1 كانون الثاني 1969، دار الفن
  • مختارات من كتب الدكتور داهش، تشرين الثاني 1970، دار النسر المحلق
  • عواطف وعواصف، في 28 شباط 1971، دار النسر المحلق
  • نبال ونصال، حزيران 1971، دار النسر المحلق
  • يدي المزلزلة أو كيف سقطت سقطة الموت المدمرة، بيروت 1979، دار النسر المحلق
  • نهر الدموع (مراثي الدكتور داهش في شقيق روحه الدكتور جورج خبصا)، بيروت في 13 كانون الأول 1944، دار النسر المحلق
  • مذكرات يسوع الناصريّ -الجزء الأول، بيروت 1980، دار النسر المحلق
  • أسرار الآلهة -(جزئين)، حزيران 1980، دار النسر المحلق
  • قيثارة الآلهة - (جزئين)، 6 آب 1980، دار النسر المحلق
  • الرسائل المتبادلة بين الدكتور داهش مؤسس الداهشية والدكتور حسين هيكل باشا
  • ناقوس الأحزان أو مراثي أرميا
  • ابتهالات خشوعية، أول كانون ألثاني 1983، دار النار والنور للطباعة والنشر والتوزيع
  • قصص غريبة وأساطير عجيبة (أربع أجزاء)، أول كانون الثاني 1983، دار النار والنورللطباعة والنشر والتوزيع
  • ناثر وشاعر -نثرا" (3 أجزاء)
  • القلب المحطم، 15 أذار 1984، دار النسر المحلق
  • جحيم الذكريات
  • قيثارة أورفيوس
  • مفاتن الشعر المنثور
  • أناشيدي، أول كانون الثاني 1983، دار النار والنورللطباعة والنشر والتوزيع
  • أوهام سرابية وتخيلات ترابية
  • قيثارة الأحزان أو روح تنوح (مراثي الدكتور داهش في الشهيدة ماجدة حداد وقد ضمها كتاب "الحمامة الذبيحة"
  • المهند الباتر
  • حدائق الآلهة توشيها الورود الفردوسية (في 10 أجزاء)
  • ذكريات الماضي، في 12 -2-1980، دار النسر المحلق
  • أفراح وأتراح، في 1-3-1980، دار النسر المحلق
  • أناشيد عاشق، في 6-3-1980، دار النسر المحلق
  • التائه في بيداء الحياة، في 20-4-1980، دار النسر المحلق
  • نهر الملذات، في 26-4-1980، دار النسر المحلق
  • تراب وسراب، في 30-4-1980، دار النسر المحلق
  • روح تغني، في 1980، دار النسر المحلق
  • قصائد مجنحة، في 1980، دار النسر المحلق
  • قيثارة الحب، في 1980، دار النسر المحلق
  • أناشيد عابد، في 1980، دار النسر المحلق
  • فراديس الالهات يرصّعها اللينوفار المقدّس (في عشرة أجزاء)
  • عاشق الغيد الصّيد، في 1-11-1980، دار النسر المحلق
  • آمالنا أوهام، في 3-11-1980، دار النسر المحلق
  • ينبوع السعادة، في 6-11-1980، دار النسر المحلق
  • أغاريد شاعر، في 9-11-1980، دار النسر المحلق
  • أناشيد البحيرات، في 12-11-1980، دار النسر المحلق
  • جبل المسرّات، في 15-11 1980، دار النسر المحلق
  • غاب البنفسج، في 1-12-1980، دار النسر المحلق
  • البلبل الشادي، في 6-3-1981، دار النسر المحلق
  • أناشيدالربيع، في 12-3-1981، دار النسر المحلق
  • أغاني كيوبيد، في 20-3-1981، دار النسر المحلق
  • بريء في الأغلال أو يوميّات سجين الغدر والخيانة-في جزءين
  • وصيّتي
  • إنجيل الحب
  • الدهاليز
  • وحي الغاب
  • من وحي السّجن والتجريد والنفي والتشريد
  • ظلمات مدلهمّة
  • النعيم (في 3 أجزاء)-نثرا"
  • جحيم الدكتور داهش (الجزآن الثاني والثالث) - نثرا"
  • كتاب الهادي الالهيّ
  • الفرق بين الكثلكة والداهشية
  • أسرار الموت
  • أسراري
  • مذكرات عتّال
  • نذالات المطرود القذر عبد الرحيم الشريف الخليليّ
  • كيف طردت الخائن النذل عبد الرحيم الغير الشريف
  • خبز المعرفة وحكم الأجيال أو الأموات يرشدون الأحياء ويعظونهم.
  • موسوعة حكمية في 6 أجزاء جمعها الدكتور داهش
  • كشف احتيالات وفضح تدجيلات المشعوذ الدكتور سالمون
  • هتك تدجيل واحتيال المشعوذ الحاوي نور الدين الجاوي
  • كشف خزعبلات الدجال طهرا المحتال
  • أسرار التنويم المغناطيسيّ
  • فضح المشعوذين باسم التنويم المغناطيسيّ وهتك تدجيلهم
  • داهش بين المد والجزر
  • الدكتور داهش بين حسّاده ومحبيه


. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

رحلات الدكتور داهش

  • الرحلة الأولى: من الشرق إلى الغرب مع الدكتور جورج خبصا 1969
  • الرحلة الثانية:الإمارات العربية، السعودية، إيطاليا(روما)، مالطة، ليبيا، قبرص، أفريقيا 1970
  • الرحلة الثالثة: نيجيريا، غانا، شاطىء العاج، السنغال، إيطاليا (روما) 1971
  • الرحلة الرابعة: اليونان(اثينا)، ليبيا، مصر 1971
  • الرحلة الخامسة: إيران، مصر، تركيا، رومانيا، النمسا، اسبانيا، إيطاليا 1971
  • الرحلة السادسة: إيطاليا، فرنسا، بلجيكا، هولندا، ألمانيا، الدانمارك ،فنلندا، أسوج، ناروج، انكلترا، النمسا، اليونان 1972
  • الرحلة السابعة: روسيا 1972
  • الرحلة الثامنة: بلغاريا، رومانيا، بولونيا 1976
  • الرحلة التاسعة: فرنسا 1973 فرنسا، إيطاليا 1974
  • الرحلة العاشرة: الولايات المتحدة (نيويورك وبوسطن) 1976
  • الرحلة الحادية عشرة: المغرب، كندا(مونتريال)، الولايات المتحدة (عالم ديزني وكايب كندي في فلوريدا) 1976
  • الرحلة الثانية عشرة: الولايات المتحدة (كاليفورنيا ونيفادا وأريزونا) 1977
  • الرحلة الثالثة عشرة: كندا(كيبيك) الولايات المتحدة (فرجينيا) 1978
  • الرحلة الرابعة عشرة: فرنسا 1978
  • الرحلة الخامسة عشرة: اليونان 1979 و 1980، مصر (القاهرة)1980
  • الرحلة السادسة عشرة: السعودية، الولايات المتحدة (بوسطن)1980
  • الرحلة السابعة عشرة: فرنسا، إيطاليا، مصر، الولايات المتحدة (فرجينيا)، كندا 1981
  • الرحلة الثامنة عشرة: فرنسا، النمسا 1981-1982
  • الرحلة التاسعة عشرة: انكلترا (لندن)، إيطاليا، فرنسا (باريس)، كندا، الولايات المتحدة (فرجينيا) 1982
  • الرحلة العشرون: انكلترا، الهند، فرنسا، سويسرا، النمسا، كندا 1983.
  • الرحلة الواحدة والعشرون: انكلترا، الهند، فرنسا، سويسرا، النمسا، كندا 1983.
  • الرحلة الثانية والعشرون: انكلترا، الهند، فرنسا، سويسرا، النمسا، كندا 1983.

انظر أيضاً

المصادر

قراءات إضافية

  • For a comprehensive review, please refer to Lutfi Radwan, the former Chief Editor of the Egyptian Magazine "Al Moussawar" and his book "The Miracles & Wonders of Dr. Dahesh", 1997, ISBN 0-935359-44-3, The Daheshist Publishing Co., NY.
  • And other works by Dr. Iskandar Shaheen's book:, "Dr. Dahesh: A Man of Mystery", 2001, ISBN 1-931126-01-1, both published by The Daheshist Publishing Co., NY.

وصلات خارجية