الالتهابات

About the Authors

0

الالتهابات، تعتبر حدوث الالتهابات الية من اليات دفاع الجسم عن نفسه، وإضافة لذلك انه يكون له دورا هاما فى الشفاء الا إذا زاد الالتهاب عن حدة واستمر للعديد من الايام، كما انه يحدث نتيجة لوجود شئ غريب داخل الجسم فيعمل الجسم على مهاجمة ذلك الجسم الغريب ويسمى ذلك إستجابة بالاتهاب. - وهناك بعض الأمراض التي تحدثها الالتهابات وتسمى بأمراض المناعة الذاتية، وهى قليلا ما تحدث وتكون نتيجة لاعتقاد الجسم بأن خلاياه السليمة هي اجسام غريبة عنه فيقوم الجسم بمهاجمتها عن طريق الاستجابة بالالتهاب، ويمكن أن تتطور تلك الامراض وتصبح أمراض مزمنة.

محتويات المقال: - أسباب حدوث الالتهابات. - انواع الالتهابات. - مضاعفات الالتهاب المزمن. - أعراض الالتهابات. - علاج الالتهابات.

ماهى اسباب حدوث الالتهابات؟ ينشأ الالتهاب نتيجة لتحفيز الجهاز المناعى الذى تم بسبب التعرف على اى خلل حدث فى الجسم او اى جسم غريب دخل الى الجسم، ويمكن أن يصبح الالتهاب حاد نتيجة ل: وجود احد الجراثيم فى الجسم من الداخل، او الجروح أو نتيجة تعرض الجسم للدغات النحل، أما الالتهاب المزمن فيحدث بسبب: 1- التعرض للمهيجات مثل المواد الكيميائية : إن كثرة التعرض للمهيجات بالتحديد إذا كانت من نفس النوع يتسبب فى أن يتحول ذلك الالتهاب الحاد ليصبح التهابا مزمنا. 2- أمراض الالتهاب الذاتي : بحيث أن العوامل الوراثية يمكن أن يكون لها تاثيرا ضار على الجهاز المناعى، ومثال لذلك مرض بهجت. 3- الحساسية: عندما يشعر الجسم بوجود أي شيء غريب غير معروف بالنسبة للجسم وغير معتاد عليه فإنه يستجيب للالتهاب المزمن. انواع الالتهابات: هناك نوعان من أنواع الالتهابات آلا وهما الالتهاب الحاد او الالتهاب المزمن كثيرا اما يعتقد الناس أن الالتهاب الحاد هو التهاب نافع وجيد وذلك لان الجسم باستجابته بالتهاب الحاد يحاول جاهدا للشفاء، اما بالنسبة للالتهاب المزمن يعتقد الناس بأنه التهاب ضار وسيئ وسواء أكان نوع الالتهاب، فإنه يكون نتيجة او رد فعل طبيعي من الجسم تجاة اى مشكلة او اى امر غريب يحدث فى الجسم. مضاعفات الالتهاب المزمن وتأثيره على صحة الجسم: يمكن أن يؤدي الالتهاب المزمن إلى 1- أمراض العظام والمفاصل 2- أمراض الجهاز الدوري مثل أمراض القلب. 3- النقرس. 4 داء السكري. 5- بعض المشاكل والاضطرابات النفسية ويمكن أن تصل للاكتئاب. 6- أمراض الكلى. 7- أمراض الحساسية.

أعراض الالتهابات: يمكن أن تتمثل في تورم في مكان ما فى الجسم ويكون ذلك التورم دافئا عند لمسة / احمرار / أن يفقد العضو الذى حدث فيه الالتهاب وظيفته / الم فى مكان التورم. ويمكن أن تحدث بعض الاعراض الاخرى مثل: الصداع - التعب العام - ارتفاع فى درجة حرارة الجسم - تيبس العضلات - فقدان الشهية.

علاج الالتهابات: 1- استخدام المضادات الحيوية فى حالة إذا كان ذلك الالتهاب ناتج تلوث. 2- استخدام ادوية مضادة للالتهابات مثل الستيرويدات فى حالة اذا كان ذلك الالتهاب غير تلوثى، كما يمكن معالجته أيضا باستخدام أدوية مضادة للالتهاب لاستيرويدية. 3- استخدام ادوية تمنع إنتاج البروستاجلاندين مثل فولتارين (وذلك لتسكين الالم وخفض الحرارة) اسبيرين - اندوميثاسين - ديكلوفيناك - وإندومين، كما تعمل تلك الادوية على توسيع الاوعية الدموية وزيادة نفاذيتها وبالتالي فانها تعيق من حركة كرات الدم البيضاء الى منطقة الالتهاب.

وبعد ان تعرفنا على ماهية الالتهابات واسبابها وطرق علاجها، يجب عليك أخذ الحذر من توافر تلك الأسباب لديك، واذا توفرت الأسباب فيجب عليك المتابعة باستخدام تلك الأدوية مع إتباع نظام غذائى صحى يساعدك فى التخلص من الالتهابات.


إضافة تعليق
يرحب المعرفة بجميع التعليقات، إذا كنت لا تريد أن تكون مجهولا، قم بالتسجيل أو سجل الدخول، إنه مجاني.