2011 في سوريا

هذه صفحة مكتوبة بالعربية البسيطة، انظر الصفحة الأصلية

  • 2010
  • 2009
  • 2008
Flag of Syria.svg
2011
في
سوريا

  • 2012
  • 2013
  • 2014
العقود:
انظر أيضاً:أحداث أخرى في 2011
قائمة سنوات في سوريا


الأحداث التي وقعت سنة 2011 في سوريا

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

الحكم[تحرير | عدل المصدر]


أحداث[تحرير | عدل المصدر]

  • 31 يناير : بشار الأسد يقول في مقابلة مع صحيفة وول ستريت جورنال الأميركية أن سوريا خارج ما يجري في تونس و مصر وأنها مختلفة عنهما. رداً على سؤال للأسد إذا كانت أحداث تونس و مصر جعلته بفكر بالإسراع في الإصلاح، رد الرئيس: "إذا لم تكن قد رأيت حاجة للإصلاح قبل أن يحدث ما حدث في مصر و تونس فإن الوقت سيكون قد تأخر كثيراً للقيام بأي إصلاح". بعد أقل من شهرين من هذه المقابلة، اندلعت الاحتجاجات الشعبية في سوريا مطالبة بالإصلاح أولا ثم بإسقاط النظام كما هو معروف.
  • 12 إبريل: قوات الأمن مدعومة بمسلحين مؤيدين للنظام (درجت تسميتهم "الشبيحة") تقتحم قرية البيضا قرب بانياس في محافظة طرطوس وتعتقل العشرات. جُمع المعتقلون في ساحة البلدة وطُرحوا أرضاً وتم ضربهم والدوس عليهم بالأقدام في صور تسرّبت للإعلام وأحدثت صدمة في الشارع السوري حينئذ.
  • 14 إبريل: الإعلان في عن تشكيل حكومة جديدة برئاسة عادل سفر خلفاً لمحمد ناجي العطري . استمر عادل سفر في رئاسة الوزراء حتى يونيو 2012 حين خلفه محمدرياض حجاب .
  • 18 إبريل: اعتصام الآلاف في ساحة الساعة الجديدة في حمص بعد تشييع 7 قتلى سقطوا برصاص قوات الأمن في اليوم السابق. أعلن المتظاهرون اعتصاماً مفتوحاً في الساحة، إلا أن قوات الأمن قامت بفضّه بالقوة بعد منتصف الليل باستخدام الرصاص الحي. تحدثت مصادر المعارضة عن سقوط عدد كبير من الضحايا
  • 25إبريل: الجيش السوري يدخل درعا، في أول إقحام للجيش في قمع الانتفاضة الشعبية ضد النظام الحاكم التي انطلقت من درعا قبل شهر. حوصرت المدينة وفرض فيها حظر التجول. استمرت العملية العسكرية حتى 5 مايو وقدرت مصادر المعارضة عدد ضحاياها بـ 600 قتيل.
  • 28إبريل: الجيش النظامي يدخل حمص في ثاني إقحام للجيش في منطقة مأهولة لقمع المظاهرات المعارضة للنظام.
  • 29 إبريل: مظاهرات ضد النظام في يوم جمعة أطلق عليه نشطاء المعارضة تسمية "جمعة الغضب." سقوط أكثر من 60 قتيلاً برصاص قوات الأمن، أغلبهم في محافظة درعا . خلال مظاهرات ذلك اليوم، اعتقل الطفل حمزةالخطيب في قريةالجيزة بمحافظة درعا، وسلّمت جثته لاحقاً لذويه وهي تحمل آثار التعذيب.


مواليد[تحرير | عدل المصدر]

وفيات[تحرير | عدل المصدر]

انظر أيضاً[تحرير | عدل المصدر]

المصادر[تحرير | عدل المصدر]

تمّ الاسترجاع من "https://www.marefa.org/2011_في_سوريا"