خبير تركي يشرح لإسرائيل لا أمل في ذهاب غازها لمصر

About the Author

مساهمات حديثة أخرى

Make this page better by editing it.
Shafei
0
حقل تمار

مقال بالغ الأهمية عن غاز إسرائيل:[1]

نصرت جومرت، خبير نفط تركي (مسئول سابق في شركة شل تركيا) يزور إسرائيل ليقول لهم:

  1. - لا أمل لإسرائيل في إسالة غازها في مصر ثم تصديره، لأن انهيار سعر الغاز في أوروبا من 13 دولار إلى 7 دولارات جعل ثمن الغاز الإسرائيلي المسال غير مجزي.
  2. - تصدير الغاز الإسرائيلي لمصر لن يحدث بسبب الاضطرابات السياسية بمصر.
  3. - إنشاء أنبوب مباشر إلى اليونان باهظ التكاليف (8 مليار دولار) ويكاد يكون مستحيل هندسياً.
  4. - وبالتالي: أمل إسرائيل الوحيد هو التصدير إلى تركيا بأنبوب وعبرها إلى أوروبا.
  5. - بسبب انهيار اقتصاديات إسالة الغاز، سوف تقوم شركة شل بعرض معمل إدكو للبيع، ولن تتعامل مع إسرائيل لكي تتمكن الشركة من التعامل مع إيران.

تحليل

غزل تركي لإسرائيل، ولكنه كلام واقعي.

وهذا يفسر عدم تقدم خطط ربط حقول إسرائيل بمصر حتى الآن، واعتماد مصر على شحنات الغاز المسال عبر السماسرة.

بالطبع الخيبة الكبرى، هي في انعدام أنشطة التنقيب في المياه العميقة بمصر منذ 2005 وحتى اليوم. وعدم تحرك الدولة المصرية للتحري في النضوب المفاجئ، لمعظم حقول غاز مصر في عام 2011، بشكل مريب.

الهامش

  1. ^ Hedy Cohen (2015-08-27). "Nusret Comert says Turkey will pay more for Israeli gas, and be a more reliable source of demand". Globes.

<comments />