صندوق دارون الأسود

هذه صفحة مكتوبة بالعربية البسيطة، انظر الصفحة الأصلية
Darwin's Black Box
Darwinsblackbox.jpg
paperback edition cover
المؤلفMichael J. Behe
البلدالولايات المتحدة الأمريكية
اللغةالإنغليزية
الموضوعIntelligent Design
الناشرFree Press
تاريخ النشر
September 1996
نوع الوسائطHardcover, Paperback
ISBN[[Special:BookSources/ISBN 0-684-82754-9
ISBN 978-0-684-82754-4|ISBN 0-684-82754-9
ISBN 978-0-684-82754-4]]
OCLC34150540
575 20
تب. مك.كونغQH367.3 .B43 1996
تلاهThe Edge of Evolution

كتاب صندوق دارون الأسود : التحدي الكيماوي البيولوجي للتطور Darwin's Black Box: The Biochemical Challenge to Evolution


صندوق دارون الأسود.jpg

  • ISBN-10: 0743290313
  • ISBN-13: 9780743290319

طبع لأول مرة 1996 ومرة ثانية 2006 وقد كتبه مايكل بيه Michael J. Behe ونشرته مطبعة Free Press وفي هذا الكتاب طرح مفهوم التعقيد غير القابل للاختزال irreducible complexity وهو مبدأ تلقى قبولاً في أوساط المنادين بمفهوم عام هو التصميم الحكيم والذي جاء كرد على نوعين من التطرف الديني والمادي بحيث لا ننكر وجود الحكمة في المخلوقات أو نربط أي حكمة نراها في الخليقة باعتقاد ديني ولا ننسبها لصدف عشوائية. وهذا المفهوم سبق أن طرح من قبل بشكل غير مستقل ضمن كتب أخرى ومنها وصف التعقيد المعتمد على أجزاءه بشكل مترابط الذي شرحه دنتون في كتابه نظرية التطور في أزمة وأول ما طرح بيه هذا الفهوم كان في مقال له عن تخثر الدم في كتابه البشر والباندا Of Pandas and People ولم يكن اختار له هذه التسمية المعبرة.

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

نظرة عامة[تحرير | عدل المصدر]

يشير عنوان الكتاب إلى مفهوم في الأدوات وهو الجزء الذي يسلم به عادة من الأجزاء الداخلية لأية أداة، ويتركز النقاش عادة حول وظيفتها لا حول تركيبها.

يبدأ الكتاب بمقدمة عن التحولات التي طرأت على المفاهيم العريضة في مسيرة تطور العلوم. ويتم فيها مراجعة أسس ومسلمات النظريات و كيف أدى بعض هذه المراجعات لإلغاء نظريات برمتها. ويؤكد بيه بأن تطورات علم الكيمياء البيولوجية ستؤدي لنقلات نوعية في المفاهيم ومنها المفاهيم المتعلقة بالتطور.(circa 1996) وأكد أهمية مراجعة نظرية التطور لأن الذين يقبلون بها يعتمدون على أن المرجعيات توافق عليها وليس لأنهم اختبروا أدلتها. ودور البيولوجيا الحديثة في أن تكشف عن أهمية دور البنيات الأساسية للكائن الحي ففي كتاب دارون يتحدث عن إمكانية تطور عضو إلى شكل جديد ولكن دون طرح لمسألة أساسية هي التركيبة الأولى للعضو والتي هي كل متكامل حتى بأبسط أشكاله.

وبعد ذلك قدم بيه مفهوم التعقيد غير قابل للاختزال وهو النظام الذي لا يعمل إلا بوجود كل أجزاءه بتسلسها بحيث تتعطل وظيفته لو فقط أحدها أو تغير ترتيبها.

وكمثال توضيح استخدم مصيدة الفأر التي لن تعمل حتى تكون أجزاءها متناسقة وتقفل عند تطبيق ضغط متوسط على أحد أجزاءها، وتفشل بالعمل لو احتلفت أطوال الأجزاء أو قوة النابض.

وفي الفصول التالية قدم بيه أمثلة عن أنظمة معقدة غير قابلة للاختزال في الكائنات الحية ومنها سوط البكتريا flagellum وتخثر الدم وجهاز المناعة والبوابات الخلوية وغيرها ونبه إلى أن دقة التركيب في هذه البنيات الفيزيوجية لا تعطى حقها من الانتباه.

وفي خاتمة الكتاب يطرح مفهوم التصميم الذكي كتبرير لوجود التعقيد غير قابل للاختزال


أثر الكتاب[تحرير | عدل المصدر]

أعطى هذا الكتاب جدلاً واسعاً فانتقده أكثر أنصار الدارونية بقوة وكان أشد نقاط انتقاداتهم تتركز على أن الاعتقاد بأن هذه النظم المعقدة والمتشابكة بشكل غير قابل للاختزال يقتضي الاعتقاد بالخلق الإلهي وهو مرفوض في الثقافة الغربية الأكاديمية الشائعة في القرن العشرين، وبالمقابل تلقاه مجموعة من المناهضين للدارونية بالترحاب على اختلاف مشاربهم ، ولكن تأثيره الأكاديمي كان كبيراً وأدى لتحول عدد من أساتذة الجامعات إلى مناصرين لفكرة التصميم الحكيم


مراجع[تحرير | عدل المصدر]

روابط خارجية[تحرير | عدل المصدر]