خوسيه ليزاما ليما

هذه صفحة مكتوبة بالعربية البسيطة، انظر الصفحة الأصلية
خوسيه لزاما ليما
José Lezama Lima
من مجموعة إلويسا-ليما وكتابها "Una Familia Habanera"
من مجموعة إلويسا-ليما وكتابها "Una Familia Habanera"
وُلِد(1910-12-19)ديسمبر 19, 1910
هافانا، كوبا
توفيأغسطس 9, 1976(1976-08-09) (عن عمر 65 عاماً)
هافانا، كوبا
الوظيفةروائي وشاعر

خوسيه لزاما ليما José Lezama Lima ‏(19 ديسمبر 19109 أغسطس 1976) كان كاتباً وشاعراً كوبياً يعتبر أحد أكثر الشخصيات تأثيراً في أدب أمريكا اللاتينية.[1]

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

سيرته[تحرير | عدل المصدر]

ولد الكاتب خوسيه لِزاما ليما José Lezama Lima في هافانا عاصمة كوبا، لأب ضابط في الجيش تُوفِّي وهو لايزال طفلاً. درس القانون في جامعة هافانا، وشارك في الاجتماعات والمظاهرات ضد الدكتاتورية وطالب بالحرية السياسية والعدالة الاجتماعية. اطّلع على التاريخ والفلسفة والثقافات العالمية، والشعر الرمزي الفرنسي خاصة؛ فكان نتاجه الأدبي واسع الأفق منفتحاً على العالم. كان رئيساً للجماعة التي أصدرت صحيفة «أوريخينِس» أو أصول Orígenes الناقدة التي تحولت إلى منبر للفكر والثقافة في كوبا. شغل عدداً من المناصب الرسمية في مجال التربية والتعليم، ومع مجيء كاسترو إلى السلطة سماه مديراً لدائرة الأدب والنشر في المجلس الوطني للثقافة. كُرِّم في حياته، ومُنح عدداً من الجوائز المحلية والدولية، منها جائزة مالدورور Maldoror الإسبانية على مجمل مؤلفاته.

كان ديوان «موت نرجس» Muerte de Narciso (1937) أول نتاج لِزاما ليما الشعري، واعتمد فيه الميثولوجيا اليونانية، ثم نشر ديوان «الشائعة العدوة» Enemigo rumor (1941) الذي حفل بالإشارات والرموز الدينية واللاماورائية، وعاد في ديوانه «الثبات» La fijeza (1949) إلى ذكريات تجاربه السابقة. كتب أيضاً مقالات منها «صور ممكنة» Las imágenes posibles (1953) و«التعبير الأمريكي» La expresión americana (1957)عبَّر فيها عن موقفه من الشعر، وحاول فكّ لغز الواقع في أمريكا اللاتينية بتعقيداته كافة، إضافة إلى «أبحاث حول هافانا» Tratados en la Habana (1958). وكان قد عاد في «مغامرات صامتة» Aventuras sigilosas (1945) إلى ذكريات طفولته ونشأته بعد وفاة والده، وإلى دور أمه المحوري في تكوينه الفكري والفني.

تعدّ رواية لِزاما ليما «الفردوس» Paradiso (1966) أهم ما كتب وأفضله، ولاقت نجاحاً باهراً بين القراء والنقاد على حد سواء. والشخصية الرئيسية فيها - وهي شخصية شاعر يبحث عن الحقيقة عن طريق التعبير الشعري - هي لسان حال الكاتب. وقد نُشر جزء ثان من الرواية - لم يكن قد أكمله قبل وفاته في هافانا - بعنوان «أوبيانو ليكاريو» Oppiano Licario (1977) يحفل بشخصيات، بعضها عربي، وهي محورية في تكوين البناء والحبكة الروائية.

كتب لِزاما ليما لغة غنية محمَّلة بالصور والألوان بعبارات محلية أعطته طابعاً كوبياً خاصاً. وقد ترجمت مؤلفاته إلى عدد من لغات العالم وتركت أثراً ملموساً في أدب أمريكا اللاتينية.


أعماله[تحرير | عدل المصدر]

الشعر

  • Muerte de Narciso (1937)
  • Enemigo rumor (1941)
  • Aventuras sigilosas (1945)
  • La fijeza (1949)
  • Dador (1960)

الروايات

  • Paradiso (1966)
  • Oppiano Licario (1977) unfinished and published posthumously

المقالات

  • La expresión americana (1957)
  • La cantidad hechizada (1970)

المصادر[تحرير | عدل المصدر]

  • ناصر العقاد. "لِزاما ليما (خوسيه ـ)". الموسوعة العربية.

الهامش[تحرير | عدل المصدر]

  • Una Familia Habanera by Eloisa Lezama-Lima (Ediciones Universal, 1998, ISBN 0-89729-862-4)
  • Solventando las diferencias: la ideología del mestizaje en Cuba. Duno Gottberg, Luis, Madrid, Iberoamericana – Frankfurt am Main, Vervuert, 2003.
  • Unmothered Americas: Poetry and universality (on the works of José Lezama Lima, William Carlos Williams, Alejandra Pizarnik, and Giannina Braschi) by Rodriguez Matos, Jaime, Columbia University, 2005.

وصلات خارجية[تحرير | عدل المصدر]