أدب اليوروبا

هذه صفحة مكتوبة بالعربية البسيطة، انظر الصفحة الأصلية

Yoruba-bronze-head.jpg

الثـقافـة
الموسـيقى
الـفـن
الأدب
اللـغـة
الأسـاطير
الشـعـب

أدب اليوروبا

تعيش قبائل اليوروبا في نيجيرية، ويحيا بعضها في بنين وتوغو، وتراثها غني بالأساطير والقصص الشعبية والأغاني.

"الأدب اليوروباوي الشفهي" هو جزء لا يتجزّأ من الأدب اليوروباوي. أما أدبها المكتوب فبدأ بالظهور منذ عام 1844 بترجمة مقاطع من الكتاب المقدس، فكتب بعض اليوروبيين عدداً من القصص، وكان الزعيم اليوروبي الشعبي دانيال فاغونوا Daniel O. Fagunwa من رواد القصة بهذه اللغة، فأصدر بها «غابة الإله» سنة 1947، وتولد من هذه المجموعة منذ 1970 آلاف القصص التي تحكي مغامرات أسطورية شعبية عن السحر والتقمص والوحوش، وقد تأثر بها أموس توتولا Amos Tutuola في رواياته التي يكتبها بالإنكليزية، على أن كتّاباً آخرين فضّلوا الخروج على هذا التقليد، فكتب دلانو أول سلسلة من القصص الواقعية بعنوان: «إنه عالم الرجل الأبيض» (1955).

أما المسرح فكان للأدب اليوروبي فيه مجال واسع، فأسس الكاتب هيوبرت اوغونده Hubert Ogunde في الأربعينات أول فرقة مسرحية قدمت مسرحيات هزلية ناقدة أشهرها «العقلية الأوربية» (1964)، ثم قام أغوغولا بحملة إصلاح مسرحي واسعة شملت النصوص والإخراج والموسيقى المرافقة، وتعد مسرحيات «حب المال» (1950) و«شاربو خمر التمر» المقتبسة من قصة لتوتولا من أشهر أعماله، أما المسرحيات الأدبية فأشهرها «ثلاث مسرحيات يوروبية» لاورو لاديبو (1964) أفاد فيها من التراث اليوروبي في الشعر والرواية، وتحكي تاريخ مملكة يوروبا، وربما كانت اليوروبية اللغة الإفريقية الوحيدة، باستثناء اللغة العربية، التي تصدر بها مجلة أدبية هي «أولوكوم» التي صدرت عام 1971 عن جامعة إبادان، وتصدر مرتين في السنة.

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

الأدب الشفهي[تحرير | عدل المصدر]

حكيم نجم الدين
ساهم بشكل رئيسي في تحرير هذا المقال

وتكفي نوعية وكمية الدراسات حول أدب اليوروبا كمؤشرات على حقيقة أنّ لليوروبا ثقافة أدبية غنية، خاصة في مجالات الشعر والنثر، مع حالات قليلة من الدراما قبل التوغل الاستعماري و "فرض" اللغة الإنجليزية كلغة التعبيرات الأدبية.

وكان أساس الأدب اليوروباوي بشكل خاص - والأدب الأفريقي بشكل عام – مبنيّا على التقاليد الشفوية والفن اللفظي للشعب. إذ لغة اليوروبا غنية بالأداء الشفوي والروايات قبل تمكّن شعبها بالكتابة الأدبية الحديثة وقراءتها. وعليه يجب أن يكون الفن الشفوي جزء من أدب اليوروبا والأدب الأفريقي لأهميته.

ومن الأدب الشفوي لليوروبا: أَوْرِيْكِي Oríkì و أَيْوِيْ (Ewi)ìjálá, Rárà , Ese ifá , èfè. أمّا أَوْرِيْكِي (Oríkì)؛ فهو ظاهرة ثقافية قديمة لليوربا يمنح لكلّ طفل يوروباوي عند ولادته, ويختلف "أَوْرِيْكِي" في طوله حسب عائلته وأسلافه.

وبالنسبة للحكواتي اليوروباوي, فإنّ "أَوْرِيْكِي" بمثابة مرشد له في أداء المدح, حيث يعرف ويتتبع به أصل الشخص الممدوح, ولا يخلو مدحه من سرد تاريخ مدن اليوروبا المتصلة بالشخص الممدوح وحروبها وملاحمها ومماليكها. ويصف "أَوْرِيْكِي" الممنوح للشخص أيضا؛ المنافذ المستقبلية لحياته أو إنجازات وتاريخ عشيرته. كما أنه يشيد بالشخص لإضفاء الفخر عليه وعلى والديه أو محاولة استحضار سمات شخصية فاضلة من الشجاعة والثبات والمثابرة التي يعتقد أنها فطرية في الشخص عن طريق النسب.

أما ممارسو الأدب الشفوي عند اليوروبا؛ فهم أشخاص بالغون في العمر تمّ تعليمهم حسب السن والخبرة. وتظهر براعتهم الإبداعية دائما من خلال مزيج من ذكائهم الشخصي وبراعتهم اللغوية أثناء الأداء. ويستخدم هؤلاء الممارسين موارد وأصول التعقيدات اللغوية للسكان المحليين، مثل الأمثال والتعابير الاصطلاحية، والتلميحات، لإيصال رسالتهم إلى نفوس المستمعين والمشاهدين ولإبهار عقولهم بها.


انظر أيضاً[تحرير | عدل المصدر]

الهامش[تحرير | عدل المصدر]

المصادر[تحرير | عدل المصدر]

  • African literature Encyclopædia Britannica article
  • African literature: Yoruba literature Britannica Student Encyclopedia article
  • Adejeji, Joel. 1969. "Traditional Yoruba Theatre." African Arts 3.1 (Spring): 60-63. قالب:JSTOR
  • Banham, Martin, Errol Hill, and George Woodyard, eds. 2005. The Cambridge Guide to African and Caribbean Theatre. Cambridge: Cambridge UP. ISBN 978-0521612074.
  • Noret, Joël. 2008. "Between Authenticity and Nostalgia: The Making of a Yoruba Tradition in Southern Benin." African Arts 41.4 (Winter): 26-31.
  • Soyinka, Wole. 1973. "The Fourth Stage: Through the Mysteries of Ogun to the Origin of Yoruba Tragedy." In The Morality of Art: Essays Presented to G. Wilson Knight by his Colleagues and Friends. Ed. Douglas William Jefferson. London: Routledge and Kegan Paul. 119-134. ISBN 978-0710062802.
تمّ الاسترجاع من "https://www.marefa.org/أدب_اليوروبا"