تماريكس - Tamarix

هذه صفحة مكتوبة بالعربية البسيطة، انظر الصفحة الأصلية

أثل
Tamarix aphylla.jpg
أثل عديم الأوراق في موطنه الأصلي في رفيفيم، إسرائيل.
التصنيف العلمي e
الفصيلة: الطرفاوية
الجنس: أثل
ل.[1]
الأنواع

انظر النص

الأثل (الطرفاء، الأَرز المالح)، هو جنس يتألف من حوالي 50-60 نوع من النباتات المزهرة ضمن الفصيلة الطرفاوية، موطنها الأصلي المناطق الجافة في أوراسيا وأفريقيا.[2]

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

الوصف[تحرير | عدل المصدر]

الأثر هي شجرة متوسطة الارتفاع دائمة الخضرة أوراقها صغيرة حرشفية الشكل، أزهارها بيضاء إلى قرمزية ويوجد من الأثل عدة أنواع متوسطة الحجم، وسريعة النمو، جميلة المنظر يكثر نموها على جوانب الطرق الزراعية والأراضي السبخية والأراضي الملحية، وتكثر في مصر وبالأخص حول بركة قاردن بالفيوم، وفي عدة مناطق كثيرة بصحراء سيناء، كما تكثر هذه النبتة في المملكة العربية السعودية فهي تنبت في أي مكان، يسيل من سيقانها سائل سكري حلو المذاق، يستخدمه الأعراب في الصحراء كغذاء خلال فصل الصيف.


الموئل والانتشار[تحرير | عدل المصدر]

موطن الأَثل الأصلي غرب آسيا واليمن وبلدان حوض المتوسط. تتواجد أشجار الأَثل في الأماكن الدافئة ولا تتحمل الصقيع طويلاً.

تنتشر جذورها في الغالب في الأراضي الرطبة بالقرب من المياه والأنهار والأَودية. سيقانها يصنع منها الخشب الصلب وأوراقها دقيقة جدا وأزهارها عنقودية وردية . يصنع من السيقان السفن خاصة لانها متواجدة بالقرب من البحار والوديان، ثمارها تسمى حَبّ الأَثْل والعدب،[3] وهي لا تؤكل .

الاستخدامات[تحرير | عدل المصدر]

لنبات الأثل فوائد كثيرة تتلخص في أنه:

  • يعالج درجة الحرارة العالية والحمّى التي تنتج عن أشعة الشمس.
  • يعطي الجسم الطاقة الحرارية والنشاط. يعالج ضعف الكبد. يعالج الجروح.
  • يعالج الكحة، ومرض الجرب، والبواسير. مليّن للمعدة.
  • يخفف من آلام الأسنان ويزيلها، كما أنه يعمل على علاج ترهل اللثة.
  • يعالج الحروق. مقوٍّ جنسي. يستخدم بعد عملية الختان، وذلك لأنه قابض.
  • يعالج البهاق وبعض الأمراض الجلدية. يقتل القمل. يشد المقعدة، والشعر. يعالج الجدري. يعالج الرحم إذا مزج مع الزنجبيل. يخفف من آلام الصداع ويعالجه.

وصفات من نبات الأثل:

  • لعلاج الحمّى ودرجة الحرارة العالية: نستخدم سائل نبات الأثل السكري الذي ينتج عن أغصان الأثل.
  • لتخفيف آلام الأسنان والتخلص منه: التمضمض بمغلي أوراق نبات الأثل.
  • لتقوية الكبد: شرب مقدار يقدر بأربع أوقيات ونصف منه.
  • لعلاج البهاق: ندق ورق نبات الأثل الطازج في وعاء، وندهن مكان البهاق بالمزيج ونتركه لمدة عشر دقائق أو خمس عشرة دقيقة، ثم نشطفه بالماء، وتكرر هذه العملية لثلاثة أيام متتالية.


أنواع مختارة[تحرير | عدل المصدر]

Tamarix gallica in flower
A Tamarix aphylla في موئلها الطبيعي بالجزائر
أثل في قرية عطيبة، بوشهر، إيران.

التاريخ الثقافي[تحرير | عدل المصدر]

في ملحمة جلجامش، والدة جلجامش، الإلهة نيسون، كانت تستحم في مياه معطرة بالأثل قبل أن تسمح لجلجامش وإنديكو بالذهاب لغزواتهم.

ذكر في القرآن الكريم في سورة سبأ، حيث قال الله تعالى: (لَقَدْ كَانَ لِسَبَإٍ فِي مَسْكَنِهِمْ آيَةٌ ۖ جَنَّتَانِ عَن يَمِينٍ وَشِمَالٍ ۖ كُلُوا مِن رِّزْقِ رَبِّكُمْ وَاشْكُرُوا لَهُ ۚ بَلْدَةٌ طَيِّبَةٌ وَرَبٌّ غَفُورٌ (15) فَأَعْرَضُوا فَأَرْسَلْنَا عَلَيْهِمْ سَيْلَ الْعَرِمِ وَبَدَّلْنَاهُم بِجَنَّتَيْهِمْ جَنَّتَيْنِ ذَوَاتَيْ أُكُلٍ خَمْطٍ وَأَثْلٍ وَشَيْءٍ مِّن سِدْرٍ قَلِيلٍ (16))، سورة سبأ. [4]

تحدث عنه الراغب بأنه: (أثل: شجر ثابت الأصل، وشجر متأثل: ثابت ثبوته، وتأثل كذا: ثبت ثبوته).

تحدث عنه أيمن البيطار: (الأثل ينفع من ضعف الكبد شرباً والحكة والجرب طلاء ورماده ينفع من بروز المقعدة والبواسير، وإذا طبخت أصل الشجرة بخل وشرب منه مقدار أربع أوقيات ونصف قوي الكبد ونفعه ولين أورامه، كما أنه يشفي أوجاع الأسنان).


. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

علم الآثار[تحرير | عدل المصدر]

عثر علماء الآثار على بعض قطع من أشجار الأثل في وادي قنا يرجع تاريخها إلى العصر الحجري القديم وكذلك على خشبها منذ العصر الحجري الحديث في البداري وعصر ما قبل الأسرات. أما الأغصان والأوراق فقد وجدت في مقابر مدينة منف وطيبة، وهذا يدل على ان أشجار الاثل قديمة جداً في مصر كما يؤكد كل من هيرودت وبليني أن الأثل موطنه الأصلي مصر وعثر العالم الآخر «انجر» على قطع كثيرة منه في مدينة الكاب، بينما تعرف العالم «شفاينفورت» على فروع كاملة في تابوت الأمير الفرعوني «كنت»، وعثر أيضا العالم «بيتري» على أجزاء هذا النبات في مقابر هوارة.



معرض الصور[تحرير | عدل المصدر]

المصادر[تحرير | عدل المصدر]

  1. ^ "Genus: Tamarix L." Germplasm Resources Information Network. United States Department of Agriculture. 1998-04-28. Retrieved 2011-02-18.
  2. ^ Baum, Bernard R. (1978), "The Genus Tamarix", The Israel Academy of Science and Humanities
  3. ^ خطأ استشهاد: وسم <ref> غير صحيح؛ لا نص تم توفيره للمراجع المسماة مجمع
  4. ^ معلومات عن نبات الأثل، موضوع

قراءات إضافية[تحرير | عدل المصدر]

  • Christensen, E. M. (1962), "The Rate of Naturalization of Tamarix in Utah", American Midland Naturalist (American Midland Naturalist, Vol. 68, No. 1) 68 (1): 51–57, doi:10.2307/2422635 .
  • Stromberg, J. C. (1998), "Dynamics of Fremont cottonwood (Populus fremontii) and saltcedar (Tamarix chinesis) populations along the San Pedro River, Arizona", Journal of Arid Environments 40 (40): 133–155, doi:10.1006/jare.1998.0438 .
  • Zamora-Arroyo, F. (2001), "Regeneration of native trees in response to flood releases from the United States into the delta of the Colorado River, Mexico", Journal of Arid Environments 49 (49): 49–64, doi:10.1006/jare.2001.0835 .
  • Zavaleta, E. (2001), "The Economic Value of Controlling an Invasive Shrub", Ambio 29 (8): 462–467, doi:10.1639/0044-7447(2000)029[0462:tevoca]2.0.co;2 .
  • Sher, A.A. (2002), "Spatial partitioning within southwestern floodplains: patterns of establishment of native Populus and Salix in the presence of invasive, non-native Tamarix", Ecological Applications 12: 760–772, doi:10.1890/1051-0761(2002)012[0760:eponpa]2.0.co;2 .
  • Taylor (1998), "Restoration of saltcedar (Tamarix sp.)-infested floodplains on the Bosque del Apache National Wildlife Refuge", Weed Technology 12: 345–352 .
  • Shafroth (2000), "Woody riparian vegetation response to different alluvial water table regimes", Western North American Naturalist 60: 66–76 .
  • Merritt, David M.; Cooper, David J. (2000), "Riparian vegetation and channel change in response to river regulation: A comparative study of regulated and unregulated streams in the Green River Basin, USA", Regulated Rivers: Research and Management 16 (6): 543–564, doi:10.1002/1099-1646(200011/12)16:6<543::AID-RRR590>3.0.CO;2-N .
  • Horton, J. L.; Kolb, T. E.; Hart, S. C. (2001), "Responses of riparian trees to interannual variation in ground water depth in a semi-arid river basin", Plant, Cell and Environment 24 (3): 293–304, doi:10.1046/j.1365-3040.2001.00681.x .


. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

وصلات خارجية[تحرير | عدل المصدر]

Wikispecies-logo.png
توجد في معرفةالفصائل معلومات أكثر حول:
شعار قاموس المعرفة.png
ابحث عن أثل في
قاموس المعرفة.
Wikisource-logo.svg
تمّ الاسترجاع من "https://www.marefa.org/أثل"