أرتور شميت - Artur Schmitt

هذه صفحة مكتوبة بالعربية البسيطة، انظر الصفحة الأصلية
آرتور شميت
Artur Schmitt
وُلد(1888-07-20)20 يوليو 1888
ألبرزفايلر
توفى15 يناير 1972(1972-01-15) (عن عمر 83 عاماً)
ميونخ
الولاء الإمبراطورية الألمانية

 جمهورية فايمار (1920–1933)

 ألمانيا النازية (1933–1945)
الخدمة/الفرعالجيش البافاري (1907–1912)

الشوتس‌تروبه الامبراطوري الألماني (1912–1918)

الجيش الألماني (1937–1945)
سنوات الخدمة1907–20
1935–45
الرتبةGeneralleutnant
قادrückwärtiges Armeegebiet 556
معارك/حروبالحرب العالمية الأولى

الحرب العالمية الثانية

جوائزوسام فارس الصليب الحديدي
أعمال أخرىضابط شرطة

آرتور شميت (Artur Schmitt؛ 20 يوليو 188815 يناير 1972)، هو ضابط عظيم ألماني في الحرب العالمية الأولى والثانية.

عندما كان جنرالاً برفقة فراي‌كوربس (الفيلق الحر) أثناء الحرب العالمية الثانية، حاز شميت وسام فارس الصليب الحديدي (Ritterkreuz des Eisernen Kreuzes)، والذي عادة ما يمُنح تقديراً للشجاعة الباسلة أو القيادة العسكرية الناجحة.

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

النشأة[تحرير | عدل المصدر]

وُلد شميت في ألبرزفايلر فيما أصبح لاحقاً منطقة الراين البافارية. تعلم في Humanistische Gymnasium في لانداو في الفالز.

عام 1907 انضم إلى الجيش البافاري، كضابط طالب مع Königlich Bayerisches 18. Infanterie-Regiment „Prinz Ludwig Ferdinand“ "فوج المشاة الملكية البافارية رقم 18)، في لانداو والتحق بالأكاديمية الحربية البافارية بميونخ. عام 1913، انضم شميت إلى شوتس تروبه وأُرسِل إلى مستعمرة جنوب غرب أفريقيا الألماني (ناميبيا لاحقاً).


الحرب العالمية الأولى[تحرير | عدل المصدر]

شارك في حملة جنوب غرب أفريقيا ضمن الحرب العالمية الثانية، حيث تم أسره.

بعد نقله إلى معسكر أسرى الحرب في بريطانيا، حاول شميت الهرب، ولم ينجح. أعيد ترحيله إلى ألمانيا قبل نهاية الحرب، وانضم بعدها إلى Königlich Bayerisches Reserve-Infanterie-Regiment Nr. 1، المعسكرة في ميونخ.

سنوات ما بين الحربين[تحرير | عدل المصدر]

عام 1919 انضم شميت إلى الميليشيا اليمينية المعروفة باسم فراي‌كوربس يولنبورغ، التي قاتلت القوات الروسية أثناء هجوم البلطيق السوفيتي 1918–1919 وأحبطت انتفاضة قام بها البولنديين العرقيين في سيليزيا العليا.

وظفته الشرطة البافارية من عام 1920 في أشافنبورغ وميونخ.

انضم شميت للجيش مرة أخرى بعد تولي النازيين السلطة، وخدم في البداية ضمن فيلق العتاد العسكري.

الحرب العالمية الثانية[تحرير | عدل المصدر]

مع اندلاع الحرب العالمية الثانية، كان شميت قائد فوج المشاة رقم 626، جزء من الفرقة 555 مشاة، في أعالي الراين. من 19 يونيو 1940، تم ترقيته إلى قائد الفرقة 555، التي استولت على ستراسبورغ.

قاد شميت Oberfeldzeugstabs 2. في بولندا في المراحل المبكرة من غزو الاتحاد السوفيتي.

تم ترقيته إلى رتبة لواء "major general" في أواخر 1941، وتم تكليفه في شمال أفريقيا؛ تحت قيادة إرفن رومل، تولى شميت في البداية مسئولية المنطقة العسكرية رقم 556 التابعة لفوج بانزر أفريقيا. في نوفمبر، أصبح شميت قائداً لفرقة "براديا" التابعة لقوى المحور. في قطاع سولوم-بارديا.

في يناير 1942، في أعقاب الهجوم المطول على بارديا من قبل الفرقة الثانية مشاة وفوج سلاح الفرسان النيوزيلندي، أُجبر شميت على تسليم قواته للجنوب أفارقة، وكان أول جنرال ألماني يفعل هذا في الحرب العالمية الثانية. أصبح شميت أسير حرب. في أعقاب أسره، مُنح شميت وسام فارس الصليب الحديدي (5 فبراير 1942).

تم التحفظ عليه في كندا حتى عام 1946، ثم نُقل إلى بريطانيا، لكن لم يطلق سراحه حتى عام 1948.

في مصر[تحرير | عدل المصدر]

آرتور شميت (يسار) مع عادل ثابت مع دبابة ألمانية مدمرة في ميدان معركة العلمين، في الصحراء الغربية بمصر.

خرج الملك فاروق من هزيمة حرب 1948 بعزم قوى لإجراء إصلاحات جذرية في الجيش المصري، تبدأ بالتخلص من محمد حيدر باشا القائد العام ووزير الحربية، ومجموعته، باعتبارهم المسئولين عن الهزيمة، اقتنع الملك بضرورة إعادة بناء الجيش، بالاستعانة ببعض الخبراء العسكريين الألمان السابقين، وبالفعل بدأت لقاءاته السرية بالجنرال آرتور شميت أحد قواد جيش رومل، وصل شميت إلى القاهرة في 11 يوليو 1949 باسم: "الهر جولدشتاين".

كان أول طلب للجنرال شميت: دراسة أوضاع الجيش المصرى على الطبيعة، وانتقد تفكير حيدر باشا بإنشاء فرق منفصلة للدبابات والمدفعية والمشاة، وهذا وحده كفيل بعرقلة أى هجوم، ولا يتوافق مع أساليب الحرب الحديثة، وطلب تقارير الحرب للوقوف على أسباب هزيمة 1948 بالإضافة إلى صور من الأوامر الأساسية التى أصدرتها القيادة العليا للجيش، فرفض حيدر باشا بشدة، كما انتقد ضعف أركان الحرب وإدارة الحرب في فلسطين بأساليب القرن التاسع عشر.

كما قام آرتور شميت بزيارة لمرتفعات الجولان لمعاينة ميدان المعركة على الجبهة السورية.

والحديث يطول عن خطط الجنرال شميت، بالاستعانة ببعض المستشارين العسكريين الألمان، وطموحاته فى إعادة بناء جيش مصرى قوى، وفقاً لأحدث أساليب الحرب، وإحداث نقلة نوعية فى فرق المدرعات والمدفعية، والعمل على إنشاء قوة جوية لا تقل عن 2000 طائرة حربية[1]

بعد انتصار القوات الإسرائيلية في حرب 1948، استعانت الجامعة العربية بشميت لتدريب الجيش العربي. عندما كان يعيش في القاهرة، استخدم اسماً سرياً "الهر جولدشتاين". أصبح شميت ساخطاً لما رآه من مكائد دبرها بعض الجنرالات المصريين ضده، وأبدى استنكاره عام 1950، ثم استقال وعاد إلى ألمانيا.

عام 1966، كان شميت مرشحاً لعضوية البرلمان البافاري عن الحزب الديمقراطي الوطني اليمين المتشدد. استخدمت حملته الانتخابية صوره المثيرة للجدل مرتدياً الزي الرسمي لفرماخت (والذي ظهر عليه الصليب المعقوف ضمن شارة القبعة وصليب الفارس). أُنتقد شميت لاستخدام صليب الفارس في فيلم عام 1967 مقتبس من رواية القط والفأر لغنتر غراس. حقق الفيلم نجاحاً كبيراً في ألمانيا، ويرجع ذلك جزئياً إلى أنه يصور تمثيلاً واقعياً لابني نائب المستشار الألماني فيلي برانت.


. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

في الثقافة الشعبية[تحرير | عدل المصدر]

كان شميت ضمن موضوعات الفيلم الوثائقي الفرنسي الذي أُنتج عام 2014 باسم Exil Nazi: La Promesse De L Orient ("المنفيون النازيون: حلم الشرق")، للمخرجة الألمانية-الفرنسية جيرالدين شفارتس.[2]

الأوسمة والنياشين[تحرير | عدل المصدر]

المراجع[تحرير | عدل المصدر]

الهامش[تحرير | عدل المصدر]

  1. ^ عرفه عبده على (2014-12-26). "معارك الجيش المصرى خارج الحدود". الأهرام العربي.
  2. ^ Exil Nazi: La Promesse De L Orient, 2014 (فيلم تسجيلي باللغة الفرنسية). المخرج: Géraldine Schwarz. العنوان باللغة العربية: "المنفيون النازيون: وعد الشرق". (30 يناير 2016).
  3. ^ Fellgiebel 2000, p. 311.

ببليوغرافيا[تحرير | عدل المصدر]

§
  • Fellgiebel, Walther-Peer (2000) [1986]. Die Träger des Ritterkreuzes des Eisernen Kreuzes 1939–1945 — Die Inhaber der höchsten Auszeichnung des Zweiten Weltkrieges aller Wehrmachtteile [The Bearers of the Knight's Cross of the Iron Cross 1939–1945 — The Owners of the Highest Award of the Second World War of all Wehrmacht Branches] (in German). Friedberg, Germany: Podzun-Pallas. ISBN 978-3-7909-0284-6.CS1 maint: unrecognized language (link)
  • Scherzer, Veit (2007). Die Ritterkreuzträger 1939–1945 Die Inhaber des Ritterkreuzes des Eisernen Kreuzes 1939 von Heer, Luftwaffe, Kriegsmarine, Waffen-SS, Volkssturm sowie mit Deutschland verbündeter Streitkräfte nach den Unterlagen des Bundesarchives [The Knight's Cross Bearers 1939–1945 The Holders of the Knight's Cross of the Iron Cross 1939 by Army, Air Force, Navy, Waffen-SS, Volkssturm and Allied Forces with Germany According to the Documents of the Federal Archives] (in German). Jena, Germany: Scherzers Militaer-Verlag. ISBN 978-3-938845-17-2.CS1 maint: unrecognized language (link)


. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

وصلات خارجية[تحرير | عدل المصدر]

تمّ الاسترجاع من "https://www.marefa.org/آرتور_شميت"