معرض المتعلقات الشخصية للرسول، ص  *  الحرس الوطني الأمريكي يفشل في إخماد الاحتجاجات في فرگسون، مزوري احتجاجاً على قتل الشرطة لفتى أسود أعزل. سقوط قتيل في ضاحية أخرى لمدينة سانت لويس  *   كتائب القسام تعلن قصف حقل نوا الإسرائيلي للغاز الطبيعي الواقع على بعد 10 ميل مقابل ساحل غزة بصاروخين. الحقل تملكه نوبل إنرجي ودلك  *   داعش تضرب عنق صحفي أمريكي وتذيع الجريمة على يوتيوب  *   الصين تجري ثاني اختبار طيران مركبة شراعية فائقة السرعة، طراز وو-14 بسرعة 10 ماخ  *   شياومي Xiaomi تتفوق على سامسونگ في بيع الهواتف في الصين.   *   من دين محلي يبلغ 1.5 تريليون جنيه، 786.8 بليون جنيه حصيلة بيع أذون وسندات خزانة في مصر  *   مصطفى صنع الله، رئيس مؤسسة النفط الليبية، يتولى منصب القائم بأعمال وزير النفط  *  وفاة الشاعر الفلسطيني سميح القاسم، صاحب قصيدة   *   هل انهارت مبادرة حوض النيل؟  *   ثروات مصر الضائعة في البحر المتوسط  *   شاهد أحدث التسجيلات  *  تابع المعرفة على فيسبوك  *  تابع مقال نائل الشافعي على جريدة الحياة: تطورات غاز المتوسط في أربع مشاهد  *      

محمية وادى الجمال - حماطة

محمية وادى الجمال - حماطة

منطقة وادى الجمال "حماطة" تعتبر محمية طبيعية بمساحة إجمالية 7450 كم2 . وتقع المنطقة فى الجنوب وتضم قطاعاً من ساحل البحر الأحمر طوله حوالى 60 كم بعمق متوسط حوالى 50 كم فى الصحراء الشرقية بالإضافة إلى حوالى 10 كم داخل المسطح المائى للبحر الأحمر .

تتمتع المحمية بمقومات بيئية وجمالية وعلمية وثقافية فريدة ومتميزة للتراث الطبيعى بمصر وتتمثل العناصر الطبيعية فى المجتمعات النباتية الفريدة المنتشرة بها كما أن الوادى يضم العديد من الأنواع النادرة والمهددة بالإنقراض من النباتات والحيوانات بالإضافة لتجمعات المانجروف الممتدة على طول سواحل المنطقة وأفضل الشعاب المرجانية والحشائش البحرية التى هى مأوى لبعض من الكائنات البحرية مثل عروس البحر والسلاحف البحرية وبيئة مناسبة لتكاثر الأسماك واللافقاريات وكل هذا يلعب دوراً كبيراً ومهماً للنظام البيئى بالمنطقة .

تتوافر بالمنطقة التكوينات الجيولوجية وتزخر بالخامات التعدينية ذات القيمة الإقتصادية الغنية مثل الزمرد وأحجار الزينة والفلسبار والكوارتز والرصاص والمنجنيز والذهب ويتمثل التراث الحضارى فى آثار ما قبل التاريخ من رسومات صخرية تسجل انشطة الإنسان فى تلك الحقبة التاريخية كما أنها تضم تحت ثراها رفات العارف بالله أبي الحسن الشاذلي والذى أصبح مزاراً سياحياً للمصريين والعرب والأجانب ويوجد بالمنطقة قبائل العبابدة والبشارية الذين ترجع اصولهم إلى أقدم الشعوب التى عاشت بين البحر الأحمر والنيل الذين تتركز أنشطتهم فى الرعى واستغلال الأنواع النباتية فى الغذاء والتجارة .

المصادر