معرض المتعلقات الشخصية للرسول، ص  *   إغناطيوس أفرام الثاني كريم بطريركاً على الكنيسة السريانية الأرثوذكسية   *   الشهرستاني يتهم تركيا بتسهيل تهريب النفط العراقي  *  انتخاب پيتر موثاريكا رئيساً لمالاوي  *   قادة روسيا، قزخستان، بلاروس يوقعون معاهدة لتأسيس الاتحاد الاقتصادي الأوراسي  *   فوز عبد الفتاح السيسي في الانتخابات الرئاسية المصرية  *   زورلو التركية تمد أنبوب غاز من لڤياثان (إسرائيل) إلى جيحان (تركيا)  *  جمهوريتا دونيتسك ولوخانسك تتوحدان بدولة جديدة - نوڤوروسيا  *   روسيا والصين توقعان اتفاقية 400 بليون دولار لتوزيع الغاز الطبيعي  *   ريال مدريد بطل دوري أبطال أوروپا 2013-14 بعد تغلبه على أتليتيكو مدريد  *   حمل مجاناً من معرفة المخطوطات   *   هل انهارت مبادرة حوض النيل؟  *   ثروات مصر الضائعة في البحر المتوسط  *   شاهد أحدث التسجيلات  *  تابع المعرفة على فيسبوك  *  تابع مقال نائل الشافعي على جريدة الحياة: تطورات غاز المتوسط في أربع مشاهد  *      

قائمة الأحزاب السياسية في العراق

العراق
Coat of arms of Iraq.svg

هذه المقالة هي جزء من سلسلة:
سياسة وحكومة
العراق



دول أخرى · أطلس
 بوابة السياسة
ع  ن  ت

هذه قائمة بأهم الأحزاب السياسية في العراق.

فهرست

جبهة الاتحاد الوطني

جبهة وطنية تشكّلت عام 1956م من الأحزاب الوطنية والتقدمية المناهضة للحكم في العراق والأحلاف العسكرية. وقد ضمت حزب البعث العربي الاشتراكي والحزب الشيوعي وحزب الاستقلال الوطني الديمقراطي. وقد جاء تأليف الجبهة رمزًا لتصاعد النضال الشعبي ضد نوري السعيد، وتجاوبًا مع تعاظم التيار الجماهيري التحرري العربي في البلدان العربية، ومعارضة لحلف بغداد. وقد مهّد قيام هذه الجبهة لثورة 14 يوليو 1958م. إلاأن الجبهة انتهى دورها بعد استئثار عبدالكريم قاسم بالسلطة.

الجبهة الشعبية المتحدة

تكتل سياسي عراقي معارض تكوّن عام 1951م من مجموعات من الجبهة الدستورية البرلمانية وجبهة المعارضة البرلمانية والحزب الوطني الديمقراطي وبعض أعضاء حزب الأحرار برئاسة طه الهاشمي وبالتعاون مع الحزب الوطني الديمقراطي. وكان من أهداف الجبهة إبعاد العراق عن التكتلات الدولية وتحقيق نظام ديمقراطي دستوري والتعاون العربي وصيانة عروبة فلسطين واستكمال سيادة العراق واستقلاله. وأصدرت الجبهة جريدة الجبهة الشعبية المتحدة وجريدة الدفاع. انتهت الجبهة بعد دخول بعض أعضائها في الوزارة.

جبهة القوى الوطنية والتقدمية

أعلنها حزب البعث العربي الاشتراكي العراقي في 15 نوفمبر 1971م. وفي 17 يوليو 1973م، وُقِّع بيان مشترك بين حزب البعث والحزب الشيوعي العراقي وتحققت بذلك الجبهة الوطنية والقومية التقدمية التي اكتملت فيما بعد بانضمام الحزب الديمقراطي الكردستاني والقوميين والوطنيين المستقلين. وبعد اكتشاف التنظيم الشيوعي السري في الجيش والقضاء عليه في منتصف السبعينيات، انسحب الشيوعيون من الجبهة.

حزب الاتحاد الدستوري

حزب سياسي عراقي أسسه نوري السعيد عام 1951م، وتولى رئاسته. وأصدر الحزب صحيفتين تنطقان باسمه إحداهما في بغداد باسم الاتحاد الدستوري، والثانية في الموصل باسم الدستور. ولم يدم الحزب طويلاً إذ إنه أُلغي بعد انتفاضة عام 1952م التي تسلم فيها نور الدين محمود رئيس أركان الجيش الحكم ورئاسة مجلس الوزراء وألغى الأحكام العرفية. انظر: السعيد، نوري.

حزب الاتحاد الوطني

حزب سياسي عراقي نشأ في أبريل 1946م وكان من أهم أعضائه عبد الفتاح إبراهيم رئيس لجنته السياسية، وناظم الزهاوي، وجميل كبة، وغيرهم.

أصدر الحزب صحيفة تنطق باسمه سمَّاها السياسة ثم صوت السياسة. غير أن هذا الحزب مالبث أن اختفى من الساحة السياسية حين سحبت وزارة صالح جبر الترخيص الذي مُنح له من قبل بمزاولة النشاط السياسي وذلك في 27 سبتمبر 1947م. وانتهى بعد ذلك أمر الحزب.

حزب الأحرار

حزب عراقي يميني تم تشكيله في أبريل 1946م. كان رئيسه الفعلي المحرك سعيد صالح وأما الرئيس الاسمي فهو توفيق السويدي.

أصدر الحزب صحيفة باسم صوت الأحرار كانت تنطق باسمه. ولكن ترخيص الحزب سُحب عام 1948م وتوقفت الصحيفة عن الصدور في العام التالي.

حزب الإخاء الوطني

تجمُّع سياسي أسسه ثلاثة من الزعماء السياسيين العراقيين هم ياسين الهاشمي وناجي السويدي ورشيد عالي الكيلاني في 25 نوفمبر 1930م. ولكن عندما تولى ياسين الهاشمي الحكم حله مع بقية الأحزاب السياسية في مارس 1935م.

كانت أهم أهداف الحزب معارضة الحكومة القائمة وتشجيع الصناعة الوطنية. وكانت معارضته لحكومة نوري السعيد قوية، واستمرت حتى عام 1933م إلى أن ألّف رشيد عالي الكيلاني حكومته الأولى.

أصدر الحزب جريدة ناطقة باسمه وأعطاها اسم الإخاء الوطني.

حزب الاستقلال

حزب سياسي عراقي أنشئ في أبريل 1946م برئاسة محمد مهدي كبة. وكان من أعضائه فائق السامرائي وخليل كنة وصديق شنشل وغيرهم. وأخرج الحزب جريدة ناطقة باسمه هي لواء الاستقلال التي ظلت تصدر حتى عام 1954م حين أُلغي امتيازها. كان هذا الحزب يعارض الحكم السائد في العراق، ولكن رئيسه اشترك في الوزارة التي ألّفها محمد الصدر في يناير 1948م. انضم إلى الجبهة الوطنية سنة 1956م، ولكنه لم يستطع مواكبة التطورات السياسية في البلاد. وفي أواسط الخمسينيات، هجره معظم الشباب المتحمس للفكر القومي الذي مثلته أفكار حزب البعث العربي، وفي نهاية الخمسينيات لم يصبح لحزب الاستقلال قوة سياسية يعتدّ بها.

حزب الاستقلال الوطني

حزب نشأ في العراق في سبتمبر 1924م. وكان رئيس الحزب عند تأسيسه عبد الله العمري، وكان الحزب يعمل بالموصل. أما أهم أهداف الحزب فقد كانت الدفاع عن أراضي الوطن وحدوده خاصة في النزاع الذي كان بين العراق وتركيا في نواحي الموصل التي كان الحزب يؤمن بعروبتها.

أنشأ الحزب جريدة تتحدث باسمه هي جريدة العهد، وكان صدورها في نهاية عام 1925م. وأسس الحزب جمعية للدفاع عن الوطن.

حزب الأمة. حزب سياسي أنشأه في العراق ناجي السويدي ومحمد جعفر الشبيبي في أغسطس 1924م. لم يكن له أثر كبير في المحيط السياسي بالعراق.

حزب الأمة الاشتراكي

أنشئ في العراق عام 1951م برئاسة صالح جبر. وهو حزب من كبار ملاك الأراضي والرأسماليين الذين اختلفوا مع نوري السعيد فانفصلوا عنه وألّفوا هذا الحزب دون أن يغيروا من مبادئ حزب نوري السعيد شيئًا، وكان لهم ولاء للملكية.

أصدر التجمع جريدة تنطق باسمه تسمى الأمة أيضًا. ولكن هذه الجريدة مُنعت من الصدور حين تولى نور الدين محمود الحكم وأعلن الأحكام العرفية عام 1952م.

حزب البعث العربي الاشتراكي

فرع لحزب البعث الذي تأسس في دمشق في 7 أبريل 1947م، تأسس الحزب في العراق في أوائل الخمسينيات وشارك في جبهة الاتحاد الوطني التي قادت ثورة 14 تموز (يوليو) 1958م، وأعلنت قيام الجمهورية وأسقطت حلف بغداد، وطردت القوات البريطانية من قاعدتي الشعيبة والحبَّانيّة.

وبعد أن استأثر الشيوعيون ونظام عبد الكريم قاسم بالسلطة في العراق، قاومهم البعثيون وتمكنوا من إسقاطهم من الحكم في 8 فبراير 1963م، وبقي حزب البعث في الحكم لتسعة أشهر، حيث أُطيح به بعدها في 18 نوفمبر من نفس العام في انقلاب عسكري قاده الرئيس العراقي عبد السلام عارف. وفي 17 تموز (يوليو) 1968م تمكن الحزب بقيادة أمين سره آنذاك أحمد حسن البكر من السيطرة على السلطة في العراق من جديد ولا يزال الحزب يحتفظ بها حتى يومنا هذا. لمزيد من التفصيل، انظُرْ ما كُتب عنه في الصفحات السابقة حين الحديث عن حزب البعث العربي الاشتراكي في سوريا.

حزب التقدم

نشأ في العراق وكان مواليًا للإنجليز. أسس هذا الحزب عبد المحسن السعدون في منتصف عام 1925م وذلك للحصول على تأييد في البرلمان لحكومته. ولكن رغم ذلك لم ينجح عبدالمحسن في الحصول على الأغلبية، فاستقال من رئاسة الوزارة، ثم انتهت بعد ذلك مهمة الحزب.

الحزب الحر العراقي

يعتقد أن هذا الحزب كان يوالي بريطانيا. أسس الحزب محمود النقيب بإيعاز من الإنجليز في عام 1922م. ولم يعد الحزب ذا فائدة للبريطانيين بعد أن استطاعوا القضاء على الحركات التحررية وإبرام المعاهدة البريطانية العراقية التي تضمنت بنود الانتداب البريطاني في العراق. تضاءل الحزب بعد استقالة زعيمه ومؤسسه محمود النقيب وآل أمره إلى الزوال في سنة 1922م.

حزب الشعب العراقي (1925م)

أنشئ في 20 نوفمبر عام 1925م، وقد أسس هذا الحزب ياسين الهاشمي على إثر خروجه من الوزارة في تلك السنة. عارض الحزب معاهدة 11 يناير عام 1926م، وأسقط مرشحها حكمت سليمان، ونجح مرشحه رشيد عالي الكيلاني لرئاسة المجلس النيابي.

ضعف الحزب حين تولى كبار قادته المناصب الوزارية والوظائف العليا في الدولة، وحُلَّ في نهاية الأمر عام 1928م. وكان الحزب قد أصدر جريدة ناطقة باسمه هي نداء الشعب ولكنها توقفت عن الصدور 1927م.

حزب الشعب العراقي (1946م)

تأسس عام 1946م وكان رئيسه عزيز شريف. ولكنه حُلَّ في عام 1947م على يد حكومة صالح جبر.

الحزب الشيوعي العراقي

بدأ نشاطه في 31 مارس 1934م حين اجتمعت أعداد من الحلقات الماركسية وأعلنت عن تشكيل تنظيم سياسي لمحاربة الاستعمار. وفي العام التالي، اتخذ التنظيم لنفسه اسم الحزب الشيوعي العراقي، وأصدر بعد ذلك صحيفة سرِّية باسم كفاح الشعب.

وقف الشيوعيون مع ثورة رشيد عالي الكيلاني سنة 1941م وطلبوا منه إيقاف الهجوم على اليهود الذين كان بعضهم ضمن الحزب الشيوعي العراقي مع كثير من الأقليات العرقية والدينية في العراق، وقد كانوا عصب الحزب الشيوعي. وكان الحزب يريد ألا يؤيد رشيد عالي الكيلاني دول المحور.

بعد انتهاء الحرب العالمية الثانية عام 1945م لم يطالب الحزب الشيوعي العراقي بإلغاء المعاهدة العراقية الإنجليزية. وفي يناير 1947م، قبضت أجهزة الأمن العراقية على معظم أعضاء الحزب الشيوعي واتهمتهم بتلقي مساعدات من الاتحاد السوفييتي (السابق) وقضت عليهم.

ولما تزعم عبدالكريم قاسم حكومة ثورة العراق عام 1958م، وقف الحزب الشيوعي مؤيدًا لها، وكان عبد الكريم قاسم يزرع الفرقة بين الشيوعيين والقوميين العرب، وساير الشيوعيين الذين سارعوا في التصدي لحركة عبدالوهاب الشوَّاف القومية العربية التي أحدث الشيوعيون فيها مجازر رهيبة في بغداد في مارس 1959م.

في عام 1972م، دخل الحزب الشيوعي في الجبهة الوطنية التي شُكِّلت، واعترف الحزب بقيادة حزب البعث العربي الأشتراكي، وقبل الشيوعيون بعدم العمل داخل صفوف الجيش وإلا تعرضوا لعقوبة الإعدام.

حزب العراقي

أسسه نوري السعيد وذلك ليجد منه التعضيد وهو على أبواب إبرام معاهدة مع الإنجليز عام 1930م. تضاءل نفوذ هذا الحزب على إثر استقالة مؤسسه من الوزارة في 27 أكتوبر 1932م.

حزب الوحدة الوطنية

أنشأه في العراق علي جودت الأيوبي بمجرد أن عُين رئيسًا للوزراء في أغسطس 1934م، فحلَّ المجلس النيابي الموجود واستبدل به مجلسًا آخر. وكان الهدف المعلن من تأسيس هذا الحزب هو جمع أحسن ما في الأحزاب من أهداف ووضعها في حزب واحد ليحكم البلاد لتحقيق تلك الأهداف.

لم يجد الأيوبي أنصارًا له سوى النواب وبعض زعماء القبائل فقدم استقالته، وانتهى الحزب مع تلك الاستقالة.

الحزب الوطني العراقي

تم تشكيله في أغسطس 1922م برئاسة محمد جعفر أبو التمن. وقد عارض الإنجليز في بادئ الأمر قيام هذا الحزب. ومن أهم نشاطات هذا الحزب ما قام به من معارضة لوزارة نوري السعيد سنة 1930م. ولكن ما لبث بعدها أن ضعف موقفه السياسي وتوارى.

وصلات خارجية

انظر أيضا

المصادر