عدسات لاصقة

زوج عدسات لاصقة قبل وضعهما في العين
شخص مرتدي نوعين من العدسات اللاصقة التجميلية

عدسات لاصقة (وتسمى للسهولة بـ عدسات) هي عدسات طبية، تجميلية أو لتصحيح البصر طالما ما توضع على قرنية العين .

العدسات اللاصقة عادة ما تخدم نفس هدف النظارات الطبية ، ولكنها خفيفة وغير مرئية - اغلب العدسات التجارية تكون مظللة بالازرق الفاتح الشفاف لكي يجعلوها اكثر مرئية عندما يتم غمسها في محاليل التنظيف والخزن. العدسات التجميلية تكون ملونة عن قصد لتغيير شكل العين.

تاريخها وأنواعها

استخدمت عدسة زجاجية لحماية القرنية من جفن ملتهب عام 1823 ثم ظهر مصطلح العدسة اللاصقة عام 1887 واستخدمت لتصحيح عيوب الرؤية وبعدها ظهرت العدسات البلاستكية الصلبة ( الكارهة للماء Hydrophobic ) عام 1948 وظهرت العدسات اللاصقة اللينة 1962 وتلتها العدسات الصلبة النفوذة للغاز.

وأنواعها حالياً:

  1. العدسات الصلبة
  2. الصلبة النفوذة
  3. العدسات اللينة
  4. العدسة التي تستخدم لمرة واحدة


لقد تم تقدير عدد مستخدمي العدسات اللاصقة في العالم . والتقدير نص على أن 125 مليون شخص يستخدمونهم حول العالم. حوالي 28 إلى 38 مليون مستخدم في الولايات المتحدة و13 مليون في اليابان . نوع العدسات المستخدمة يختلف بين الدول، حيث أن العدسات الصلبة تشكل 20% من العدسات اللاصقة الموصوفة في اليابان الآن وفي هولندا والمانيا ولكن اقل من 5% في الدول الاسكندنافية .

↑اقفز إلى القسم السابق

المواد التي تصنع منها العدسات

تصنع العدسات الصلبة غالباً من بولي ميتيل ميتاكريلات وهي مادة كارهة للماء تحتاج للتبليل قبل الاستخدام ولا تسمح بنفوذ الغازات مما قد يؤذي القرنية لحرمانها من التنفس.

وتصنع العدسات الصلبة النفوذة غالباً من سيللوز اسيتات بوتيرات CAB أو السليكون المفلور أو مزيج ميتا كريلات والسليكون حيث يتحكم السليكون بالنفوذية والميتا كريلات بالصلابة.

أما العدسات اللينة فاستخدم فيها استرهيدروكسيلي للبولي ميتا كريلات Poly-HEMA وهي مادة محبة للماء HYDROPHILIC ومرنة تمتص حتى 47% من وزنها ماءًوهي أسهل استخداماً وأقل ازعاجاً من الصلبة لكن العناية بها أكثر صعوبةومن مشاكلها أنها تلتقط المادة الحافظة من المحلول وتحررها في العين وتسبب التهيج ،وهي لا تحتاج للترطيب قبل الاستعمال لكنها تحتاج إلى التنظيف بعد الاستعمال وإزالة التلوث وتحتاج الإماهة والتخزين الجيد .

ويستخدم أيضاً مزيج من المادة السابقة مع فنيل بيريليدون VP وهو قادرعلى امتصاص حتى80% من وزن العدسة ماء مما يزيد النفوذية ولكنه يزيد الهشاشة ويجعل العناية بالعدسة صعباً وتلوثها سهلاً ودقتها أقل.


↑اقفز إلى القسم السابق

العدسات المستخدمة لمرة واحدة

يوم أو أسبوع أو شهر


لا ينصح باستخدامها لفترة طويلة دون إراحة العين إلا في حالات خاصة من الاستخدام غير المنتظم كالمناسبات الرياضية والاجتماعية أو للأطفال.

↑اقفز إلى القسم السابق

محاليل العدسات

أولاً – محاليل العدسات الصلبة

1- محاليل ترطيب وتنظيف: وتمتاز بعدم تخريشها للعين وتستخدم قبل وضع العدسة في العين لتبليل سطح العدسة وتسهيل إدخالها في العين .

2-محاليل مطهرة وحافظة: ولا يجوز أن تصل إلى العين وتستخدم لتنظيف العدسة وإماهتها Hydrating ولتعطيل الجراثيم.

3-محاليل لكل الاستعمالات all-purpose ويستخدم فيها معقم لطيف من نوع البولي هكزاميد بتركيز 0.0004-0.00006%


ثانياً ــ محاليل العدسات اللينة

1-محاليل التنظيف تستخدم لتنظيف العدسة بعد نزعها من العين لإزالة ما علق بها من دهون وبروتينات

2- محاليل مطهرة وحافظة وتفيد إماهة العدسة وتنظيفها وتعطيل الجراثيم

3- محاليل لكل الاستعمالات


↑اقفز إلى القسم السابق

الهضم الخمائري للبروتينات :

وهي من عمليات التنظيف التي يُحتاج إليها من وقت لآخر ولابد بعدها من تنظيف العدسات وغسلها ويختلف عدد مرات استخدام هذه الطريقة باختلاف الأفراد وحالتهم الصحية وتزداد الحاجة إليها في حالات الزكام والحساسية مثلاً.

ويستخدم للهضم الخمائري محاليل جاهزة أو مضغوطات تحل عند الاستخدام وقد وجدت خمائر هاضمة للبروتينات وللدهون معاً في الأشكال الحديثة.

↑اقفز إلى القسم السابق

هل ينصح بالنوم بالعدسات اللاصقة؟

يمكن النوم بالعدسات اللاصقة من النوع اللين الممتد للاستعمال أما العدسات اللينة ذات الاستعمال اليومي فيمكن النوم بها فترة قليلة حوالي ساعة أو ساعتين يوميا أثناء النهار أما بالنسبة للعدسات الصلبة فلا ينصح بالنوم بها .


↑اقفز إلى القسم السابق
آخر تعديل بتاريخ 22 أكتوبر 2010، 07:39