معرض المتعلقات الشخصية للرسول، ص  *  إني الإيطالية ترسل أكبر حفار بالعالم، سايپم 10000 (عمق مائي 10,000 قدم)، لمياه قبرص التي فرطت فيها مصر  *   مجلس الوزراء المصري يقرر السماح باستخدام الفحم الحجري في توليد الطاقة  *   الجيش اللبناني يواصل تفكيك محاور القتال على محور باب التبانة-جبل محسن  *   كيم كارداشيان تنضم لحملة إنقاذ قرية كسب الأرمنية بساحل اللاذقية من ارهابيي جبهة النصرة-القاعدة  *   فوز حزب الحرية والعدالة التركي في الانتخابات البلدية  *   زيارة جون كري للجزائر قبيل الانتخابات الرئاسية يثير لغطاً في الشارع الجزائري  *   التعرف على الجين المسؤول عن أحد أنماط الصلع. وهو مثبط أيضاً للأورام في الجلد  *   حمل مجاناً من معرفة المخطوطات   *   هل انهارت مبادرة حوض النيل؟  *   ثروات مصر الضائعة في البحر المتوسط  *   شاهد أحدث التسجيلات  *  تابع المعرفة على فيسبوك  *  تابع مقال نائل الشافعي على جريدة الحياة: تطورات غاز المتوسط في أربع مشاهد  *   تشغيل منفذ قسطل-حلفا البري بين مصر والسودان في أبريل  *      

طريقة مونتسوري

أطفال يرتبون حروف قابلة للحركة من الأبجدية ليشكلوا متشابهات صوتياً.

طريقة مونتسوري نظام تربوي وُضع لمساعدة الأطفال في تطوير الذكاء والاستقلالية. طوَّرت ماريا مونتسوري (1870-1952)، المربية والطبيبة الإيطالية هذا النظام في أوائل القرن العشرين. وقد استخدمت آلاف المدارس في جميع أنحاء العالم منهج مونتسوري.

أنشأ المربون في مدارس مونتسوري بيئات خاصة لمقابلة احتياجات الطلاب. قُسِّم الطلاب إلى ثلاث مجموعات ذات أعمار محددة: المجموعة الأولى من بداية مرحلة الطفولة إلى عامين ونصف العام، والثانية من عامين ونصف إلى ستة أعوام ونصف، والثالثة من ستة أعوام ونصف العام إلى 12 عامًا. يتعلم الأطفال من خلال الأنشطة التي تتضمن الاستكشاف، والمعالجة باليد، والنظام، والتكرار، والتجريد والاتصال.

يتطور الأطفال عقليًا من بداية مرحلة الطفولة إلى العام السادس من خلال استخدام حواسهم، ولذلك يشجع المربون في مدارس مونتسوري الطلاب في مجموعتي الأعمار الأوليين، باستخدام حواس اللمس والنظر والسمع والشم والتذوق لتنمية القدرة على الاستكشاف، والتعامل اليدوي مع المواد في محيطهم المباشر. يستطيع الأطفال من عمر ست سنوات إلى 12 سنة التعامل مع الأفكار التجريدية بناءً على قواهم الجديدة المطورة في الاستنتاج والخيال والإبداع. يساعد مربو مدارس مونتسوري هؤلاء الأطفال بتقديم دروس ومواد خاصة. وبعد تقدم مستوى الطلاب، يساعدهم المعلمون على اكتشاف الموضوع بأنفسهم دون تدخل من أحد. وفي أغلب الحالات، يقوم الطلبة باكتشاف الموضوع في مجموعات تتكون من زملاء الدراسة ذوي الأعمار المختلفة الذين اختاروا العمل معًا. بعد ذلك، تقوم المجموعات بوصف النتائج لكل الصف شفويًا وكتابةً.

وضعت جمعية مونتسوري العالمية مستويات عالمية لتثقيف مدرسي ومدربي المعلمين في مدارس مونتسوري. يوجد مقر رئاسة جمعية مونتسوري العالمية في أمستردام بهولندا.[1][2]

مراجع


قالب:بذرة مدرسة       {{{{{3}}}}}
قالب:بذرة مدرسة
{{{{{3}}}}} {{{{{4}}}}}