طبرق

طبرق
طبرق
Tobruk Night View.jpg
طبرق في المساء
طبرق is located in ليبيا
طبرق
Location in Libya
الإحداثيات: 32°4′34″N 23°57′41″E / 32.07611°N 23.96139°E / 32.07611; 23.96139
Country Flag of Libya.svg Libya
Municipality Tubruq Municipality
Population (2006)
 • الإجمالي 110,000

طبرق بالإنجليزية Tobruk ، هي مدينة ساحلية تقع على بعد 140 كم من الحدود الليبية المصرية ، وهي مسقط رأس الشهيد عمر المختار. عدد سكانها تقريبا200 الف نسمه وجميعهم من المسلمين السنة وهى شبه جزيرة تحيط بالبحر المتوسط لمسافة 8كم تقريبا وهى تقابل جزيرة كريت تماما من الجهة الاوروبية. تحوي ميناء طبرق البحري. تميز بالمناظر الطبيعية.

Contents

الجغرافيا

تقع مدينة طبرق على شاطيء البحر المتوسط مباشرةً إلى الشرق من مدينة بنغازي بمسافة 474 كيلو متراً وشرق مدينة درنة بمسافة 174 كيلو متراً وغرب ما يسمى بالحدود الليبية المصرية بمسافة 145 كيلو متراً ، وعند ملتقى خط طول 24 درجة شرقاً وخط عرض 32 درجة شمالاً ، وهي ميناء تجاري ونفطي.

مدينة طبرق ليلا

التسمية

أقدم اسم عرفت به المدينة فيما نعرف هو انتيبير جوس Antipyrgus الذي أطلقه عليها الإغريق ، وهو اسم مكون من مقطعين اثنين ، أولهما : انتي Anti ومعناها المقابل أو المضاد أو المواجه ، وثانيهما بيرجوس Pyrgos وهو اسم مدينة إغريقية تقع في منتصف السواحل الجنوبية لجزيرة كريت ، تقع على خط الطول الذي تقع عليه مدينة طبرق نفسه ، وهو خط طول 24 شرقاً كما سبق القول .

التاريخ

يبدو أن الإغريق قد وصلوا موقع طبرق أثناء أسفارهم البحرية حينما بدأوا حركة أنتشارهم في القرن الثامن قبل الميلاد ولاحظوا أنهم إذا استهلوا رحلتهم من مدينة بيروس في الشواطئ الجنوبية لجزيرة كريت ، واتجهوا جنوباً دون أن يغيروا وجهتهم فأنهم يصلون موقع طبرق على السواحل الشمالية لليبيا ، ومن هنا أطلقوا عليها أنتيبير جوس .. أي المدينة المواجهة أو المقابلة لبيرجوس والجدير بالذكر أن هناك خمس مدن وتقع في بلاد الإغريق تسمى بيرجوس وتقع في كل من كريت وإليس ولاكونيا وسامو ثراكي وثيراً.

ذكر مدينة طبرق المؤرخ البيزنطي بروكوبيوس القيصري في كتابه ( العمائر ) في القرن السادس الميلاد عندما أورد فيه قائمة بالأعمال والمنشآت العامة التي أنجزت في عهد الإمبراطور يوستنيانوس في الفترة مابين 527 - 565 ، ويذكر بروكوبيوس أن هذا الإمبراطور أقام فيما أقام تحصينات في أنتيبيرجوم Antipyrgum أي انتيبيرجوس ، ولا يزال أحد جدران هذه التحصينات قائماً إلى اليوم .

وفي العهد الإسلامي الذي حل بطبرق منذ عام 642 حرف أسمها القديم إلى انطيبيرقة ، ثم حرف مرة أخرى بتوالي الأيام إلى طبرق كما تنطق الآن .

وطبرق مدينة بوجودها إلى مينائها الواسع العميق ، وهو الميناء الطبيعي الوحيد في كل ساحل كورينايكا ، وقد أفاض الرحالة والجغرافيون والعسكريون في الإشادة بميناء طبرق ، ومنهم من يقارنه بموانئ الإسكندرية في مصر ، وسيراكيوزا في صقلية بايطاليا ، وبنزرت في تونس ... بل منهم من يفضله عليها ويعتبرها أفضل ميناء في شمال أفريقيا فيقول الرحالة الألماني جيرهارد رولفي ( 1831 - 1896 ) في كتابه ( رحلة من طرابلس إلى الإسكندرية ) .

وإن نظرة نلقيها على خريطة أفريقيا تبين لنا ولا شك أن البمبة وطبرق هما الميناءان الوحيدان الطبيعيان المناسبان على الشاطئ الممتد بين الإسكندرية وحلق الواد " جوليتا " حيث ترسوا السفن آمنة من جميع العواصف وعلى الدوام كانت الملجأ الوحيد للسفن الموجودة في عرض البحر في المنطقة ، إذا ما ساءت الأحوال الجوية .

وفي العهود القديمة كان الحجاج من ليبيين وإغريق يتجمعون في طبرق من كل أنحاء العالم القديم ، ثم يرحلون براً عبر الجغبوب إلى سيوة Ammonum الذي اتحدت عبادته مع الإله الإغريقي وأصبح يطلق عليه زيوس – آمون إلهاً مشتركاً لليبيين والإغريق وفي العهد التركي صارت طبرق مديرية ، وشيدت بها قلعة دفاعية أطلق عليها أسم " الناظورة " لأنها أعلى مكان في المنطقة ، ووقعت عندها معركة شهيرة ضد الغزاةالإيطاليين . كما شيد بها قصر مقر المديرية هدم مؤخراً ، ولم يعد له من أثر ، والمعروف أن إزالة الآثار والمباني القديمة هو محو لتاريخ أية منطقة وأخفاء لشواهد ماضيها وعراقتها .

كما شيد بطبرق عام 1880 مسجد جامع ، أزيل هو الآخر موخراً ، واقيم في مكانه مسجد طبرق العتيق القائم حالياً ، وفي عام 1897 جاءت هجرة من كريت إلى طبرق ، حينما نقلت السلطات التركية عدداً من العائلات المسلمة إلى بعض المدن الليبية مثل درنة و وبنغازي أيضاً لإنقاذها من الاضطهاد الصليبي.

القبائل

القبائل العربية التى تقطن المدينة:العبيدات .الحوتة .المواللك و القناشيات والعشيبات والصناقرة والمنفة والسعيطات والقطعان و المسامير والحبون .

مارميكا

طبرق وردة مارماريكا

جاء اسم مارماريكا من اسم قبيلة ليبية قديمة ذكرت لاول مرة عند المؤرخ الإغريقي سكولاكي في القرن الرابع ق.م ( 320 ف.م ) ثم تكرر ذكرها عند سترابو وديودورس الصقلي وبلينيوس وبطلميوس الجغرافي ، وذكروا أنها تسكن المنطقة مابين أبيس ( زاوية أم الرٌخم عند الكيلو متر 9 غرب الإسكندرية ) شرقاً وكيرسيس ( كرسة غرب درنة بمسافة 24 كيلو متراً ) غرباً واسم مارمايكا يتكون من مقطعين هما مارماريداى ، اسم قبيلة المارماريداي ، وكا Ca وتعني أرض أو اقليم ، وبهذا فإن معنى مصطلح مارماريكا يعني أرض أو اقليم المارماريداي .

وعندما تولى الإمبراطور ( قلديانوس ( 284 – 305 ) أصدر مايعرف بإصلاحات قلديانوس الإدارية التي قضت بتقسيم الإمبراطورية إلى ولايات قسم كورينايكا إلى ولايتين ، الأولى ليبيا السفلى أو ليبيا الجافة وتتضمن ماريكا والثانية هي ولاية ليبيا العليا أو البنتابوليس ) Pentapolis المدن الخمس أو الجبل الأخضر وصارت بارايتونيوم ( مرسى مطروح ) عاصمة هذه الولاية ثم نقلت إلى دارنس ( درنة ) وأصبحت المنطقة الممتدة من زاوية أم الرخم إلى السلوم ضمن الحدود المصرية ، بينما تم تقسيم بقية مارماريكا إلى منطقتين هما دفنة من السلوم إلى طبرق والبطنان من طبرق إلى وادي بالفرايس .

وفي العهد الإيطالي عاد اسم مارماريكا للظهور ، ولكن حدوده انكمشت وتقلقلت كثيراً إلى محافظة درنة وتشمل متصرفية طبرق .. ثم سُميت هذه المتصرفيه باسم شعبية البطنان .

ولقبيلة مارماريكا قصة طويلة في مقاومة الاستعمار الإغريقي والروماني والبيزنطي .. وقد كانت حروب المارماريداي Bellum Marmaricum من أبرز الأحداث في العصر الروماني .. وقد أعاد التاريخ نفسه عندما تصدت قبائل مارماريكا لقوات الغزو والعدوان الإيطالي في الفترة من 1911 م إلى 1934 م ويكفي مارماريكا شرفاً أنها أنجبت شيخ الشهداء عمر المختار الذي ولد بقرية جنزور .

وصارت طبرق وهي عاصمة إقليم مارماريكا ويلاحظ أن البطنان استغرقت دفنة ، وأصبح الإقليم كله يعرف باسم البطنان مرادفاً لمارماريكا .

مارماريكا (شبه جزيرة)

أما من الشمال إلى الجنوب فإننا نجد الساحل فالأرض العشرية ، ثم منطقة الدفنة ، ثم الصحراء .

وتحدث عن طبرق وماحولها عديد المؤرخين والجغرافيين والرحالة وبالإضافة إلى من ذكرنا .. ونضرب لهم مثلا بكل من ابن سعيد في رحلته ( بسط الأرض بالطول والعرض ) وابن رشيد في رحلته طريح شرف كتابه ( جغرافية ليبيا ) وسعيد خيرالله صالح في كتابه ( طبرق ) ومن بين مالاحظوه أنها ترتفع عن مستوى سطح الأرض بما لا يزيد عن 46 متراً ، ومتوسط كميات الأمطار فيها 178 مم / السنة ، ومتوسط معدلات درجات الحرارة 19.7 درجة ، ومناخها شبه صحراوي وصيفها حار جاف ، وشتاؤها دافئ ممطر وهو مناخ البحر المتوسط وإن كانت تتعرض لرياح موسمية هي رياح القبلي الحارة القوية المحملة بالغبار ( العجاج ).

السكان

حدى القرى المجاورة (قرية جنزور) والتي تقع شرق مدينة طبرق كانت هي مسقط رأس بطل الجهاد الليبي شيخ المجاهدين عمر المختار من ثم انتقل إلى الجبل الأخضر طبرق مدينة لها تاريخ طويل منها ظهرت أول فرقة مسرحية في تاريخ ليبيا أطلقها أبو الفن المسرحي في ليبيا محمد عبد الهادي ، كما ظهر فيها أول نادي رياضي عام 1922 ولايزال حتى الآن قائما وهو نادي الصقور الذي أسسسه الأخوة طاطاناكي .

تعتبر مدينة طبرق من أكثر المناطق التي تضررت خلال الحرب العالمية الثانية في شمال أفريقيا، فقد كانت المدينة مسرحاً هاما لعمليات الحلفاء والمحور خلال الحرب العالمية الثانية وكانت مهلكاً للألمان. كما يوجد بمدينة طبرق مقابر لقتلى الجنود خلال الحرب العالمية الثانية وعددها أربعة ( فرنسيه / ألمانية / 2 انجليزيه )

الاقتصاد

حالت الاقتصاد في طبرق متدهورة منذو عام 1999 حت الحضاة من عام 2009

تاريخ المدينة

كما يوجد بمدينة طبرق مقابر للحرب العالمية الثانية وعددها اربعة ( فرنسيه / المانية / 2 انجليزيه )

انظر: فيلم طبرق المنتج عام 1967.

التقسيم الإداري

تتبع مدينة طبرق لشعبية البطنان.. وبها تقسيمين إداريين هما ( مؤتمر المدينة) و( مؤتمر شهداء الناظورة )..وتتكون المدينة من عدة أحياء .. أقدمها : الحطية .. باب درنة ... الجبيلة الشرقية .. سوق العجاج ...المطار القديم .. المنارة .. شاهر روحه ..أمريرة .. ... جبيلة النور .. سيدي يونس ..السنينات ..عبد المنعم رياض .. العمارات .. الحرية ..النصر . كما أستحدثت بعض الأحياء في السنوات الماضية مثل : الحدائق ... ... الأندلس ... الزهور ... قرطبة ... أشبيلية ..الخليج ... كما هناك مخططاً قابل للتنفيذ تحت اسم ( طبرق الجديدة ).. .. وبدأت المدينة تمتد باتجاه الغرب وكذلك بامتداد الشرق مما سيجعل هناك اندماجاً قريباً لأحياء وقرى وضواحي داخل نطاق مدينة طبرق التي بدأت تأخذ شكل المدينة العصرية الحديثة .مما يجعلها المدينة الثانية في المنطقة الشرقية بعد بنغازي

المواني و المطارات

يوجد بها ثلاثة موانى:

  • ميناء تجارى كبير
  • ميناء شركة الخليج
  • ميناء شركة البريقة

يوجد بهذه المدينة ميناء تجاري كبير جدا وهو مستغل بنسبة تقدر بـ 10% تقريبا كما يوجد بها عدد اثنان موانى نفطيه احدهما يتبع شركة الخليج للنفط والاخر لشركة البريقة لتسويق النفط وهما يعملان طوال العام بحكم موقعهما المحمي طبيعيا والمتميز وجميع هذه الموانى تقع داخل او وسط المدينة .

المطار

كما يوجد بالمدينة مطار واحد وهو يبعد عن وسط المدينة بحوالى 25 كم جنوبا وهو مطار مدنى وعسكري معا ومنذ العام 2002 بقي تحت الصيانة ولم يستكمل إلى هذا التاريخ 6/10/06م وانسحبت الشركة من هذا المشروع لأسباب مجهولة وهو موقوف حاليا بعد ان كانت به رحلات محلية فقط والى طرابلس فقط ورحلتان فى الاسبوع فقط.

المصادر