معرض المتعلقات الشخصية للرسول، ص  *   جمهورية القرم تعلن استقلالها عن أوكرانيا وتبدأ في عملية الانضمام إلى روسيا  *   العثور على أحفورات دجاجة جنهم، ديناصور عاش في أمريكا الشمالية من 66 عام  *   دانيال روبنستاين سفيراً جديداً للولايات المتحدة في سوريا خلفاً لفورد  *  تعيين لواء أ.ح. محمد الشحات قائدأً للجيش الثاني الميداني خلفاً لأحمد وصفي  *   بدأ تجارب القمر الصناعي المصري إيجبت سات في قاعدة بايكونور إستعدادأً لإطلاقه في أبريل  *   بوكو حرام تقتحم سجناً في مايدوگوري شمال نيجريا وتهرب المئات من أتباعها  *   مصدر عسكري روسي: البرازيل تنوي تصنيع منظومات إيگلا-إس المحمولة المضادة للجو  *   بارزاني يعلن حلبجة محافظة رابعة لاقليم كردستان العراق  *  بوتفليقة يعلن ترشحه في الانتخابات الرئاسية في أبريل القادم  *   حمل مجاناً من معرفة المخطوطات   *   هل انهارت مبادرة حوض النيل؟  *   ثروات مصر الضائعة في البحر المتوسط  *   شاهد أحدث التسجيلات  *  تابع المعرفة على فيسبوك  *  تابع مقال نائل الشافعي على جريدة الحياة: تطورات غاز المتوسط في أربع مشاهد  *      

حميد ضياء جعفر

رئيس الوزراء المصري، أحمد نظيف يستقبل حميد ضياء جعفر في 16 نوفمبر 2007.

حميد ضياء جعفر () رجل أعمال عراقي، مساند لحكومة كردستان العراق، ويساند مصطفى البرزاني. يفتخر بأنه اجتذب المهتمين بثروة العراق من الشركات والحكومات والبنوك.

كان حميد صديق مخلص لإياد علاوي وكانت إجتماعاته المنتظمة قبل وبعد الإحتلال في عمان ولندن مستمرة.

حصل بعد الإحتلال على إمتياز ادارة الموانىء العراقية من علاوي، ولكن الغي الإمتياز بعد سيطرة الأحزاب الإيرانية على البصرة، وإغلاق مكاتب علاوي هناك.

إستطاع إقناع حكومة النروج، على دفع شركة (دي. أن. أو) النفطية، للتعاقد مع (حكومة كردستان) دون موافقة بغداد، وكان الإتفاق الذي نفذه فعلاً هو توفيره لحفار نفطي مع العمال من الصين، مقابل حصة الغاز، أما النفط الذي وجد في حقل (تاوكي)، فسيكون من حصة النرويج والأكراد.

في أيلول 2005 وقع حميد جعفر بإسم شركة الهلال في الشارقة، اتفاقية مع شركة الإستكشافات النفطية العراقية لإعداد دراسات حول الحقول النفطية على الحدود العراقية الكويتية.

وبتاريخ 16\4\2007 وقع الإتفاقية الرئيسية مع رئيس كردستان، نچرڤان برزاني، في أربيل باسم (دانة غاز الشارقة) وشريكتها (نفط الهلال الشارقة) بادارة (ابنه) لتطوير غاز حقل(خورمور) الذي اغلق بعد حرب 1991، وكذلك حقل (جمجمال) لغرض تزويد الوقود الى محطات كهرباء اربيل والسليمانية، وأكد للأكراد في خطابه، أنه سيقود الشركات الإماراتية لتطوير كردستان ستراتيجياً، وذلك بإستثمار أولي قدره هو ب(650) مليون دولار.

بتاريخ 22\11\2008 إفتتح حميد جعفر فرعا لشركة دانة غاز في السليمانية.

وبتاريخ 5\6\2008 إستأجر حميد جعفر أكبر طائرة نقل في العالم (انطونوف) لنقل تجهيزات مصنع الغاز المهمة من هيوستن في الولايات المتحدة الى اربيل مباشرة.

بتاريخ 10\6\2008 أسس حميد جعفر (نفط الهلال) شركة (أنجي غاز) مع الشركة التركية (تركرلير)، نشاطها شراء الغاز من كردستان وتصديره.

أما بتاريخ 30\6\2008 أعلن حميد عن حصوله على أرض من كردستان بمساحة (46) كيلومتر مربع لإنشاء مدينة (كردستان للغاز) الصناعية بكلفة (3) مليار دولار للبنية التحتية ولجلب (40) مليار من الإاستثمارات الإماراتية والأجنبية.

في شهر حزيران 2008 أبرم حميد إتفاقا مع شركة (ايكاروس) الكويتية للتعاون في مشاريع النفط والغاز.

وبتاريخ 20\7\2008 إجتمع حميد مع البرزاني وأعلن أن انتاج الغاز سيتم في نهاية 2008 بطاقة (300) مليون قدم مكعب وذلك لإمداد محطات كهرباء السليمانية واربيل بسعة (1250) ميغاواط عبر خط انابيب طوله (180) كيلومتر، الى جانب انشاء مدينة كردستان للغاز الصناعية بكلفة (500) مليون دولار. كما أعلن ان المشروع سيوفر على حكومة كردستان ملياري دولار سنوياً، هي قيمة إستيراد الديزل للمحطات.

ثم أعلن حميد، بتاريخ 5\9\2008 عن البدء بانتج الغاز، وإكمال المشروع الذي كلف (650) مليون دولار بتوريد (50) ألف طن من المعدات والانابيب على (2300) شاحنة تركية دخلت من منافذ تركيا.


وبتاريخ 5\10\2008 نجح حميد جعفر بعقد ندوة النفط تحت رعاية مجلس نفط الشارقة الذي استضاف (12) عضوا من لجنة النفط والغاز في البرلمان العراقي الى الشارقة، وتمت الإتفاقات الشفوية على مائدة شيخ الشارقة.