معرض المتعلقات الشخصية للرسول، ص  *   إستقالة السيسي وإعلان ترشحه للرئاسة، وتعيين صدقي صبحي وزيراً للدفاع  *   اتفاق سلام تاريخي بين مانيلا وجبهة مورو يوقع الخميس  *   أنباء أن مصر ستشتري غاز من إسرائيل على ناقلات غاز مضغوط، بسعر 6.5 دولار للمليون وحدة حرارية، أي أربعة أضعاف ما كانت تبيع به لإسرائيل من سنتين. فشل مفاوضات شركة Hoegh LNG النرويجية مع مصر لإنشاء محطة استيراد غاز مسال لعدم توافر ضمانات لاسترداد قيمة الاستثمار  *   الولايات المتحدة وحلفاؤها يطردون روسيا من مجموعة الثمانية لتعود مرة أخرى مجموعة السبعة  *   الخطوط الجوية الماليزية تعلن أن الطائرة المفقودة في 18 مارس، قد تحطمت جنوب المحيط الهندي بدون ناجين، بناء على خوارزمية جديدة من إنمارسات  *   شركة أسكوم المصرية (أحمد هيكل مجموعة القلعة) ستنافس الملياردير السعودي محمد العمودي في تصدير الذهب الإثيوپي  *   المعماري الياباني شیگرو بان يفوز بجائزة پريتسكر للعمارة  *   حمل مجاناً من معرفة المخطوطات   *   هل انهارت مبادرة حوض النيل؟  *   ثروات مصر الضائعة في البحر المتوسط  *   شاهد أحدث التسجيلات  *  تابع المعرفة على فيسبوك  *  تابع مقال نائل الشافعي على جريدة الحياة: تطورات غاز المتوسط في أربع مشاهد  *      

حسن بن مهنا بن صالح المهنا

حسن بن مهنا بن صالح أبا الخيل (توفي 1320 هـ/1902م) أمير القصيم بين عامي 1292 الي عام 1308.


تولى امارة بريدة بعد مقتل ابيه علي أيدي جماعة من آل أبو عليان الامراء السابقين قبل ال مهنا أبا الخيل وكانت القصيم في وقت حسن ال مهنا أبا الخيل ذات مكانة سياسية واقتصادية هامة لوجود القوافل التجارية و خصوصآ قوافل العقيلات التي كانت تنقل البضائع حول الجزيرة العربية من والى القصيم اما على الصعيد السياسي فكانت بريدة قد انحازت إلى الأمير محمد بن عبدالله ال رشيد أمير حائل في ذلك الوقت بعد أن قام آل سعود وأعانوا آل أبو عليان ضد أعدائهم، آل مهنا. فلم يجد آل مهنا إلا الاتحاد مع حائل للتصدي لهذا الخطر. وكان لهم ما أرادوا فتم التحالف بين محمد بن رشيد وحسن بن مهنا أبا الخيل وأصبحت القصيم وحائل متحدتيين فاخذوا يشنون الغزوات علي البلدان التابعة ل ال سعود ومن المعارك المهمة التي دارت ضمن هذا التحالف معركة عروى التي كانت بين محمد بن رشيد و حسن بن مهنا من جهة و عبدالله بن فيصل بن تركي وقبيلة عتيبة من جهة اخرى فانتصرا ابن رشيد وابن مهنا انتصاراً عظيماً. ومما قيل في هذه المعركة قصيدة زعيم قبيلة عتيبة، محمد بن هندي:

(لولا حسن نوخ بذر بين الايمان كان صارت عليكم يا أبو ماجد كسيرة
أولاد علي مطوعة كل فسقان عاداتهم هدم الجموع الظهيرة

حسن هنا يقصد الشيخ حسن بن مهنا وابو ماجد يقصد الامير حمود العبيد الرشيد قائد جيش ابن رشيد و تزوج الأمير محمد بن رشيد بشقيقة الأمير حسن لولوة بنت مهنا و تزوج الأمير حمود العبيد الرشيد من ابنة الأمير حسن منيرة بنت حسن بن مهنا واستمر هذا التحالف الي ان ساءت العلاقات بين هذين الأميرين ونتج عن ذلك معركة المليدا المشهورة في عام 1308 التي انهزم فيها اهل القصيم, وتم أسر حسن بن مهنا وأخذ الي حائل وظل حسن بن مهنا في حائل حتي توفي عام 1320 هـ/1902م.