حركة النهضة (تونس)

حركة النهضة
Nahdha logo.gif
سنة التأسيس 1972
قادة الحزب راشد الغنوشي (رئيس)
وليد البناني (نائب الرئيس)
الإيديولوجية إسلامية
عدد النواب
المشاركة في الحكومة ؟ لا
الموقع الموقع الرسمي

حركة النهضة، هي الحركة التاريخية التي تمثل التيار الإسلامي في تونس.

البدايات والصعود

ترجع بدايات الحركة إلى أواخر الستينات تحت اسم الجماعة الإسلامية التي أقامت أول لقاءاتها التنظيمية بصفة سرية في أفريل 1972 [1]. من أبرز مؤسسيها أستاذ الفلسفة راشد الغنوشي والمحامي عبد الفتاح مورو وإنضم إليهم لاحقا عدد من النشطاء من أبرزهم صالح كركر، حبيب المكني، علي العريّض. إقتصر نشاط الجماعة في البداية على الجانب الفكري من خلال إقامة حلقات في المساجد ومن خلال الانخراط بجمعيات المحافظة على القرآن الكريم [2]. لقي نشاط الجماعة في الأول ترحيبا ضمنيا من طرف الحزب الاشتراكي الدستوري (الحزب الواحد آنذاك)، الذي رأى في الحركة الإسلامية سندا في مواجهة اليسار المهيمن وقتها على المعارضة. وفي عام 1974 سمح لأعضاء الجماعة بإصدار مجلة المعرفة التي أصبحت المنبر الفعلي لأفكار الحركة. في أوت 1979 أقيم بشكل سري المؤتمر المؤسس للجماعة الإسلامية تمت فيه المصادقة على قانونها الأساسي الذي انبنت على أساسه هيكلة التنظيم.

صدامات الثمانينات

أقامت الجماعة مؤتمرها الثاني في مدينة سوسة يومي 9 و10 أفريل 1981 في نفس الفترة الذي عقد فيها الحزب الاشتراكي الدستوري مؤتمره الإستثنائي الذي أعلن فيه الرئيس الحبيب بورقيبة أنه لا يرى مانعا في وجود أحزاب أخرى إلى جانب الحزب الحاكم. أقر المؤتمر الثاني للحركة ضرورة اللجوء إلى العمل العلني كما أقر تغيير الاسم ليصبح "حركة الاتجاه الإسلامي". تم الإعلان عن الحركة بصفة علنية في 6 جوان 1981 أثناء مؤتمر صحفي عقده الغنوشي وعبد الفتاح مورو. تقدمّت الحركة في اليوم نفسه بطلب إلى للحصول على اعتماد رسمي دون أن تتلقى أي رد من السلطات [3]. في 18 جويلية 1981 ألقت السلطات القبض على قيادات الحركة ليقدموا في شهر سبتمبر للمحاكمة بتهم: الانتماء إلى جمعية غير مرخص بها، النيل من كرامة رئيس الجمهورية‏، نشر أنباء كاذبة، توزيع منشورات معادية [4]. حكم على الغنوشي ومورو بالسجن لعشر سنوات ولم يفرج عن الأول إلا في أوت 1984 إثر وساطة من الوزير الأول محمد مزالي في حين أطلق سراح الثاني عام 1983. شهدت منتصف الثمانينات صعودا للحركة وتناميا للصدامات مع السلطة. شهدت الصدامات أوجها سنة 1987 مع الحكم على الغنوشي بالأشغال الشاقة مدى الحياة وإتهام الحكومة للحركة بالتورط في التفجيرات التي إستهدفت 4 نزل في جهة الساحل.

حكم زين العابدين بن علي

رحبت الحركة بالإطاحة بالرئيس بورقيبة في 7 نوفمبر 1987 [5]، فيما قام النظام الجديد منذ الأشهر الأولى بالإفراج على أغلب أعضاء الحركة المسجونين. في 7 نوفمبر 1988 كانت الحركة من الممضين على وثيقة الميثاق الوطني التي دعى إليها الرئيس بن علي كقاعدة لتنظيم العمل السياسي في البلاد. شاركت الحركة في الانتخابات التشريعية في أفريل 1989 تحت لوائح مستقلة متحصلة (حسب النتائج المعلنة) على حوالي 13% من الأصوات [6]. في فيفري 1989 غيرت الحركة إسمها إلى "حركة النهضة" للتقيد بقانون الأحزاب الذي يمنع "إقامة أحزاب على أساس ديني" إلا أن طلبها بالترخيص جوبه بالرفض من طرف السلطة. في 28 ماي 1989 غادر راشد الغنوشي البلاد في إتجاه الجزائر ليخلفه الصادق شورو على رأس المكتب السياسي للحركة. بداية من سنة 1990 إصطدمت الحركة بعنف مع السلطة وقد بلغت المواجهة أوجها أثناء أزمة حرب الخليج. في ماي 1991 أعلنت الحكومة إبطال مؤامرة لقلب نظام الحكم وإغتيال الرئيس بن علي. شنت قوات الأمن حملة شديدة على أعضاء الحركة ومؤيديها وقد بلغ عدد الموقوفين 8000 شخص [7]. في أوت 1992 حكمت محكمة عسكرية على 256 قياديا وعضوا في الحركة بأحكام وصلت إلى السجن مدى الحياة. واصلت السلطة في السنوات التالية ملاحقتها للمنتمين للحركة وسط إنتقادات واسعة لجمعيات حقوق الإنسان. رغم الإفراج عن أغلب عناصرها المسجونين تبقى نشاطات الحركة محظورة بشكل كلي في تونس ويقتصر نشاطها المعروف على أوروبا وأمريكا الشمالية في أوساط التونسيين في الخارج. يرأسها حاليا راشد الغنوشي الذي يعيش في المنفى في لندن وينوبه وليد البناني [8]. الحركة قريبة من منهج وفكر الإخوان المسلمين [9] لكنها غير مرتبطة بهم عضويا [10]. تصنف أحيانا كجزء منهم [11] لكن لا البيان التأسيسي للحركة [12] أو برنامجها السياسي أو أدبياتها يذكر ذلك.

النهضة والإخوان

الحركة لم تعلن نفسها في بيانها التأسيسي أنها مرتبطة بالإخوان ولم تنف ذلك أيضا[13]. تقول بعض المصادر أن الحركة قامت على منهج وفكر الإخوان المسلمين[14] لكن الصحفي صلاح الدين الجورشي يذكر أن رئيس الحركة راشد الغنوشي يعتبر حركة الإخوان حليف ولكنها ليست مرجعية[15]. كما تصنفها مصادر على إنها إخوان تونس[16][14][17][18]، كما أن رئيس الحركة ومؤسسها راشد الغنوشي عضو مكتب الإرشاد العالمي لجماعة الإخوان المسلمين[19][20].

قائمة رؤساء الحركة

المشاركة الانتخابية

انتخابات 2011

فازت حركة النهضة بعدد 60 مقعد من اجمالي المقاعد البالغ عددها 217 مقعد في انتخابات المجلس التأسيسي التونسي 2011.[21]

المصادر

  1. ^ مجلة جون أفريك في 11 ماي 1999
  2. ^ الإســلاميـــون بتــونــس بين المواجهة والمشاركة (1980 ـ 2006 ), موقع الشهاب, 7-6-1428 هـ
  3. ^ الحركة الإسلامية في تونس من الثعالبي وإلى الغنوشي, عرب تايمز
  4. ^ المعارضة التونسية: نشأتها وتطورها - توفيق المديني, دراسة - من منشورات اتحاد الكتاب العرب دمشق - 2001
  5. ^ الحركة الإسلامية في تونس من الدعوة إلى الهجرة, مجلة أقلام
  6. ^ Tunisia Government - 1989, 1989 CIA WORLD FACTBOOK
  7. ^ http://www.quid.fr/2003/4120_14.htm
  8. ^ الحوار.نت تلتقي الشيخ وليد البناني نائب رئيس حركة النهضة, النهضة إنفو, 20 أوت 2007م
  9. ^ حركة الاتجاه الإسلامي بتونس"حزب النهضة", إعداد الندوة العالمية للشباب الإسلامي, موقع صيد الفوائد
  10. ^ "الإسلاميون في تونس.. استقطاب سلفي و"نهضة" مهاجرة" لصلاح الدين الجورشي, إسلام أون لاين, 6 أبريل 2008م
  11. ^ الحالة التنظيمية لحركة الإخوان المسلمين, ملفات خاصة ،الجزيرة نت
  12. ^ البيان التأسيسي لحركة الاتجاه الإسلامي (حركة النهضة لاحقا), موقع النهضة إنفو
  13. ^ البيان التأسيسي لحركة الاتجاه الإسلامي (حركة النهضة لاحقا)، موقع النهضة إنفو
  14. ^ أ ب حركة الاتجاه الإسلامي بتونس" حزب النهضة"، الموسوعة الميسرة في الأديان والمذاهب والأحزاب المعاصرة، إعداد الندوة العالمية للشباب الإسلامي، موقع صيد الفوائد
  15. ^ "الإسلاميون في تونس.. استقطاب سلفي و"نهضة" مهاجرة" لصلاح الدين الجورشي، إسلام أون لاين، 6 أبريل 2008م
  16. ^ الحالة التنظيمية لحركة الإخوان المسلمين، ملفات خاصة، الجزيرة نت
  17. ^ إخوان تونس ولبنان يطالبون بسرعة إنهاء خلافات مكتب الإرشاد، جريدة الشروق، 27 أكتوبر 2009
  18. ^ إخوان الخارج يطالبون بنقل منصب المرشد من مصر، أسرار برسن 17 يناير 2008
  19. ^ أزمة مرشد الإخوان تمتد للتنظيم العالمى، جريدة الشروق، 26 ديسمبر 2009
  20. ^ بمناسبة عيد الفطر المبارك: "الهضيبي" يهنئ قيادات العمل السياسي والإسلامي والفكري في أنحاء العالم، إخوان أون لاين، 24 نوفمبر 2003
  21. ^ الموقع الرسمي للانتخابات التونسية

وصلات خارجية