معرض المتعلقات الشخصية للرسول، ص  *   إغناطيوس أفرام الثاني كريم بطريركاً على الكنيسة السريانية الأرثوذكسية   *   الشهرستاني يتهم تركيا بتسهيل تهريب النفط العراقي  *  انتخاب پيتر موثاريكا رئيساً لمالاوي  *   قادة روسيا، قزخستان، بلاروس يوقعون معاهدة لتأسيس الاتحاد الاقتصادي الأوراسي  *   فوز عبد الفتاح السيسي في الانتخابات الرئاسية المصرية  *   زورلو التركية تمد أنبوب غاز من لڤياثان (إسرائيل) إلى جيحان (تركيا)  *  جمهوريتا دونيتسك ولوخانسك تتوحدان بدولة جديدة - نوڤوروسيا  *   روسيا والصين توقعان اتفاقية 400 بليون دولار لتوزيع الغاز الطبيعي  *   ريال مدريد بطل دوري أبطال أوروپا 2013-14 بعد تغلبه على أتليتيكو مدريد  *   حمل مجاناً من معرفة المخطوطات   *   هل انهارت مبادرة حوض النيل؟  *   ثروات مصر الضائعة في البحر المتوسط  *   شاهد أحدث التسجيلات  *  تابع المعرفة على فيسبوك  *  تابع مقال نائل الشافعي على جريدة الحياة: تطورات غاز المتوسط في أربع مشاهد  *      

الهتيمي

محمد القيسي
ساهم بشكل رئيسي في تحرير هذا المقال

الهتيمي، قبيلة عربية يرجع نسبها إلى عمرو بن كلاب، كذا نسب الهتيمي إلى بني كلاب، مما يدل على صراحة نسب هتيـم، وأنهم من أصول صحيحة كبني كلاب وعبس وغيرهم من قيس عيلان.

فهرست

أصلها

جاء في معجم الشعراء للمرزباني، وهو أبو عبد الله محمد بن عمران المرزباني المتوفى سنة 384 هـ، ومعه المؤتلف والمختلف في أسماء الشعراء وكناهم وألقابهم وأنسابهم وبعض شعرهم للأمدي – المتوفى سنة 376 هـ، إن هتيم من بني عوف بن عمرو بن كلاب بن ربيعة بن عامر بن صعصعة بن معاوية بن بكر بن هوازن.

قال كان الشاعر الحنتف بن السجف ابن بشير بن الأدهم بن صفوان بن صباح بن عبد بن الحارث بن ظريف ابن عمرو بن عامر بن ربيعة بن كعب بن ثعلبة بن سعد بن ضبة بن طابخة بن الياس بن مضر بن نزار هو الذي قتل بني هتيم العامريين،

وقال الحنتف في ذلك شعراً : -

فرقت بين بني هتيـــــم بطعنــــة لهــا عاند كســو السليبــــى إزار
وجدت بنفس لايجـــاد بمثلهـــــا وقـد كان نبح النابحات هــــرار
حفاظاً وذباً عن حريمى ونصرة ولم أتحمل في المواطن عــــــار
1

وجاء في كتاب النقائض 4، قال الفرزدق: -

ونحن قتلنا ابني هتيم وادركت بجيراً بنا ركض الذكور الصلادم

قال شارح النقائض: وأبناء هتيم (1) هما من بني عمرو بن كلاب قتلهما بنو ضبة يوم دار مأسل ، وهو يوم أخذوا ابل النعمان ، قال يقول في ذلك ذو الرمة :

نجائب من ضرب العصافير ضربها أخذنا أباها يوم دارة مأسل

وجاء في النقائض ، ج1 ، ص 388 . قال في ذلك اليوم عمر بن لجأ :-

لا تهج ضبة يا جرير فانهم قتلوا من الرؤساء مالم تقتل
قتلوا شتيراً يوم غول وابنه وبني هتيم يوم دار مأسل :(2)


وقال الشيخ حمد الجاسر، في مجلته ( العرب ) ج 9 س 3 ص 861 ما نصه :- (( نجد الهجري يذكر ممن نقل عنهم من اعراب الجزيرة في القرن الثالث وأول الرابع الهجريين ، يذكر الهتيمي وينسبه إلى عمرو بن كلاب ، وبنو كلاب هؤلاء كانوا أقوى قبيلة تسيطر على وسط نجد ، ولكننا الآن لانجد أحداً ينتسب إلى هذه القبيلة فقد تفرقت فروعها واختلطت في قبائل عرفت باسمى حديثة )).

وجاء في نهاية الأرب للنويري:3 ما نصه :- ( عوف بن عمرو بطن يعرف بأبي عوف بن عمرو بن كلاب بن ربيعة بن عامر بن صعصعة بن معاوية ابن بكر بن هوازن . وقد ذكر الأمدي أن هتيم من بني عوف بن عمر بن كلاب بن ربيعة بن عامر بن صعصعة .

وجاء في كتاب جمهرة أنساب العرب لابن حزم، أن في بني عوف بن معاوية ابن بكر بن هوازن وبنوه يسمون ( الوقعة ) دخلوا في بني عمرو بن كلاب.

قال في الهامش : الوقعة بالتحريك كما في الأشتقاق 177 والقاموس ( وقع ) وانظر العقد 355:3 وأنشد في المعارف 29 : -

(يا أخت دحوة بل يا أخت إخوتهم * من عامرأومن سلول أو من الوقعه) .

وجاء في بعض المراجع أن بني عوف سموا ( بالوقعة ) لوقوعهم مع بني عمرو ابن كلاب . وسواءاً كان بنوهتيم من صلب عمر بن كلاب أو من صلب معاوية ابن بكر فهم من هوازن لا خلاف على ذلك .

أما صاحب امتاع السامر يقول :- هتيم قبيلة عربية عدنانية تنتمي إلى هتيم بن عقيل بن كلب (؟) بن عامر بن صعصعة ، وكانت تقيم في الخرمة بين ( رنية ) و( بيشة ) وفي دخول القرامطة بيشة عام ( 420هـ ) انظمت إلى القرامطة وكانت الدليل لهم عندما دخلوا بلاد قحطان وشهران وتوجهوا إلى عسير ، فالتقى بهم أميرها في بلدة ( مهره ) فهزمهم وأمر بأسر بني هتيم إذ قبض على اكثر من ألفي رجل فجردهم من سلاحهم ولباسهم وخيلهم والبسهم ملابس سوداء تشهيراً بهم والزمهم بعدم ركوب الخيل والإبل وأبدلهم عنها بالحمير وأوكل بهم بني الخلا بن هاجر بن شريف بن جنب بن سعد العشيرة ؟ .

وسواء كان بنوهتيم من بني عمو بن كلاب أو من بني عوف بن معاوية أومن بني عقيل بن كعب ، فهم جميعاً من هوازن لا خلاف على ذلك ، إلا أن صاحب ( امتاع السامر ) أضاف إلى هتيم شيئاً جديداً ألا وهو انضمامهم إلى القرامطة وكانوا في مقدمة الجيوش القرمطية عند توجهها إلى عسير عام 420هـ وجعلهم من عقيل بن كعب بدلاً من بني عمر بن كلاب .

وتجدر الإشارة إلى عدد الأسرى مكونهم ألفين من الجيش القرمطي وهل جميعهم من بني هتيم ؟ أم من عموم جيش القرامطة ؟ . فإذا كانوا جميعاً من بني هتيم فبنوهتيم في تلك الأيام لا بد وأن يكونوا قبيلة كثيرة العدد ، كيف لا وعدد المأسورين منهم في تلك الوقعة ألفين رجل من حملة السلاح .

أما إذا كان الأسرى من عموم جيش القرامطة – وهو الأرجح – فلماذا اطلق عليهم أمير عسير ووصفهم ب ( هتيم ) ؟ وبينهم من لا يمت إلى بني هتيم العامريين بصلت نســب ؟ وأظن غير جازم أن أمير عسير عام 420هـ - هو محمد بن عبدالله بن سعيد بن هاشم – وصف عموم جيوش القرامطة بعد تلك الوقعة ب ( هتيم ) تنكيلا ببني هتيم العامريين الذين قادوا جيوش القرامطة بإتجاه عسير عام 420هـ وأصبحت كلمة هتيم مرادفة لكلمة قرامطة ، وسواء قيل قرمطي أو هتيمي فالمعنى واحد .

هذا مجرد ظن لا يقين.

ومن الدلالات التي ربما ترجح هذا الظن مايلي :-

1- جاء في مجلة العرب ج7 س2 محرم 1388هـ ص614 :- (( بشير بن أبيرق الهتيمي الظفري )) .

2 - في مجلة العرب للجاسر، س 2 ربيع أول 1389هـ ، 861 ، قال صاحب مجلة العرب ( ونجد النسابين يذكرون بني هتيم من فروع بني ظفر من الأوس سكان المدينة

3- بنوهتيم من الترابيين والترابيين من بني عطية من جذام من القحطانية5

4- الهتيمي من الدواسر . انظر جريدة الجزيرة عدد 6099 وتاريخ 7- 11 1409هـ .

5- زعب هتيم أنظر كتاب جبر بن سيار الخالدي ، مخطوط .

6 - هتيم قبيلة ذكرت أنها تحالفة مع زغب والعوازم على هجرة ( ثاج ) عام 900هـ

انظرتحفة المشتاق لإبن بسام ، مخطوط ) .

7- هتيم ذكرت أنها تحالفة مع زعب وسبيع عام 953هـ ( تحفة المشتاق لإبن بسام)

8- هتيم ذكرت أنها تحالفة مع عنزه والظفير وبني حسين عام 1005هـ (تحفة المشتاق لإبن بسام) .

9- هتيم ذكرت أنها تحالفة مع الفضول ومطير وآل كثير وآل مغيره وزعب عام 1022هـ ( تحفة المشتاق لإبن بسام) .

10- هتيم ذكرت أنها تحالفة مع قحطان والفضول وسبيع وزعب وآل كثير عام 1075هـ ( تحفة المشتاق لإبن بسام) .

نسب وبطون وعزوة وديار هتيم

نسبها

هم : - بنوهتيم بن كلب بن عقيل بن أوس بن هتيم (الكبرى) بن عقيل بن عمرو بن كلاب بن ربيعة بن عامر بن صعصعة من هوازن .

1- منيف :- وهم بنومنيف بن هتيم (الصغرى) بن كلب بن عقيل بن أوس بن هتيم (الكبرى) بن عقيل بن عمرو بن كلاب.

2- الشدون :- وهم بنوالشدن بن مغالب بن منيف بن هتيم (الصغرى) بن كلب بن عقيل بن أوس بن هتيم ( الكبرى ) بن عقيل بن عمرو بن كلاب.

3- رافع :- وهم بنو رافع بن الكحيل بن هتيم (الصغرى) بن كلب بن عقيل بن أوس بن هتيم ( الكبرى ) بن عقيل بن عمرو بن كلاب .

4- فهيق :- وهم بنوفهيق بن رافع بن الكحيل بن هتيم (الصغرى) بن كلب بن عقيل بن أوس بن هتيم ( الكبرى ) بن عقيل بن عمرو بن كلاب .


عزوتها

وهي :- ( هتيم فرسان الضحى والليل ) .

ديارها

منازل هتيم كانت :- الخرمة ورنية وجرب وكرا وكلاخ وضبع وتين وحوضى وركبة ونملى والحرار . ويخالطها فيها من القبائل بني كلاب ومن سبيع بن عمر ومن غامد ومن زهران ومن البقوم ومن باهلة ومن نمير .

وسنذكرتاريخها في مابعد مع ذكر بعض المراجع التي استندنا عليها في هذا الموضوع إنشاء الله . ملاحظة :- أما ما أورده المستشرق ( لوريمر ) في كتابه عن هتيم فلا دليل عليه وانما هو هرج ومرج ( وما أكثر الخزعبلات التي يروجوها بعض المستشرقين عن العرب ولا دليل لديهم عما قالوا ، ويصدق بها بعض الناس وهذا من المؤسف ).


تاريخ هتيم

أن هذه العشيرة كغيرها من بطون هتيم في تجارتها بالخيل من الحرة ، قد مال بنفرٍ من قبيلته إلى قائد القرامطة نصير بن عاصم بن اسحاق الأشعثي الحمداني ، إذ اتخذ القرمطي منهم أدلاء على عسير حتى تمكنوامن التمركز في حجلى بعد مقاومة لم يدركوا بها نصرتقع شرق مدينة أبها ، وهي جبال معروفة تقع بين قبائل علكم بن أسلم ، وقد انضم إلى القرامطة بعض القبائل في البلاد متأثرين بقوتهم ، وكانت في حجلى هزيمتهم وسميت فعلتهم ب (وقعة بني فهيق) تلك الفعلة مأخذاً تتناقلها القبائل حيث شهر بهم في الأسواق ولاقوا أدبهم لفعلتهم تلك بأن منعوا من ركوب الخيل وحمل السلاح وأن يكون لباسهم السواد والزموا بمهن كان يرونها أهل البلاد وضيعة وليست كذلك وأجبروا على ممارسة تالك في بلدة مهرة ، من قرى قبائل بني مالك كما مر ، واخحذ أخصام هتيم وآل ملاط وبني رنية من تلك الفعلة مرتعاً للنيل من هاتين القبيلتن وأطلقوا الخاص على العام ، وكان في عام 598هـ حين قوة من عسير لإستعادة نفوذ أ ل يزيد على حجر والمجازة واليمامة من يد بني الأخيضر ، الذين يمثلون العيونيين حيث قام يوسف بن حقان وهو لقب لعلي بن موسى بن الحسن الحسني الأخيضري ، بقتل والي آـل يزيد على حجر ، سعيد بن ناصر الححفصي الحنفي وكانت تلك القوة بقيادة سليمان بن محمد بن خالد بن هاشم بن جبر بن صبيح بن الفضل بن العوام الخالدي المخزومي البيشي .انتهي

"هتيم" كلفظة للتقليل

تحور معنى كلمة "هتيم" إلى لقب يستخدم للتقليل من شأن القبائل المضادة وما قبيلتي إلا قبيلة كريمة تنتسب الى غطفان وليس لقبيلة هتيم واسمها الرشايدة أو عرب الرشايدة وبني رشيد ولهم هجرات عديدة في مصر والأردن والسودان وإرتريا والكويت ولم يعرف هذا الاسم أو اللقب إلا قبل سنوات معدودة نشرة الناشرون ممن يعانون من عقدة الاضطرب وقد قال بعض المستشرقين قبل 150 سنة أن لقب هتيم يطلق على كل قبيلة ضعف شأنها وقلة قوتها. ووفق الترجمة الصحيحة فاللقب الحطيم وليس هتيم وبما أن الاستخدامات للمعاني تتغير من فترة إلا أخري فقد أنف الناس هذا الاسم لسبب غير معلوم لدي ولا لدي غير علماً أن قبيلة هتيم هي قبيلة عربية عامرية وأفرادها يتواجدون في مصر وخصوصا بالمنطقة الشرقية فيها ومنهم الشيخ الفاضل عبدو الهتيمي والنائب أسامة الهتيمي ولقد ذكر المؤرخ نعوم شقير في كتابه تاريخ وجغرافيا مصر قبائل عديدة بهذا الاسم وهو اسم ليس لنا فيه أي ناقة أو جمل ولكن استخدم في الفترات المتأخرة لأسباب سياسية بحتة والدليل على ذلك أن جل ما كتب ليس وفق مصادر ومن كتب كان يرمي الى تعظيم قبيلة ينتمي إليها فقط.

الهوامش

(1) - (معجم الشعراء ص 107)
(2) - ابني هتيم هما :- طارق وزياد قتلا وهزمت بني عامر في ذلك اليوم
(3) - الأرب للنويري ج2 ص 339.
(4) - النقائض للفرزدق، ج1 ، ص 388.
(5) - انظر كتاب تاج العروس م9 ص98 ومجلت العرب رجب وشعبان سنة 1405 ص141.