الفاشر

الفاشر
صورة جوية للفاشر.
صورة جوية للفاشر.

Script errorموقع الفاشر في السودان

Coordinates: 13°37′50″N 25°21′0″E / 13.63056°N 25.35000°E / 13.63056; 25.35000Coordinates: 13°37′50″N 25°21′0″E / 13.63056°N 25.35000°E / 13.63056; 25.35000
البلد Flag of Sudan.svg السودان
الولاية شمال دارفور
Population (2012)
 • Total 263,243

الفاشر، هي عاصمة ولاية شمال دارفور، السودان. وهي أكبل بلدة في منطقة دارفور شمال غرب السودان، على بعد 195 كم شمال شرق نيالا، السودان. [1] كمحطة قوافل تاريخية، تقع الفاشر على ارتفاع 700 متر.[1] تقوم المدينة بدور مركز التسويق الزراعي للحبوب والفواكه المزروعة في المنطقة المحيطة. الفاشر يربطها طريق بكل من الجنينة وأم قدادة. في أواخر القرن الثامن عشر، أسس السلطان عبد الرحمن الراشد سلطنة الفور في دارفور وجعل عاصمتها الفاشر، التي نمت حول قصر السلطان.[1]

التسمية

اختلفت الروايات وتعددت حول معنى الفاشر (بكسر الشين)، إلا أن الرواية الأكثر شيوعا وأقوى حجة هي التي تذهب إلى أن اللفظ يعني مجلس السلطان، كما ورد في الأعمال الأدبية والغنائية بالسودان مثل الأغنية التراثية التي تقول في "..الفاشر الكبير طلعوا الصايح" أي مجلس السلطان الكبير، ويُقال لها فاشر السلطان، بمعنى مجلس السلطان، والفاشر زكريا، أي مجلس السلطان زكريا. وفي السياق نفسه يعرف الفاشر بأنه مكان إقامة السلطان أو قلعته. فهناك عدة فواشر منتشرة في دارفور مثل "فاشر قرلي" التي بناها السلطان تيراب في منطقة جبل مرة، كما شيّدت فواشر في المناطق المجاورة لها في الغرب الأوسط لأفريقيا.

وهناك رواية تقول أن الفاشر هو اسم الوادي الذي تقوم على ضفتيه المدينة بمعنى الفاخر. وثمة رواية ثالثة تنسب الاسم إلى ثور يسمى الفاشر كان يرد الوادي لشرب الماء دون أن يقوده صاحبه وغاب ذات مرة ولم يأت للوادي كعادته فذهب الناس يبحثون عنه فوجدوه باركاً في موقع المدينة الحالي وسمى المكان باسمه بينما يذهب تأويل للرواية نفسها مذهباً آخر مؤداه أن الثور الفاشر كان يحمي المنطقة التي قامت فيها نواة المدينة ويمنع أي شخص من أن يغدو إليها.

وتلقب الفاشر بالفاشرابو زكريا نسبة إلى الأمير زكريا والد السلطان علي دينار الذي كان له فضلاً كبيراً في تطويرها.

التاريخ

سلطنة الفور

حكم سلاطين الفور الفاشر لفترة امتدت ما يقارب الخمسة قرون من سنة 1445 وحتى 1916 وكان أولهم السلطان سليمان سولونق، وآخرهم هو السلطان علي دينار. وكانوا يديرون السلطنة في بداية عهد حكمهم من جبل مرة، إلا أن السلطان عبد الرحمن الرشيد الذي خلف السلطان تيراب في الحكم وجد أن من الصعوبة بمكان إدارة السلطنة التي ترامت أطرافها من منطقة جبل مرة فقرر نقلها إلى منطقة تتوسط السلطنة ووقع الاختيار على منطقة وادي رهد تندلتي الواقعة في السهول الشرقية من دارفور لإقامة فاشره (قلعته) فيها خاصة وأن المنطقة تسهل فيها فلاحة الأرض وتربية الحيوان. وبدأ السلطان الرشيد في تشييد أول قصر له على الضفة الشمالية من الوادي ومن ثم تم بناء منازل الحاشية والحرس وسرعان ما توافد الناس إلى فاشر السلطان حتى تحول إلى مدينة مأهولة، وهكذا نشأت الفاشر كعاصمة إدارية وهو الدور الذي لم يفارقها حتى الآن.[1]

وكانت الفاشر نقطة انطلاق للقوافل التجارية التي تمر عبر درب الأربعين(الطريق الذي يستغرق اربعين يوماً) والذي كان يربط السودان بمصر لنقل العاج وريش النعام واخشاب الأبنوس من غابات وسط أفريقيا إلى الأسواق المصرية وتعود محملة بالحرير والأقمشة والورق والآنية.[2]

الحكم التركي المصري

وفي سنة 1821 غزا محمد علي باشا السودان ودحر جيوش السلطنة الزرقاء واحتل عاصمتها سنار ثم اتجهت جيوشه غرباً وتوقفت في مملكة المسبعات على حدود سلطنة دار فور. وكان من الصعب على سلاطين الفور التعايش مع الحكام الجدد لممالك السودان والذين كانوا يسيطرون على طريق القوافل المتجهة نحو مصر عبر الفاشر، فدخلت جيوشهم بقيادة السلطان إبراهيم قرض في قتال من جهة الجنوب مع قوات الزبير باشا رحمة الموالي للأتراك والذي تمكن من دحرهم في معركة منواشي، بينما دخل الجيش التركي مدينة الفاشر من جهة الشرق زاحفاً من الخرطوم عبر كردفان وبذلك خضعت مملكة الفور وعاصمتها الفاشر لحكم الأتراك.[3]

الثورة المهدية والحكم الثنائي

في سنة 1884، احتلت قوات المهدي مدينة الفاشر بعد حصار دام اسبوعاً واحداً، وبهزيمة خليفة المهدي عبد الله التعايشي في معركة أم دويكرات في 24 نوفمبر 1890، على يد القوات البريطانية المصرية استعاد السلطان على دينار مدينة الفاشر في 1909، وبقي فيها حتى عام 1916 عندما وضعت قوات الحكم الثنائي نهاية لذلك.[4]

الجغرافيا

تقع الفاشر في المنطقة الشمالية من دارفور وهي منطقة تتسم بالتباين في الظواهر الطبوغرافية من أرض صحراوية إلى شبه صحراوية تتخلها تلال منخفضة وكثبان تعرف باسم القيزان (المفرد قوز) وتلال ذات صخور رملية وأودية وخيران تمتلأ بمياه الأمطار خلال الموسم المطير. وهناك بحيرة الفاشر ووادي قولو الذي يقع على بعد 16 كيلو متر من وسط المدينة ويشكل أهم مصدر لتزويدها بالمياه.

المناخ

بيانات مناخ الفاشر
الشهر يناير فبراير مارس أبريل مايو يونيو يوليو أغسطس سبتمبر اكتوبر نوفمبر ديسمبر العام
العظمى المتوسطة °س (°ف) 29.8
(85.6)
31.9
(89.4)
35.6
(96.1)
37.8
(100)
38.9
(102)
38.4
(101.1)
35.4
(95.7)
33.9
(93)
35.7
(96.3)
36
(97)
32.7
(90.9)
30
(86)
34.68
(94.42)
المتوسط اليومي °س (°ف) 19.7
(67.5)
21.7
(71.1)
25.5
(77.9)
28.1
(82.6)
30.1
(86.2)
30.7
(87.3)
28.9
(84)
27.9
(82.2)
28.5
(83.3)
27.5
(81.5)
23
(73)
20.1
(68.2)
25.95
(78.71)
الصغرى المتوسطة °س (°ف) 9.5
(49.1)
11.4
(52.5)
15.5
(59.9)
18.3
(64.9)
21.3
(70.3)
23
(73)
22.5
(72.5)
21.8
(71.2)
21.2
(70.2)
18.9
(66)
13.6
(56.5)
10.3
(50.5)
17.28
(63.1)
هطول mm (inches) 0
(0)
0
(0)
0.3
(0.012)
1.9
(0.075)
7
(0.28)
14.6
(0.575)
59.1
(2.327)
87
(3.43)
35.5
(1.398)
7.1
(0.28)
0
(0)
0
(0)
212.5
(8.37)
Humidity 24 21 18 18 22 33 52 61 46 30 27 26 31.5
[citation needed]

التقسيمات الادارية

تضم الفاشر عشر محليات هي:

  • الفاشر شمال
  • الفاشر جنوب
  • ريفي الفاشر
  • دار السلام
  • مليط
  • طويلة
  • كلمة
  • المالحة
  • الكومة
  • كنم

أحياء الفاشر

تضم الفاشر حوالي تسعين حياً سكنياً من مختلف الدرجات والمستويات من حيث دخول السكان والتخطيط الحضري والبيئة العامة.

[5]

الديموغرافيا

مخيم أبو شوك في مدينة الفاشر السودانية

بلغ عدد السكان في مدينة الفاشر في عام 2006 إلى 264.734، بزيادة عن تقديرات عام 2001 التي بلغت 178.500. [1]

التعداد السكانى

السنة تعداد السكان[6]
1973 (تعداد) 51.932
1983 (تعداد) 84.298
1993 (تعداد) 141.884
2007 (تقدير) 276.912

الاقتصاد

نقطة إمداد مياه في مدينة الفاشر

يمتهن سكان المدينة الزراعة والرعي والخدمات وتشمل الزراعة المحاصيل النقدية والاستهلاكية مثل القطن والذرة والسمسم والتمور والموز والمانجو والأرز، بينما تتركز تربية الحيوان على رعي الماعز والأغنام والأبقار، وفي الآونة الأخيرة تطور قطاع الخدمات بفضل النمو السكاني والأعداد الكبيرة من المنظمات التطوعية الأجنبية والمحلية وما يرافقها من خدمات إدارية ولوجستية ومصرفية.

النقل والمواصلات

ترتبط المدينة بشبكة من الطرق بالبلدات والقرى المحيطة بها وبأهم المدن السودانية عبر عدد من الطرق ومعظمها موسمي إلى جانب طريقين سريعيين هما:طريق الجنينة وطريق أم كدادة.

جدول يبين المسافة بين الفاشر وبعض المدن السودانية

المدينة المسافة بالكيلو متر
الخرطوم 802
أم درمان 794
بورتسودان 1428
كسلا 1208
الأبيض 529
ود مدني 883
الجنينة 214
عطبرة 1029
سنار 895
كوستي 793[7]

وهناك مطار دولي وهو مطار الفاشر ورمزه في اتحاد النقل الجوي الدولي، أياتا هو ELF وفي المنظمة الدولية للطيران المدني إيكاو هو HSFS.

التعليم

إلى جانب العديد من المدارس الحكومية والأهلية على مختلف مراحلها توجد في الفاشر جامعة هي جامعة الفاشر الواقعة غرب مطار المدينة وتأسست في عام 1990، وتم لافتتاحها رسمياً في عام 1991.

تخطيط المدينة

شهدت الفاشر تطوراً عمرانياً كبيراً في عهد السلطان علي دينار الذي اهتم بالعمارة فيها فبنى قصره ومجمع سكنه الذي كان يضم غرف السكنى والمجالس والردهات والمسجد الجامع فشكل معلماً معمارياً بارزاً في المنطقة خلال تلك الحقبة. وهو الآن متحفاً يتبع للهيئة القومية للآثار والمتاحف [8]

المعالم الرئيسية

تشمل المعالم البارزة للمدينة حالياً:

  • قصر السلطان علي دينار ومجمع السلطان علي دينار الذي يضم مسجدا ومكتبة إلكترونية ومركزاً لتحفيظ القران الكريم وكافتيريا ملحقة به.
  • السوق الكبير ويزخر بالمحلات التجارية من دكاكين ومقاصف وهو أيضاً مركز المواصلات المؤدية الي جميع احياء المدينة.
  • آبار حجر قدو التي وتشتهر بالمقولة الشعبية المأثورة بالمدينة ومفادها بأن من شرب من مياه آبار قدو لا بد وأن يعود إليها ثانية ليشرب منها مرة آخرى.
  • سوق المواشي وفيه تباع اللحوم طازجة أو مشوية.
  • سوق أم دفسو وفيه تباع الفواكه المنتجة في منطقة جبل مرة ومنتوجات دار فور الغذائية التقليدية مثل الكول والمريس وعسل الجبل والسمن الطبيعي.
  • برج الفاشر.[9]

انظر أيضاً

الهوامش

  1. ^ أ ب ت ث ج "Al-Fashir" (description), Encyclopædia Britannica, 2007, webpage:
  2. ^ "Al-Fashir" (description), Encyclopædia Britannica, 2007
  3. ^ الفاشر، ويكيبديا العربية
  4. ^ Kevin Shillington: Encyclopedia of African History. Taylor & Francis, London 2004, S. 120
  5. ^ Northern Darfur: Abu Shouk and Al Salam IDP Camps" map, United Nations Office for the Coordination of Humanitarian Affairs (OCHA), Date Created: 1 February 2009
  6. ^ http://bevoelkerungsstatistik.de
  7. ^ http://www.worldcities.us/El-Fasher/
  8. ^ http://www.flickr.com/photos/hu2sien...7616596060568/
  9. ^ Northern Darfur: El Fasher Town Plan. Stadtplan mit Eintrag der Hilfsorganisationen (PDF-Datei; 489 kB)

وصلات خارجية