معرض المتعلقات الشخصية للرسول، ص  *  الاسكتلنديون يصوتون في استفتاء تاريخي للاستقلال عن المملكة المتحدة أو البقاء معها  *   اليمن يسلم أندرگاچو تسيگه، ثاني أكبر زعماء المعارضة الإثيوپية والمحكوم عليه بالاعدام إلى الحكومة الإثيوپية. رئيس إثيوپيا (الشرفي) يعلن أنه لم يستطع الحصول على معلومات عنه من حكومة التگراي الطائفية  *   إثيوپيا توقع اتفاق لبناء سد على نهر بارو بقدرة 381 م.و  *   زعيم المعارضة الألبانية، إدي راما، بمجرد توليه رئاسة وزراء ألبانيا يلغي معاهدة ترسيم حدود المنطقة الاقتصادية الخالصة مع اليونان، لتفريطها في بضعة كيلومترات على مضيق اوترانتو، ويقدم المسئولين عنها بوزارة الخارجية للتحقيق الجنائي بعقوبة من 5-10 سنوات  *   روسيا والصين يشيدان أكبر ميناء في العالم، ميناء زاروبينو على حدودهما على بحر اليابان. سينافس لو هافر وإمنگهام  *   إدانة العداء الجنوب أفريقي اوسكار پستوريوس بتهمة القتل الخطأ لصديقته ريڤا ستين‌كامپ  *   ثلاث أحفورات صينية تضع أصل الثدييات عند 170 مليون سنة مضت  *  إم آي تي أفضل جامعة في العالم في الترتيب السنوي لجامعات العالم (كيو إس)  *   هل انهارت مبادرة حوض النيل؟  *   ثروات مصر الضائعة في البحر المتوسط  *   شاهد أحدث التسجيلات  *  تابع المعرفة على فيسبوك  *  تابع مقال نائل الشافعي على جريدة الحياة: تطورات غاز المتوسط في أربع مشاهد  *      

الألف الفارقة

الألف الفارقة تضاف بعد واو الجماعة للتنبيه أن الواو ليست أصلية في الفعل بل هي واو الجماعة :هم كتبوا –هم لم يكتبوا –هم لن يكتبوا – (أنتم) اكتبوا لكنها تحذف في إذا دخل على الفعل ضمير (هم كتبوه–هم لم يكتبوه –هم لن يكتبوه- اكتبوه ) فلا نكتب (هم كتبواه –هم لم يكتبواه – هم لن يكتبواه- اكتبواه) .

"وهي ألف تزاد خطًّا بعد واو الجماعة ولا لفظ لها، وهي للتفريق بين ما آخره حرف الواو، مثل: (يدعو)، وما اتصل به فاعل هو ضمير الجماعة، مثل(يفشلوا). نقول: زيدٌ يدعو، والمسلمون لن يفشلوا.

ويمكن الكشف عن الواو في آخر الفعل كما في قولنا (يرجو الموظفون) بأن نأتي بفعل صحيح الآخر مكانه، فإن ثبتت الواو فهي واو جماعة وإن ذهبت فهي لام الفعل؛ وفي مثالنا نقول (يطلب الموظفون)؛ فنعلم أن الواو جزء من الفعل وليست ضمير الجماعة. وأما في (الموظفون رجوا) عند وضع فعل آخر نقول (الموظفون طلبوا)؛ فنعلم أن الواو ضمير الجماعة ولا بد لها من الألف الفارقة. "

إذن لا حاجة للواو الفارقة للتفريق بين واو الفعل وواو الجماعة!


لماذا زالت الحاجة إلى التنبييه أن الواو هي واو الجماعة إذا دخل على الفعل ضمير نصب ؟


لما لا نتقبل احتمال خطأ علماء النحو في ما كتبوا عن الألف الفارقة؟

هل أخطأ علماء النحو في ما كتبوا عن الألف الفارقة؟

المصادر

  • فرحات، تونس.
  • الدكتور أبي أوس إبراهيم بن سلميان الشمسان,قسم اللغة العربية وآدابها- كلية الأداب، جامعة الملك سعود بالرياض